منتدى سيما للقصص والحكايات المغربية

كل مايتعلق بالقصص والحكايات المغربية من كتاباتي انا سامية وايز
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 3:21 am

الحياة.. بلاحياة..امرها..يستعجب.ان كان عذري غاية... فانا بنفسي اعرب
وعدا باني نصلح ماكان مني يغضب. وازيد صبرا للذي منك...يثير...ويجذب
رحماك قلبي انه قلب ضعيف متعب


مذكراتي.... هي المكان الوحيد ملي كنحط فوق صفحاتو...كنكون انا بهويتي... الحقيقية.. بماهيتي... وبالسجية التي جبلت عليها...
انا مفقداش الذاكرة..ومعنديش فصام... انا كل مرة...كناخد...سمية ماشي ديالي.....وجنسية بعيدة عني كل البعد...وشكل... مغاير..حسب المطلوب.
كل مرة هانا فبلاد. سندباد زماني بالاحرى
غتقولو هادي مدية فالحياة وجايبه

لا لا ابدا...عمري متحاوزش 23 عام... سميتي...ممم.سميتي..اوف.. غنظطر تقولكم سميتي الحقيقية لانكم غتكون قراب ليا طيلة الفترة الي جاية
قصتي مغتبداش من النهار لي غنبدا نعرود لكم فيه بحال جميع القصص...قصتي بدات هادي 10 سنين

كنا اسرة سعيدة...عايشين فلعيون...مع والديا و3 دخواتاتي بنات
سناء صغر مني بعام....هدى صغر مني ب 3 سنين
واخر العنقود خبيبتي وبنت قلبي.. ..اسية صغر مني بعشر سنين.

بابا كان من اعيان المنطقة.....وكان معروف عندو الجاه والمال والسلطة...
وحتا ماما كانت من عا ئلة متأصلة....
حتال للنهار لي لتبدل مياتي وحياة 3 دلبنات معايا

كان اول نهار لينا مور الدخول المدرسي..واول نهار ليا فلكوليج وليت كنحس براسي كبيبرة

مع 12 جاليا الشيفور بلاندروفر..نوع السيارات المعروفة بالمناطق الصحراوية...دزنا جبنا خواتاتي...سناء..وهدى من المدرسة..الابتدائية....جايين فرحانين...حيت اليوم ماما واعدتنا بخفلة.. كبيرة فالدار حيت اسية كملات 3 سنين
كنا فالطريق كنتخايلو شكل الطورطات...وشكون غيحضر وعلامن ماما غتعيط....وشنو الهدايا لي غيجيو..
حتا وصلنا للدار...ويارتنا ماوصلنا ياريت الطريق..بعدات كثر وكثر..
كانت دارنا فقدات لونها البارد والهادي....وعوضاتو باللون الاحمر لون يدب فجسدك الرعب والهلع
كانت السنة الشهب.. واصلة لامتار وامتار علا الدار...

كانت دادا مينا السيدة لي مكلفة بالدار.. واقفة مصدومة هازا اسية فذراعها...وبايدها شادة فبنتها عواطف لي كانت من عمر سناء ختي...تخطيتهم ومشيت كنجري بغا ندخل للدار...واللهف كينفخ علا وجهي.. كانها ريح جهنم اللهم اجرنا عذاب النار
ووقفوني رجال المطافي...كنغوت وكنعييط علا بابا وماما..الناس لي جابوني لهاد.الدنيا وعيشوني فكنفهم بكل حب ورفاهية

شفتهم قدامي كيتشواو...وحتا حذ ماقادر يدخل عندهم....كانو كيتحرقو وحرقو معاهم..قلبي....تحرقات معاهم المراهقة ريم...وتولدات مراة كاملة وعاقلة...لانها..فعلا غتبدا تحرق علا قبل 3 دلبنات..لي مازال مافاهمين والو..ومميستوعبينس. انهم..ولاو..الله كريم لاحنين لا رحيم

مور ديك الحادثة دخلت فنوبة عصبيو شديدة اضطريت. ندخل علا اثرها...المصحة.. ملي خرجت مور شهر... جا عمي داني للفيلا ديالو
وهديك الفيلا هذ لي غتبدل ريم...هي لي قصحتي وخلاتني نرجع نفيق من الامي....
...لقيت خواتاتي مكيمشوش لقرايتهم...ومتحملين كثر من طاقتهم....من نهار تقطعو العزاية من المجي.....وهوما لي بنات لفشوش ومازال صغارات..كيشقاو ويرعاو الابل برا المديينة فالفيافي الحارقة... مكيجو للدار حتال ليل ويلقاو الشقا قدامهم...انا اسية الصغيرة فمرضات وضعافت صحتها...وملي كيتشكاو كياكلو العصا عند عمي ومرتو
قررت نهز عليهم الحمل وليت انا كنسرح برا.. وسنا لي صغر مني بعام كتخدم فدار
اخر مرة فاض بيا الحال ملي جيت من تمارة لي ضازبة علا خواتاتي ولقيت مشهذ فضييع قدامي

دخلت مهلوكة... من لعيا لقيت قبالتي...مشهد فضيعع ابطالو عمي ومرتو...مقدرتش نتحمل لقيت عمي ومرتو كيعذبو فخواتاتي..كانو كيكوهم بشوكة اكل سخونة...حتا من اسية الصغيرة...والمريضة...قمة الظلن..والتعدو..غرغرو عينيا وتفكرت والديا حسييت بالحكرة...نصبرتش طرت علا لفورشيت ولصقتها فوجه مرتو خليتها كتعاوج بالحر...عمي جهل...عليا جاب السوط تاني وكيضرب فينا كاملات كندافع علا خواتاتي...كنهز عليهم الدق... شوية معرفتش منين جبت ديك الشجاعة
انا:، حدك تما حباااس...اخر مرة نسمح لك تحط يدك علينا راك واصي علينا ماشي شارينا... عصر العبيد مشا

عمي: خرجي عليا...خرجي البرهووشة لخلا عندك هلي تجي تسعاي فباب ذاري واخا تموتي مندخلكش
انا؛،عمري منتذل لك انا وخواتاتي لينا الله....وميعادنا نهار نرشد كل فلس حيدتيه من هاد ليتامى وصرفتيه علا تريكتك.. ومراتك غنخرجو من عيينك
خليتو حال فمو كيفاش برهوشة تقولو هاد لهضرة...هزيت اسية وجريت خواتاتي...وخرجت فداك الليل...للشارع
فين غادة بنت 13 عام ومعاها 3 دلبنات صغارات...وهنا غتبدا قصتي الفعلية

خرجت هايمة فداك اليل لا حنين لارحيم....بجوعنا بحالتنا المسخة كنبانو متشردات....واكيد غنكونو مطمع لاي واحد.... فكرت فين نمشي وفين نعطي الراس... تفكرت دادا مينة....جريت خواتاتي...تمشينا شي ساعة بالرجل عاد..وصلنا لداك لحي الصفيحي..عقلت علا الدار جيت لها مرة وحدة..معاها وعقلت....ملي دقييت فتحات عواطف بنت دادا مينة طلقات بيها وهي فعمرها عشرين عام...من راجلها..حيت دخل للحبس...وعواطف من عمر هدى...عيطات لمها دخلاتنا وعنقاتنا مسكينة..تهلات فينا باش ماقسم...الله.....عشنا معاها حتا درت 17 ...ربع سنين كنت كنخدم معاها فديار...باش نصرفو عل البنات لاخرين.. كانت لينا الام والاب والعايلة الي عمرها سولات فينا..ولا عرفات دوك ليتاما ميتين ولاحيين.. كنت كنخدم عندهم فالمناسابات... كانو يلوحولي دوك الريالات بلا مايعرفوني اويشوفوفيا حتا....عندهم كاع الناس عبيدهم حيت عندهم الفلوس...
جينا عيانات.. دخلنا عشينا البنات لي كانو قاريات النهار كامل...نعسنا وطبعا اسية ناعسة فحضني...حتا بذا بابا الدار كيريب علينا... ناضو البنات مخلوعات كيبكيو....عنقتهم ومشات دادا مينة متجهة للباب بخطوات مرعدة... غي حلات وهي تصدم

غير...حلات وتدفع الباب... دخل.راجل مربوع القد.....كيغوت وكيضرب فيها مسكينة... حتا وحدة فينا مقدرات تقرب ليه.....
حيت كانو معاه زوج ديال الرجال منظرهم كيخوف.

الرجل: 14 عام ونتي حارماني من بنتي
مخليت فيما قلبت عليك ونتي مخشية ليا فهاد الصحاري
مينة: اشمن بنت عندك.. دابا عاد تفكرتي بلي عندك البنت.. كون بغيتيها بقا معاها...ماشي تعطيها لسكرة والفكرة والشفرة والفساد.. فين كنتي ملي كنا محتاجين لك.. مالك ساكت جاوب...ولامعندك متقول...حيت كنتي فلحباسات..
الرجل: بعيون دامعة كيشوف فينا وحدة وحدة. فيناهي بنتي فيهم..
مينة: قللتلك لي عندي معندكش البنت
الرجل:شوفي امينة انا راه مازال باغيك يالاه نجمعو الشمل ونرجعو كيف كنا ونربيو بنتنا
مينة: مقديتيش بينا وحنا عندنا بنت وحدة غتقد وانا عندي ربعة دلبنات


عدل سابقا من قبل youssra في الجمعة يوليو 28, 2017 7:23 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 3:23 am

الرجل: ديك الساع كان معنديش الامكانيات انا والله حتا نقوم بيك وببناتك غي رجعي معايا...
مور بزاف دلعتاب.. والبكا والنواح...تصالحو..وتعرف العم...حمد علا بنتو البهلولة... بغيت نقول عواطف هههه من بعد تعرفو علاش قلت منونخة...دانا معاه للشمال عشنا واحد شهرين وموراها مشينا لاسبانيا.... بقينا مدة تماك الصراحة تهلاو فينا بحال والدينا وعمي حمد كان كيفضلني بزاف عليهم وعلا بنتو... كان كيقولي نتي هي بنتي... الذكية لي فيهم تهلا فينا كانت خدمتو ميسرة...بزاااف.. كانو لفلوس فايدو كيلعبو لعب...
عشنا كاسرة سعيدة رجعت نقرا القراية لي نسيتها وتخليت عليها بتمارة.. ولكن حيااااتي ديما تابعني فيها العذاب كانو مكتوبلي دونا عن بنات عمري

تشد.عمي حمد وشركاءه...بتهمة... القتل العمد....ومشات فيها حتا دادا امينة لانو المجوهرات لي تشفرات للسيدة لي مقتولة...لقاوهم عندها.....ورجعنا من جديد لليتم.. والتمرميط...هاد المرة...ولينا خمسة دلبنات...كلهم مسؤولين مني.. حتا عواطف الهبيلة.. كيما كان لحال راها بحال ختنا... وخصنا نردو خير واليديها لي حسينا معهم... بحنان الاب والام.....تمرمدت علا ودهم وماخليت فاش خدمت....غسلت المواعين فالقهاوي...درت الميناج...قابلت االعجزة... كلشي درتو...تعذبت مزيان وداكشي لي كنت نجيب مكافيناش.. ومقادناش حتا فالسكن والاكل....فاضطريت نشد الطريق لي وقف فيها عمي حمد....نلتاجئ للحرام باش نعيش خواتاتي...انما هاد المرة باحترافيه هاد المرة غنخدم العقل...ومنخلي حتا اثر مورايا باش عمري مندخل للمقام للي زارتو دادا مينة وراجلها..
جمعت خواتاتي فداك الوقت كان عندي 18 عام... و سناء 17....سناء حتا هي زوينة......وانا وياها كنتشابهو بزاف فطاي فشكل فكلشي الا الكاركتير.. هي ديما كتغيير مني.. وكتبغي تكون هي فالصدارة وفالواجهة....وباش كتبغي تبين راسها هي الكبيرة والكل فالكل كتحط راسها فالمشاكل...متهورة بلا قياس....
هدى. ولات عندها 15 عام... وحبيبة اسية عندها 8 سنين... هوما بزوج كيتبعوني ولي قلت كيمشو معايا فيها...عواطف من عمر هدى... وكتقلد هذى بزاف فالشكل وفاللبس وتسريحة الشعر كتعتبرها بحال مثلها الاعلى... هدشي كيضايق هدى....لانو كتبان بحال توام ليها وهي مكترضاش لانو عواطف مسكينة ..اكلخ خلق الله...

جمعت خواتاتي... فطابلة مستديرة...وقررت نقولهم قراري...لي غيغير حياتي وحياتهم....

عيطت عليهم...جات هدى... واسية بالجرى.. وجات موراهم سنا بثثاقل.. كيف ديما معانداتي...حاولت نبعد عواطف علا الدار فديك لوقت...لانو هاد الهضرة ماطالباش كلخها يكون حاضر معانا فيها...
جمعتكم ليوما كبناتي...لاني معمري اعتبرتكم خواتاتي رغم فارق السن الضئيل بيناتنا... باش نقولكم شي هضرة تقدر تغيير من حياتي ومن حياتكم.
خواتتاتي خباباتي.. يمكن منكونش قمت بالمهمة علا اكمل وجه...يمكن منكونش احسن اخت... او منكونش وفرت لكم داكشي لي تتمناوه فخاطركم. ولكن تيقوني الاقلت لكم...اني تعذبت وتعذبت بزاف علا قبلكم...وشفت الويل..وذقت المر...بغيت نعيشكم... نكبركم ونقريكم.. ونوصلكم لدياركم...بالحلال ولاشي غير الحلال...ولكن...فلوس لحلال قلال بزاااف.. وتعبو وعذابو كثيير...رانت جناوحي قصار.. والدنيا هداتني وقسماتني قبل منقول فيها بسم الله داكشي علاش غنشدو فايد بعضياتنا..وغنشدو الطرييق..الشمال...انما بشروووطي...ونتوما غتقبلوها....

هدى...واسية..: قولي اكبيرتنا
انا: .....

انا: ظهرنا فظهر بعضياتنا...لي غيقرب منا غنسفوه...مغنظلمو مظلوم...ومغنفقرو فقير...ولي غيجي علينا غيلوم غي راسو....مغنفرطوش فشرفنا...واهم حاجة...لي غنوصيكم عليها. مغنقتلوش...ومغنخذموش فالمخدرات
ديرو ايدكم فوق ايدي باش نحلفو علالنصخف. مغتفرقنا غي لموت. .والنهار لي غنقولكم غنحبسو..غنحبسو....نهار لي غنقول نحبسو اشنو!؟؟؟
هدى واسية: نحبسو
انا: سناء!!!!
سنا: نحبسو

انا: وباش ربي يكرمنا ومنلبسوش المينوطولحق لا عمي حمد ودادا مينا...كلامي غيتنفذ وبالحرف الواحد...وهدشي مغيطولش ان شاء الله.
هدالليلة بدلات فينا بزاااف....خدمت انا والبنات فكلشي...السرقة النصب الاحتيال.....التلاعب..بالاموال.....زرنا كاع البلدان... وعمرنا خلينا اثر مورانا ديما بهويات مختلفة وباشكال تنكرية...دابا استقرينا فاوكرانيا.....اسية لي مزال كتقرا....يالاه وصلات 13...كانت ديما البورت بونور ديالنا...والطعم للفرائس... كبرات فخدمتنا قبل الوقت... هدى...مقابلة الموضة كيفما لعادة يالاه وصلات 21..عام وعواطف غي تابعاها فاي لوك.... وهدى كتفقص...لانها كتقلدها بلملي...عواطف بصح مكلة لك عزيزة عليا وكنتهلا فيها علا وجه واليذيها...وفيما مشيت كندوها معانا... عمرنا شركناها فشي عمليه... ولكن كتخدم لنا فالدار وكتشوف اش خاصنا... وذيما نصيبها من كل عمليه كنحطو فحسابها
سناء 22 سنة....معذباني....فكل عملية كتخرج عل الخطة... وكدير لي فراسها وديما كنعتق الموقف فاخر لقطة...وكنبقا نظف من وراها اي حاجة ممكن تفضحنا.. معذباني شخصية قيادية بامتياز...عنيذة وصعبة الرضوخ..

وانا 23 عام....كنحس بعمري فات الخمسين... فهاد خمس سنين لي دخلت فيها لهاد الميدان وليت كنعرف لي مخصنيش نعرفو....ومكنعرفش اش خصني نعرف....حتا من اسية اندها بوي فرند... وانا....مكنعرفش شناهوا كاع جنس الرجال....انا اهم حاجه عندي هي خواتاتي....ومقررة العمليه الجاية ونحبس.....فصلها غيكون اخر فصل فمذكراتي لي كنكتبلكم فيه دابا...وموراها غنحرق المذكرة وننسا معاها الماضي ونعيش حياتي انا وخواتاتي بالفلوس لي جمعنا....نعيش طبيعية بحال اي بنت
دق دق دق
انا: دخل
عواطف: ختي مغتنزليش تعشاي كلشي كنساينوك
انا: سبقيني ختيتو هاني تابعاك.

تعشينا وهبطنا لغرفة التخطيط لي مصاوبين فلاكاف......بذينا كنفصلو ونخيطو...ونشرخلهم تفاصيل العملية ودور كل وحدة....هاد المرة التركيز عالي....بغيتها تكون اخر عملية داكشي علاش خصها تكون الضربة الكبيرة...فاختاريت.. انها تكون البنك النركزي.. فموسكو...وجدنا الهويات الاساني...نيولوك جديد...حطينا لبنات واساسيات الخطة...وشدينا الرحال لرووووووسيا

خذينا شقة فسطح عمارة علاقد لحال...باش منخدوش الانتباه...
ولكن تخطيطنا كان علا الخوا الخاوي...ملي مشينا نستكشفو بناية البنك... كانت حراسة مشددة...بزاف جيش وميقدش يدخل لها...عاد ربعة دلبنات..الصراحة عمرنا درنا سطو مسلح لانا حلفنا عل القران انو عمرنا نرفعو السلاح فوجه شي خد.....
رجعنا للدار محطمين...بدينا كنخططو باش نخبسو الطريق علا البرينكس......لقينا تاني الطريق مسدوود...اووف فيناهو لينا السلاح وفيناهما السيارات وشكون غيسوقهم لنا اتناء الملاحقة...عاد البرينكس حراسو كيكونو مسلحيين...وحنا ممدرباتش...ضعيفات البنية دقة تقتلنا...لطالما كانت قوتنا فعقلنا عمرها كانت فذراعنا....البنات فقدو الامل ومشاو ينعسو...تماك انا بقا..عقلي كيذي وكيجيب....حتا جا الصباح وجات معاه الفكرة..لي غتخليني نحقق مبتغاي فهاد روسيا.. ونرجع للبلادي مرفوعة الراس....وننتقم من عمي ونرجع انا وخواتاتي كاي بنات عاديات....
نضت وجدت الفطور هاد النرة انا ماشي عوااااطف.....ونشيت فيقت البناات...وجمعتهم تاني علا الطبلة فحال اول نهار

شرحت لهم الخطة لي سهرت...الليل عليها..ولي بدات باول خطوة هي جمع المعلومات الكاملة علا موظفي البنك...وترصد حركاتهم. داز الاسبوع وحنا كنخططو ونتناوبو علا المراقبة...ثار انتباهنا شخص معروف فوسطه بزير النساء...ولحسن الحظ..طلع هو المسؤول المالي تماك..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 3:25 am

ليلة التنفيذ:

,سناء بكسوة فوق الفخد بالحمر وصباط عالي شوكة بالذهبي...ماكياج غاااامق...بلعاني بغيناها تبان كبائعات الهوى..
داخلة تتمايل بغنج للعلبة الليلية...ولفريسة...لي طلقات عليها شباكهل...المسؤول المالي تشيفانوڤيتش
تشيفا رجل اربعيني....ابيض وشعرو بني فاتح..قصير وغليض...بعد مدة قدرات تغوييه...وخرجات...هي وياه مسنداه عليها لانو كان سكران بزااف....مور ماعطاتنا الاشارة..كنت تابعاها انا واسية وهدى هي لي كانت سايقة..لانها هي الخطيرة فينا فالسياقة...وصلنا لدارو كيما كنا راسمين فالخطة...نديرو منوم ونسرقو المفاتيح..وكودات الخزنات....ونمشيو نفذو السرقة قبل منتصف اليل..
ولكن تجري الرياح بما لاتشتهي السفن.....لي وقع مكناش ضاربين لو لحساب...بفففف

قبل ماينزلو من السيارة....للاسف وهي تبان مرتو وزوج وليدات كيحلو فباب الدار...يمكن كانو مسافرين عاد وصلو...جارين حقائبهم.....حرك السيارة هو بالخف وبلا ميشعل اضواءها...وكسيرا...انا والبنات كنا كنتذمرو من هاد الحذث...ولكن عسى ان تكرهو شيئا وهو خير لكم...بعد ماكنا كنضنو بانو كاع داكشي لي درناه تضرب فالزيرو...رغبة وشهوة تشيفا نقذاتنا... السيد مقدرش يفلت بنت شابة وزوينة بحال سناء....زغبو الله وماختار يمارس معاها الرذيلة غير فمقر عملو وفين البنك المركزي....وصلو ونزلو من باب البارك لي كانت تحت الارض نزلت انا واسية بخفة كنا لابسين لباس ومساعد ومناسب... وتدحرجنا بدقيقة قبل مينزل باب البارك لي كان اوتوماتيكي.....اول بلاصة كانت هي غرفة المراقبة كان فيها شخص واحد ناعس علا الطابلة....شممناه منوم ووعطلنا نظام الكاميرات...ومشينا كنقلبو علا الغرفة لي فيها سنا وتشيفا مع الحلة لقينا سنا فرشخاتلو راسو هاذ لمصيبة ديما خارجة علينا عوض مستعمل لمنوم هاهيا فتحاتلو راسو بالة حادة...مع العلم اني كنوصي ونعاود مكنبغيش اي نقطة دم فعملياتني....مشينا للخزنة حاولنا معاها بجميييع المفاتييح...وفالاخير ملي لقينا ديالها......طلقات صوت طييح الرعب فقلوبنا.
تيييييييييييتتتتييييت

داك.الصوت دهشرنا معرفنا منديرو دازت واحد ثلاتين
تانيه بحال ثلاثين سنة
سنة .ومعرفتش كيفاش استوعبت الخطأ...لي درنا مشيت جرييت المسؤول لي غارق فدمو وهزيت صبعو السبابة..لصقتها مع واحد المربع علا شكل مراآة.
وهو يحبس الصوت وتحلات الخزنة...لآنو هاد النوع من الكوفر فور..كيكون بالبصمة داليد...جبدنا السيكان..حنا معانا..كنعمرو ونرتاحو مع صحيحتنا علا قد الحال...شي عشرين دقيقة...هزيناهم وهبطنا بالجرى. ..بعدما مسحنا بصمات سنا لانها الوحيدة الي مكانتش دايرة ليگان...ونزلنا بخفة من منفذ الاغاثة...تماك لقينا هدى كتسنانا بالسيارة عند الباب الخلفي.
طرنا واختفينا بيت شوارع موسكو الفراية... ومارتاحينل.. غير ملي بعدنا علا الندينة بدلنا السيارة وزجانا للدار.
كلشي فرحان بصح ماشي بحال فرحتي...اخيرا حققت مبتغاي....والنجاح الاخير...غنحبسو هنا فهاد النقطة...وغنرجع لبلادي...وندي خواتاتي ونبدا حياة جدييدة نقية....

الغد ليه..مع الصباح...عواطف كتوجد الفطوور انا واسية وسناء كنحسبو فالفلوس
اسيو:90 الف دولار نصيب كل وحدو فينا
هدى: خارجة من الحمام
الخير والبركة سناء: اشمن خير عليا بليمين الا هاد البنك كاين لي شفرو قبل منا بخمسة ديال الدقايق...
هدى:كاين نصيب عواطف ياك عطوها اودي غير تبدل اللوك.. راها ولات كتتشابه لناس معايا..فاقصاني بالتقليد ديالها ليا
انا: هانصيب كل وحدة فينا وها نصيب عواطف بحالنا
سنا: ناضت بعصبية غاتساويني بالمكلخة وهاد زوج برهوشات
انا:اه. غنساويكم كلنا بحال بحال اسنا وحبسي عليا هاد الموضوع...وكل وحدة فينا تخلي خمسين الف للدواير الزمن
اسية وهدى: حنا ماجاماين والو بغينا غي نتمتعو

سنا: الفلوس هادي عارفة طرييقها فين غادة قبل ماتجي..خلي الجميع للضربة الكبيرة
انا؛ اشمن ضربة كبيرة هادي هي الاخرة لينا...واش فهمتو..

البنات: لا لا ميمكنش
انا: حنا حالفين البنات علامصحف وكلنا قلنا نهار نقول نحبطو غنحبسو
سنا: داكشي.كان زمان ملي كنا مازال بليكوش وكنقولولك حبيبتي.. دابا سمعي هاد زوج كلمات طلعتيلينا فراسنا بتحكمك فينا دايرة فيها نتي هي الكل فالكل..
الكبيرة فينا بزعطة ولكن تتحكمي فينا ميمكنش
انا: كلامها جرحني دموعي واقفين فعينيا...ياك اختي كاع داكشي لي شفت ودرت علاقبلكم نسيتيه.. الله يخلف عليك ابنت ميمتي...حتا انا غنقولك زوج كلمات.. انا غنمشي ولي بغات تتبعني مرحبا...ولكن الا طحتو فشي مشكل كنقسم لك واخا نشوفكم كتوفاو منحنش ومنعتقكمش
دخلت للبيت وخليتها كتعاير وتسب فيا..جمعت حوايجي وهزيت نصيبي.. وخرجت مشيت للمطار...طريق كلها وانا كنبكي...رجعت لاوكرانيا...وقطعت العلاقة مع خواتاتي فمرة....نكارات الخير انا لي سمحت فقرايتي وفضميري وكرامتي علا قبلهم....وليت دابا ممامزياناش ملي تعلمو وتدربو قالو واش قطعو الواد ونشفو رجليهم... راني كنعرفهم وحدة وحدة غي الطايشة علا ختها..اكيد غرونو شي روينة....مازال كنهضر مع راسي حتا لباب كيتدق بجهد

مشيت نحل.... وانا لقا واحد الشخص كنكرهو.... اسد.. اسد شاب مغربي تكون
عندو ديك
24
عام كان مع المافيا الايطالية ودابا دار منظمة ديالو بين روسيا واوكرانيا..... شاب وسيم بشعر شهب وعوينات خوضر طويل وعامر.... دفع الباب... ودخل لصقني مع الحيط...حاوط ايدو بخصري وكيدوز شفتين ديال علا وجهي.. اسد:ايوا الحبيبة ديالي فكرتي
فالعرض لي قلت ليك...انا: حسيت بالقرف دفعتو... بعد مني...الحيوان
,ديك الخدمة اخر حاجه نفكر فيها...
اسد: نتي لي جنيتي علا راسك تحديتيني بلاقياس وانا..صابر غي علا ود الفنيكيشة ديال اسية قوووقة البرهوشة...دابا انتي لي ختارتي .انا: برا عليا ولي فجهدك ديرو المخدرات مغنبيعهمش لك وحتا خواتاتي مغيخدموش معك..
اسد: دابا نشوفو.. خرج وزدح الباب
فنفس النهار خواتاتي عوضوني بعواطف ومشاو ينفذو عملية كانت سرقة كازينو.. كالعادة هذى كتسنا علا برا.. باش يخرجو... دازت ساعة مخرجوش حسات بالخطر...دخلات فالواجهة ديال لمحل بسيارة... لقات البنات كياكلو العصا عند العساسة...هزات سلاح ناري بدات كتضرب فلخوا... باش يطلقوهم...وفعلا هرباتهم....ولكن...اسية تصابت فالعين ذيالها.....ونلي جابو الطبيب لدار علا حسب معاوداتلي عواطف مقدروش يدوها للسبيطار تفاديا للسين والجيم...قالهم بلي خصها عملية فورا ومستعجلة ولا تفقذ البصر للابد.....
وهادشي خدم مصلحة شخص واحذ كان مراقبهم من اول نهار تفارقت معاهم اسد...اصلا كتعجبو اسية.... ولكن انا كنت كنتعرضلو باش ميقربلهاش اصلا راها مازال طفلة...مازال ف 14 مكملاتهاش....
مشا لعندهم وهددهم بلي الابغاووو يخرج اسية علا برا البلاد بطريقتو باش تدير العملية خصهم يخدمو معاه...هدى رفضات وطلبات من اسية تتصل بيا وانا نتصرف بمعرفتي...سناء المحسادة بمجرد مسنعات سمية ريم انتفضات ووافقات ونقضات العهذ والحلفان لي حلفنا النهار اللول متعلماتش من شنو وقعلهم ملي نقضوه اول مرة ودازو عملية من مورايا....دابا غيتاجرو فالمخدرات....كنت كنطمن علا اسية عن طريق عواطف لي نبهتها متقولها لحد اصلا...كرامتي كتسمحليش نبان بلي حنيت لهم...

دازت شهرين علا عملية اسية وفعلا رجعات كتشوف والبنات خدمو مع اسد...وحتا هو مهلي فيهم …:جربهم بكميات صغيرة وملي سلكوها...عفاط معاهم... واليوم سلمهم شحنة كبيييرة بزززاااف تقدر بحوالي خمسسين مليون دولار... ..باش يذوزوها من الحدود البحرية... المتهورات مداروش خطة.... وتشدات السلعة واكن لحسن الحظ...هوما هربو....المشكل بالنسبة لي ماشي هنا المشكل هو ملي رجعو عند اسد بلا فلوس بلا سلعة....غضب بزاف... وخدالهم اسية وقالهم اما فلوسي كاملين واما عمركم تحلمو تشوفوها....البنات دوزو الاسبوع كامل وهوما كيديرو عمليات مرة شفرو محل مجوهرات ولكن مقدروش يتصرفو فيها واسد مقبلش غي الاكانو لفلوس كاش...مرة سرقو فيلا شخص مهم ولكن ملقاو والو المهم كملات السيكانة وهوما ماجمعو حتا مليون دولار كامل...تماك فين طييحو كوارييهم واتاصلو بيا...عاودولي وانا درت بحال الامفراسي والو..ريم: اييوا من هدشي كامل زعما عند بالكم انا عندي هاد المبلغ كامل راكم غي كتحلمو انا حذرتكم قبل مالفاس يجي فالراس.. ولكن نتوما مكتسمعوش.. هدى: عععاااافك اختي رجعيلنا حتا الامعاونتيناش وجودك بوحدو يكفينا ويقوينا...هضرتها الصراحة حركاتني وقرررت نرجع لروسيا وفعلا رجعت وجبت كاع لي عندي ديال لفلوس ولكن ملي جينا نشوفو وماوصلنا حتال عشرة دلمليون... انا اتصلت باسد باش نطلب مدة ولكن هو مجاوبش...مازال كنفكر فتخريجة حتا تحل الباب ودخلات عواطف قالت بلي شي شخص عطاها هاذ علية الهدايا ومشا....انا طرت عليها كنحل فيها....حليتها وانا ندووخ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 3:28 am

كان ثوب بيض عليه بقع دم...وورقة مكتوب عليها...باركو لختكوم..الصباحية...دخت وطحت الارض كنشهق حمار حيوان اغتصب ختي زصغيرة الي مازال طفلة بالنسبة ليا داكشي علاش كنت كنضرب تمارة باش ميتذلوش ويفرطو فشرفهم هاهو داه لحمار تعصبت وكرهت ونويت نقتلو...شوية صونا التلفوون...اسد: تهههه سمحيلي مجاوبتكش فبيلة كنت مشغول مع ختك انا: انت احقر سخص شفتو فحياتي علاش درتي ليها هكداك...اسد:ضرييبة تاخير...عند 3 ايام ولا نسيفطلك ختك جثة.. انا: عطيني نسمع الحمار ختي...دوزهاليا بقاتت مسكينة كتبكي مفهمتش اشنو كتقول كاع...اسد خدا منها الفون: شوفي مبقيتش بغيت الفلوس.. انا: واش بغيتي بسلامة تبغيك الموت....اسد: بغيت سلعتي كاملة ومناقصة حتا...غرام...انا: فين غنجيبلك السلعة وهي حجزاتها الدولة...اسد: لا لا السلعة متحجزاتش عند الدولة الظابط لي حجزها مديكلاراش بيها يعني هو لي عارف فين مخبيها...تقريبا واحد مية كيلو....شوفي كيف ديري تجيبها منو....انا: شكون هو وباش عرفتي هدشي...اسد: سميتو...جيرجيو...و عرفت بلي حاول يصرف البضاعث عن طريق تاجر بالتقسيط سميتو القرصان....3 ايام ا ريم لي عندك 3 ايام وموراها منعقلش عليك
طيييط
قطع..انا جهلت كنضرب فخواتاني وفراسي.. فالخر ذحنا كلنا كنبكيو وكنشهقو..
سنا:كلشي بسبابي وبسباب انانيتي...
ريم: لي عطا الله عطاه دابا خصنا ختنا ترجع والسلام
كيفاش معرفتش المهم هدى غتكلفي نتي وسنا تجيبولي معلومات علا بائع مخدرات روسي سميتو القرصان....وانا غنتكلف بالظابط

بدا عندي العد التنازلي باش نفقد ختي مازال كنقلب علاهاد جيرجيو ملقيتوش ومعرفتش فاش من مصلو كاين.. هو مازال كندور فسيارتي علا اقسام البوليس حتا جاني اتصال من هدى...وسناء بلي لقاو القرصان مشيت بسرعة للمكان لي عطاوني عنوانو....كان عبارة علا ساحة عمومية ومع كان اليل كانت شبه خالية من المارة...نزلت من سيارتي وركبت معاهم....كانو مراقبين زوج دناس...واحد قالو لي بلي هو القرصان فعلا باينة من لبسو وداك الكم الهائل من الوشوم وداير ديك اللعيبة علا عينو اليسرى يمكن فقدها...داير نايفيا علا راسو وخرسة كبيرة فودنو.. اما الشخص لاخر فقط الشوفة فيه تخلع. . كان طوويييل بزااف...وباش ماطوال باش ماغلاض....ولا بحال شي دب قطبي.... ومع بيض جاه التشبيه هو هداك...سنا بقات حاله فمها فيه حتا نغزتها باش تجبد.. الكاميرا تصور اللقاء شوية القرصان عطا مانيطة كبيرة للداك الضخم وتوادعو...رجعت للسيارتي باش نللاحق داك الشخص نعرف شكون هو ومنخفيكومش علما اني تصدمت ملي وصل لمركز الشرطة....وسمعت البوليش كيحييوه باسم الظابط جيرجيو....تماك فرحت لانو جاني برجلو مامشيتلوش...حط السيارة ومشا لدارو..بطاكسي تبعتوو...دخل بقيت كنتسنا شوية...خرج مانق ومبدل حوايجو شعرو واقف وريحتو سابقاه...خدا طاكسي ومشا ولكن هاد المرة متبعتوش... حيدت مساك من شعري وبقيت مضاربة مع القفل ديال دارو حتا تفتح..... دوزت ساعتين فيه كنت لبست ليگاتي.... وجمعت شعري ودرت قبيه ولثام وفليتها فلي ولا لقيت اثر للمخدرات فيها...دوزت ديك الساعتين وانا كنقلب ووالو...عييت وجلست كنتفرج فالبوم صورو....حتا سمعت التخرشيش والباب كيتحلبردت من الخوف رجليا فشلو عليا...اش غندير ياربي واقيلا مشيت فيها وهادي هي الاخرة ليا....الاشدني هاد الغوريلا يقسمني علا ستة

معرفت مندير وليت غير كنقفقف...بقيت مدابزة مع البالكون يتحل والو
تخبيت مور واحد الستارة نازلة حتال للارض... دخل داك خينا مشعلش الضو الحمد لله اما كون شاف الروينة لي درتلو فدارو كان كيغني باينة فيه سكران كيتلاوح.... شوية بدا كينصل فحوايجو بقا صولو انا تماك زدت توترتت....غي دخل للدوش وسمعتو طلق الما وانا نطيح الارض فشلت...نسيت كاع واش خصني نهرب...كون ماشي تلفوني لي فيقني تما بقيتكانو البنات... نضت بالزربة حليت الباب وخرجت... مقدرتش كاع نسوگ بالخخلعة...ملي دخلت للدار لقيت لبنات مجموعات مهضرت مع تاوحدة سديت عليا حتال الصباح.... فقنا....فطرت نعاهم وخرجت باش نراقبك الظابط.....يمكن نتبعو نشوف فين مخبي المخدرات... خرجت دوززت النهار كامل مخرجش من البيرو وملي سالا شد طاكسي ورجع... للدارو ونعس حيت بقيت مراقباه حتال لفجر....رجعت للدار وشوية دالامل لي كان عندي فقذتو فهاد النهار دازت 48 ساعة مادرت فيها... والو... البنات كانو محطمين ومدمرين...ولكن ثقتي انا فالله كبيرة...والحمد لله علا نعمة الذكاء.....ملي فكرت مليا فهدشي كامل استنتجت فين ممكن يكون حط المخدرات... جنعتهم من جديد لانو...الدخول لذيك البلاصة خصو خطة محكمة.....وبطل العملية هاد المرة مغنكونش انا... غتكووون....عواااطف..
البنا: مفهمنا والو عافاك شرحي لنا...انا: شوفو الاخدمنا عقلنا اكثر...غنلاحظو بلي الظابط هادي يوماين وهو مخلي طونوبيلتو كتبات فالمركز...وكياخد غي تاكسيات...سنا: ممكن تكون خاسرة...ريم: لا اخر مرة دخل بيها خدامة حطها وخرج...المهم سمعو الخطة ديالي.....الظابط خصو يجي عندنا هنا للدار باش يقبض عليةا البنات: بخوف اويلي علاش... ريم: هدى غتكلفي تصاوبي هوية جديدة لعواطف...وهي غتمشي دير شكاية عند الظابط...بلي هي خدامة عندنا...وكنعذبوها....وسنا غتسيفط رسالة مكتوبة بالبووورد يعني بالپيسي.. تقولو يرد بالو من هاد البنات لانهم مسنقصدينو....هو مع فكرشو العجينة غيشك وغيجي يقبض علينا.....حنا غنسلتو بشوية قبل مايجي غيلقا عواطف كتسناه فالدار مغيلقا حتا حل من غير انه يقبض عليها باش يفهم منها...وهنا فين كاين بيت القصييد
حنا مغنهربو غير باش يشك عواااطف...ملي غتمشي عندو وهي تكذب وتالغ وتلفق فالقصص والحكايات...باش هو يدوخ يتنوى ويشك....اكيد غينزل للسيارة باش يطمئن علالبضاعة انا غنكمل المهمة ديك الساعة....
فعلا درنا كلشي بالجرف ملي خدا عواطف وهي تكذب وتخربق...وترون عليه دووووخاتو بالبيان....البنات كانو متخوفين انها حمقة وهبيلة غتفرشنا ولكن هنا فاش.لعبتها انا....عواطف: وهادشي..لي كنعرف علا هاد البنات...جيرجيو: من الصباح ونتي كتخربقي عليا نوضي فحالك عطيني التيساع.... فيييينكووووووم جيبولي شي دوا يكالملي هاد الصداع...عواطف: واش نمشي نمشي... جيرجيو: برااااا عليا...عواطف: قبل منمشي نسيت جزئية بسيطة... جيرجيو: بتافف اش تاني... عواطف: اخر عملية ديال المخدرات... هي العملية الوحيدة لي تقيدو فيها وصيدهم..ظابط...دالهم السلعة كامل وهوما دابا مستقصدينو...وناوينلو الشر...جيرجيو: وقف كيبلع ريقو شكون هاد الظابط فين خدام سميتو عنوانو شكلو... هواطف؛ معرفتش..اسيدي مقالوش ليا...وهو ينقض عليها بالضرل.. وااعصا خلا فمها يجي بالدم...ملي معارفاش الحيوانة اش كنتي مقابلة.... رجعي جلسي هنا معندك فين تمشي حتا نرجع....خرج جيرجيو...كيجري ومرتبك....كيتلفت موراه...حل الكوفر....وهي توقف عليه ريك دارت ايدها وسداتلو الكوفر...جيرجيو: شكون نتي...ريم: البنت الكبيرة فالشيطانات الاربعة....جيرجيو: ريييم ريم: هممم هي جيرجيو: اش باغة : المخدرات...جيرجيو: هههههههههه كتفلاي غتمشي ولا غنلبسها ليك.. نتي وخواتاتك ومتخرجو منها غي مور عشرين عام ربم: ههههههههه راك غالط انت لي غتلبسها حوارنا دابا مصور صورة شوف عند البوابة الحديدية.. هديييك ختي سناء...كتصور فيك...وطبعا مكاينش صورة بلا صوت... هاد اللعيبة الي علا صدري كتسجليك بيها.. بنت سمبتها عواااطف...جيرجيو: عواااطف ياك عواطف هي لي عندي فلبيرو...ريم؛ لا عواطف كون سيفطتها غتفرش من اول كلمة هاديك ختي هدى لي كانت منتحلة صفة عواطف....دابا جيب هدئ وخلينا نمشيو بالبضاعة نعتقو ختي...ومتحاولش تلعب معانا راه حتا لقاءك كع القرصان راني صورتو...جيرجيو: شنق عليا...وجاو البوليس لي تماك... كيسولو واش لاباس....ريم؛ اوك انت ختارتي نمشو فيها كاملين بهاد التصرف...طلق مني وطلب منهم ينصرفو....جيرجيو : اش غنربح من هدشي.. انا: خدمتك سمعتك.. ومتخافش غير نرد ختي... غنرد لك السلعة وفوقها ترقية ومكافآة... : باستهزاء ههههه كيفاش. ريم: ساهلة...انا نخرج مور منسلم ونستلم من عند اسد...وانت تقتحم تقبط اكبر منظمة لترويج. المخدرات...يعني السلعة واسد والترقية فنهار واحد.....عطاني سوارت الطونوبيل... وعيط علا هدى ركبنا..وخارجيين...وهو يوقفني...: ريييم...الا مشيتي ولقيتي مثلا انو الكوفر خاوي...ريييم: غندم سيادتك....دارتلو تحية وطلب يفتحولهم الباب....

مشاو للبنات خرجو ختهم من عند اسد....اسد: دابا متساليني منسالك.. .ريم: نسالك ونسالك بزاااف...انا جبت لك السلعة كاملة...وانت راض لي ختي ناقصة اسد: ضرييبة تاخير...ونزيدك دابا غنخليك تديها من بعد غنجي نديها حيت كيما قلتلك كنبغيها وعاجباني... ريم: سرفقتو حييوان راها مازال درية صغيرة...عل الاقل اعتبر انا ولاد البلاد وحنا بنات بوحدنا فالعربة انت خصك تحمينا ماشي انت لي تاذيينا.. اسد: شد حنكو وكيشير للحراس باش يخلونا نمشيو...رييم تكبري وتنسايها.. ريم: تعيييش وتتفكرها... غمزاتو وهي عارفة اش غيطرالو مور ماتخرج... غير تحركو البنات وهجمااات الشرطة... وتشد اسد ورجالوو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 3:30 am

الغد ليه...لانصييت فيديو ديال القرصان وجيرجيو فالنت... تم.توقيف جيرجيو موراها.. عن العمل...دازت دابا شهو ونص علا الواقعة عمري مجبدت داك الموضوع مع اسية واخا كتبات فحضني كل ليلة الصراحة مازال كنخاف من تهديدات..اسد واخا هو فالحبس رجالو علا برا بدلنا المدينة من موسكو لستالينغراد...واليوم قررت ندير خرجة انا وخواتاتي... وجدنا لغدا وخرجنا لجبال الثلج فرصة نتجمعو توحشت لمتنا ونخرجو حتا اسيا من لي هي فيه....دوزنا نهار زوين كلينا وشربنا...طلبات مني اسية نوض نتمشا معاها... فعلا بقينا غاذين كنعاود لها علا ماما وبابا كيفاش كانو ومعرفتش كيفاش فلتات رجلي وانزلقة من قمة الجبل.. مع المنحدر ماكاين فاش نقبط لا شجرة ولا حجرة ولا انسان كنتذحرج نحو الاسفل وانا كنشهد كنفكر فالموت وفخواتاتي شكون ممكن يقابلهم...وصلت للحافة وطحت من اعلا المرتفع كنتسنا امتا نترضخ مع الارض وانا علا بعذ حوالي ميتين ميتر علا سطح الارض مغمضة عينيا مكنسمع غير..غوات اسية حتا شداتني شي حاجة من حواجي الصوفيين كان فرع شجوة خارج سبحان الله من الجبل كانو يد كساعدة تمداتلي امل اخير وفرصة اخيرة...كنطلب العناية الالهية متخلينيش...بقيت معلقة شي ساعة عييت..بزاف....

حتا كنسمع صوت مروحية....تدلى منها سلم خشبي... ونزل معاه رجل...انقاذ بمجرد مامديتلو ايدي فقدت الوعي...ملي فقت لقيت راسي...عل الارض خواتاتي دايريين بيا لي فهمت انهم كيساينو الاسعاف تقدم الرجل لي نقذني... كان شاب اسمر طووويل...شعرو اسود من سواذ ليل وكثيق عيون سوداء...جسم رياضي منحوت نحث وهاز الخودة فيديه.... تمنالي السلامة...ومشا فحالاتو....واش داه يمشي دا عقلي معاه ومع انا معنديش تجربة مع هاد الجنس الخسن بقيت حالة فمي تابعاه بعينيا....وحمقاتني الابتسامة الاخيرة لي دار لي بدوك السنينات البويض حتا كلشيهم بداو كيضحكو عليا...اويلي نقذني من الموت ورماني فموت اخر...نعم ..انساتي سيداتي...انه الحب من اول نظرة....موحال هذا يكون رةسي مية فالمية هندي...ووووواااو شفت فالرجال حتا عيييت بحالو مشفتش..
خداوني للمستشفى للاطمئنان....ورجعت للدار من بعد... وعقلي مرجعش معايا

ديك اليلة خواتاتي نعسو وانا..فيناهو ليا هاد النعاس كنت غادا نحماق...كنتخايلو حدايا الله يستر...حتا طلع الصباح..تذق الباب مشيت نحل علا لولد لي كيجيب لنا السخرة... خارجة بكسيوة قصيرة وبانطوف ديال ميني ماوس..بحال شي بنت صغيرة...وانا نتضدم... كنحك فعينيا....كنقول واش كنحلم...هو عاق وبقا شاد الضحكة..كان..لابس لبسة...ديال الخدمة بالبلومارين ومع طايتو جات كتحمق... المنقذ: غنبقاو واقفين هنا ..راه عندي شي هضرة معك
انا: اه اااا اه تفضل
المنقذ: عافاك عطيني معلووماتك الكاملة وبغيت نعرف واش لي وقع لك حادث عرضي او شي حد دفعك.

انا: لا لا فقدت توازني
المنقذ: كنتي غتفقذي حتا حياتك
انشوف البطاقة...ريم العروسي..23 عام. ووواش من المغرب
ريم: اه من الجنوب
المنقذ: حتا انا من المغرب..ولكن مكنعرفش بزاف علا المغرب..المهم علا سلامتك..فرصة سعيدة وقعيليا هنا
وقعت وناض هو خارج انا بقيت مكوانسية فوق الفوتوي كاع هذا زهر عندي...طلع مسلم وولذ لبلاد...واك واك علا زين فيه..ريم: هيييه. هو دار بخفة نعم انسة...ريم: شنو سميتك
المنقذ: بابتسامة ماكرة ايسام...انا: اااااا
المنقذ: اييسام ريم: ههههه اهاا عصام.. عصام: اه اه هديك
ريم ؛ مشرفين
ابتسم ومشا وانا بقيت هكداك مكوانسسة.. فاق الخواتات كيدوزو يذيهم علا وجهي.. هييهو واهيتا واسبحان الله... اويلي لبنت تشيرت مشاات فيها...هالي تقرص هالي تسرفق فيا وانا ولا الهوا....مشيييت مع عصاااام...امييي قلبي
دازت الايام وانا كنخرج كل نهار من الصباح مكانجي حتال ليل كنتسارى فشوارع ستالينغراد كنقلب عليه فجميع الوجوه....وتيقوني الاقلتلكم كان عندي الاستعداد نعرض نفسي للخطر مرة وزوج وعشرة غير باش نشوفو.....ولكن معرفتش لبنات مالهم ولاو مصرين من بعد ماكانو رافضين نرجعو للمغرب وليت انا لي رافضة مبغيتش نمشي قبل منشوفو...ولا محور حياتي لليومية وحتا فاحلامي......استسلمت للامر الواقع جمعنا حوايجنا...وقررنا نرجعو للمغرب...طلقنا الدار....وحنا نازلين مع الدروج كانو سكان جداد فالعمارة كيطلعو الرحيل...بدون قصد من العمال واحد فيهم..قاصني بطرف الماريو فقدت توازني وطحت تكركبت حوالي عشرة ديال الدجة وكنت مكملة كون مشداتنيش شي ايد...كان شي حد طالع مع دروج هو لي حبس سقوطي...الرجل: شحال من مرة غتقدني باش نعتقك حتا ديري عقلك ههه..عليت فيه وجهي كان هو..الي قلبت عليه هاد اليام كامل وماقالو راسو جي تسكن حدايا غير حتال لنهار لي راجعة للمغرب اوييلي وحتا الدار طلقتها..طلقت زواكة درمضان كنبكي علا زهري ليهودي... وهو تخلعو عند بالهم راني تقصحت...كيوقفوني وكنرجع نطيح... الصراحة زدت فيه وتبوحطت بلا قياس ولي قلبت عليه لقيتو هزني بخفة وطلع بيا فالدروج بسهولة حطني فوق الاريكة فالدار لي عاد كيدخلها الرحيل.....واتصلو بالطبيب...البنات كانو معصبات لانو مابقاش بزاف ذلوقت وتفوتنا الطيارة...فحصني الطبيب وقالهم بلي مقضحة بزاف فرجلي ومخصنيش نتحرك عل الاقل لاسبوعين دالراحة حتال عشرين يوم...البنات: لا ميمكنش خصنا نمشيو..عصام: تقدرو تمشيو...من هنا زوج دالاسابيع تكون هيا برات وتلحق عليكم...انا': لا لا غنوض نمشي معاهم.. البنات: لا بقاي هنا ولكن خص وحذة فينا تبقا معاك ترعاك ونهضرو مع مول العمارة علا حساب الدار..عصام: الا كان غي علا الدار هاهيا تبقا فيها اصلا انا كنكون خارج مهمات بزاف ومكنجي نعس غي ساعتين فالدار..ومغنمشي للخدمة حتا نعطيها شنو غتحتاج غي سيرو.. البنات: لا ولكن...عصام: مكاين ماولكن رانا ولاد البلاد الاماوقفنا مع بعضنا فبحال هدشي امتا غنوقفو...زيدو يالاه نوصلكم ونجيبلها معايا الدوا...خرجو مور متوادعنا وانا مازال مامتيقاش بلي گاع هذا زهر عندي...بقاو العمال وشي بنات معاهم كيرتبو فالاتاث ...انا كنحاول نستوعب اش وقع واش غندير وكيفاش غنتعامل وغنتعاطى معاه فهاد زوج اسابيع وانا غير الشوفة فيه كيتزلزلني..

بقيت هكداك... حتا مشاو دوك الناس...ودخل عليا بدر التمام...اول مرة نشوفو بلا لبس الخدمة كان بتيشرت وسروال جينز فلبلو مارين وجاكيت فالكحل كالعادة موقف شعرو وبارفان كتدوخ...جاي قاصدني...وحروفو كتحمقني وهو كيدير مجهود باش يدوي بالدارجة عصام: كيف بقيتي ريم: لاباس. عصام: تقدري تنوضي تحيدي لي بوط والسروال الجينز باش نقدر نديرلك البوماض...ريم: اه نضت وكنعرج... شوية جا.سندني بمحرد محط ايذي فايدو ارتعشت حسيت بالدفئ فانحاء جسدي... دخلني لبيت كان فيه دوش ومشا جابلي شنطتي باش نلبس حوايج االدار...ولكن ملي دوشت وخرجت نلبس كانت صدمتي كبيرة...لي بقات شنطة سناء ماشي شنطتي...اصلا هي ضعيفة بزاف يعني حوايجها غيجوني مطرطقين وكلشي عريان...اميمتي شوهة..عصام: من ورا الباب... واش مكاين باس.. ريم: اه ااه لا لا مكاين والو شوية ونخرج قلبت ملقيت حتا بيجامة بالسروال من غير وحدة ولكن الفوق ديالها شوهة...لبستها ودرت عليها جاكيت.... سمحتلو يدخل عندي.. جاب بلاطو ديال الاكل والدوا وبوماض... كلينا بزوج....وعطاني الدوا كان شخص قمة فالروعة واللباقة ابدا تقولي...ماشي بوليسي..بقينا مجمعيين شحال حتا نسينا راسنا....عصام: اوووف مشا لحال ومازال مدرتلك مساج لرجلك تكاي باش نعرف كيف ندير وكيدي لكويرة...راه شوفاج خدام... تكيت هو كان خدام فرجلي كيدير..لي مساج وطبعا انا اتبعكك او هنا تما بزاف كيضرني...لا لا عافاك باركة واحد الوقت ريم: ممكن نسولك عصام: مرحبا ريم: علاش انت حنين واخا فخدمتك كتكونو قاصحيين عصام: سكت شوية وتنهد...هو من المفروض فعلا يكون هكداك.. وانا اقسح مني مكاينش....ولكن..هادي.شهر تبدلت بزاف....ومتعرفي نكون حنين غير معك نتي.. ريم: تزنگت حذرت راسي حنوكي غيطرقو بدم... فرحت من قلبي لانو شهر هادي باش شفتو اول مرة وفعلا كان حنين معايا وهو كينقذني ماشي بحال الا كيدير غي خدمتو وواجبو بالعكس كاني شخص كيعنيلو الكثير...حيدت الكويرة.. هو كان كيدلك فرجلي...هز راسو معرفت شنو كان غيقول...وهو يتبهض... بقا شحال وهو كيشوف..فيا تفحصني مزيان....نظرات كانت مكتنكرش انو معجب بيا بجمالي وبجسدي... قرب لعندي بدون كلمة وحدة التقت العيون والانفاس... ومورها الشفايف وغرقنا فقبلة وحتا انا تجاوبت معاه مقاومتش.. مع العلم انها اول قبلة ليا كنت عايشة اللحظة وكان عندها طعم خاص....معرفتش علاش انتفض.. وخرج زدح باب البيت وباب الشقة ونزل....انا تكورت فوق السرير...بابتسامة عريضة كندوز ايدي علا شفتي اتحسس موضع شفتيه....مهمنيش تصرفو الاخير قد مانا كنت طايرة فوق السحاب...لاني اقتربت ليه...ولانو كيبادلني نفس الاعجاب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 3:31 am

طراااااااااااااخ
اوبس سمحولي مكنتش قاصد نضرب الباب فوجهكم ولكم معرفتوش شنو وقع معايا الداخل... بعدا نعرفكم براسي عصام الدليمي 33 عام..
اصلي من المغرب صحراوي الاصل... ف 1988 غتكون عندي فداك الوقت شي ست سنين كنت راجع من الكتاب القراني...كندخل كنلقا اهلي مدرجيين فدماياتهم... كنا كنسكنو فمدينة الداخلة والاب ديالي كان من اعبان القبيلة.....داكشي علاش عصابات البوليساريو بدات بيه هو اللول... جمعوني انا وبزاف دالاطفال ورحلونا لكوبا تماك قريت عندهم اللغة الاسبانية...وقريت علا السلاح...وملي وليت مراهق خدمت فمصانع للصنع السيكار....تلقنت فديك الوقت المبادئ الشيوعية...ملي وصلت ل 18 فرقونا علا دول اوروبية وانا جيت للروسيا...دخلت بوصاية للشرطة بالظبط جهاز استخباراتي وكنت فقسم التعذيب اصلا قلبي مات هوما كانو كيبززو عليا نقتل وندبح وانا طفل...ونغتاصب وانا مراهق عيالات قدام ولادهم ورجالهم.. والا يكون مصيري حتا انا التعذيب يعني هدشي لي تطلب مني فروسيا وااالو قدام ذاكشي لي ذوزت كنت اشد واحد تماك ومعندي علاقة مع حتا واحد صديق واحد لي عندي....بقيت مدة كنتعالج فمصلحة الطب النفسي لاني عمري نسييت شنو داز عليا وانا صغير.....الصذيق لي عاودتلكم عليه كان هو السبب باش تنفيت علا المخابرات لاني رفضت نقتلو مور ماتطلب مني نديرها كان اول مرة نرفضلهم طلب... عاقبوني...ولاحوني..فمصلحة اخرى ...بنسبة لي مكانشعقاب لاني تعرفت علا بنت بحال ريم الصراحة كان عليهم يسموها ملاك رقة.. لانها فعلا انثى بمعنى الكلمة....عجباتني من اول نظرة واختلقت اعذار باش نشوفها ونخلي داري ونجي نسكن حداها...ولكن القدر وقف معايا.. وعطاني جائزة انها غتبقا معايا فداري لمدة عشرين يوم وخصني نستغل هاد لعشرين يوم باش نربحها فيها...وتولي تبغيني كيفما انا كنبغيها ولكن تسرعت بزاف فاستغلال هاد المدة...قبلتها وكنت علا وشك نضعف ونكمل غي تمالكت نفسي ومبغيتش ناذيها...معرفتش دابا اش تكون كتقول فبالها عليا ولا غتكون فقدات الامان والثقة معايا ولكن انا خسرت بزاف فحياتي وممستعدش نفقد اول بنت حركات مشاعري ناحيتها...ضروري نخليها تبغيني وهادي هي مهمتي الجديدة انا عمري فشلت ومغنقبلش الفشل...الدب مكيعرفش للاستسلام...نعم الذب مستغربوش التسمية هو اسمي الحركي فالجهاز...لاني كنشبهلو فبزاف دالصفات من غير ضخامة الجسد...العدوانيية..انا عدواني لابعد الحدود وهدشي مخصوش يبان قدام..ريم

اههه اه خربقاتني هاد البنت من نهار دخلات حياتي

حليت عينيا كانت الساعة تشير الى التامنة ليلا البيت ولا مظلم...نضت دخلت كنعرج.لطواليت غسلت وجهي وسنيناتي قضيت الحاجة...وجمعت شعري..كان فيا الجوع والصقييل فالدار..فتحت لباب باش نمشي للكوزينة..وانا نتزدح مع ضخم الجثة تقول كان ناعس حدا الباب عصام: ا اا كنت كنت بغيت نجي نسول فيك كيف بقات رجلك
ريم: لاباس...الحمد لله ولكن مكنقدرش نتمشا عليها..عصام: طبيعي راك مقصحة تبغي نهزك.. ريم: يالهي لقذ قصف مشاعري..ا ه لا لا بلاش عصام: انا وجدت العشا ومنها نيت بغيتك فموضوع مهم..ريم: الله يسمعنا خير...عصام: حتا تتعشاي ونهضرو...تعشينا فضمت تام انا مازال حشمانة من قبلة ديال الصباح...ريم: نقدرو نهضرو دابا...عصام: ههمم..بغيت نوضح شي حاجة وبلا متقاطعيني..شوفي انا بغيت.. نعتذر علا ضنو وقع الصباح...عرفت هدشي مغيخليكش تحسي بالامان وغتخافي تبقاي بوحذك معايا..داكشي علاش الا كان غيابي يخليك تحسي بالامان انا غنمشي لشي بلاصة اخرى حتا تولي لاباس... ريم: اولا انا نسيت الموضوع وهادي دارك...الله يخلف علسك وقفتي معايا...اما بالنسبة للامان فانا حاساه وانت قريب يكفي انك نقذتيني زوج مرات..عصام: بابتسامة كتحمق وعينيه كيلمعو ناض وجا جلس القرفصاء...عاد تقادينا اما ملي كان فوق الكرسي كنت كنعلي راسي باش نشوف فيه عصام: شكرا ونتمنا نكون قد الثقة...ماد ايديه باش ايصافحني..توكني صديقتي ريم: بابتسامة صفرا العبيطة توقعات يقولها تكوني حبيبتي صافحاتو اه عصام: صديقي كيقول بلي راني صديق مميز ولكن ضروري متصارحيني متخبي عليا والو وحتا انا مغنخبي عليك والو...
دوزنا العشيا فالضحك...درنا فيلم...وسهرنا معاه حتا دانا النعاس حدا بعضنا فالصالون... نضت باليل كنتحسس وجهو لحيتو الكحلة كلشي فيه يصيبني بالجنون.....تعمدت نقرب لو اكثر...ملي فقنا فالصباح كنت ناعسة علا صدرو وهو مطوقني بيدو بزوج واحد رجل ديالي فوق كرشو نعسة معنكشة ولكن فنننة...نضنا بزوج حاسين بالاحراج...وتوالات بحال هاد المواقف بزاف كانا قوانيين الطبيعة كلها كتجدبنا لبعض وكتقربنا اكثر واكثر دازت. 20 كنا فيها تقربنا بما فيه الكفاية وتعدينا حاجز الصداقة...هو عاودلي علا حياتي كيفما عاودلكم مانسا والو... حتا انا عاودتلو ولكنة ماشي كلشي..وصل النهار لي خصني نمشي لعند خواتاتي......جمعت حوايجي...ومشا معايا للمطار كان مقلق بزاف مكيدويش... وانا الصراحة محكمة فدموعي غير بزز كنصبر راسي وكنمني نفس باش نشوفو مرة اخرى اكيد غيحس بالفراغ فغيابي لاني مليت عليه الدنيا فغيابو...
وصلنا للمطار وكانت المفاجاة ياك قلتلكم الطبيعة لي لاقاتنا اول نهار حالفة حتا تجمعنا ايوا هاهيا رجعات فيه الروح ورجعات التعابير لوجهو.... الرحلات متوقفة فالمطار لمدة اسبو ع لسوء الاحوال الجوية والعواصف الثلجية...يووووپييي...

عصام كيوجد فالعشاء...ريم: شفتك فرحان قبيلاتي عييت ندوي معاك معبرتيش والديا... عصام: ههه طبيعي الزوينة...كنت غنبقا بوحدي دابا كاين الي ونسنيني...
ريم: ياك غي حيت كونساك وصاف... عصام: لاح لي فايديه ومشاليها...رفعها لمستواه لا اكثر من مجرد ونيس ريم: بارتباك ورجيلاتها كيلعبو فالسما نزلني نزلني...عصام: لاااا رييم عافاااااااك عصااام: اححح متبقايش تهضري هكذا كنتبورش...ريم: صافي يالا نزلني...عصام: بوسيني... ريم': اوك باستو فخدودو عصام: اش هاد البوسة ديال الدراري الصغار بوسيني وماد قنينفاتو.. وبلعني كيزيير عليها باش تكون معدبة فالهزة وتبغيي غير تتفك...ريم: قليل الادب... عصام زاد ورك علا جنابها رييم: ايي ايي ياي صافي... قرباتلو وباستو من شنافيفو..حطها وبغات تمشي تخرج من الكوزينة... جرها من خصرها...ودخلها فقبلة طووويلة وحتا هي تجاوبااات بششكل كبيير معاه...رفعها من جديد وهي دورات رجليها علا خصرو....بقاو معلقين هكاك حتا تداركات ريم الموقف... وبدات كتنطر وجات هاربة بغات تجري وهو يشد فايدها عصام: ريييم ماكاين لاش تهربي او تحشمي انا .كنبغيييك ومبقيتش نقدر نعيش بلا بيك... وحتا نتي باين واش كتحسي جيهتي بنفس الاحساس... عطينا فرصة...نطورو هاد الحب بليز...
رييم: قرباتلو كتشوف فعينيه لمعة الحب والصدق كانت بغات تقول شي حاجة واكتفات تلاح فحضنو وتطلق العنان للدموعها....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 3:33 am

عصام: جرها وجلس فوق الفوتوي وجلسها عندو شششش علا كتبكي. ريم: منقدرش منقدرش عصام: علاااش واش مباغانييش ريم: بالعكس كنبغييك وكنموت عليك... ولكن....انت معارف عليا واالو...انا ماشي مزيانة كيفما يسحابلك عصام: سد ليها فمها شششش متقوليش هكداك انا مابغيت نعرف والو علا الماضي انا كيهمني الحاضر والمستقبل....واخر مرت تقوليلي كلمة خايبة علا مرتي...رييم: مرتك!!! عصام: اه واش يحسابلك راني نتفلا عليك انا قلتلك نبغييك هي ناوي نتزوج بيك ريم: اهئ اهئ لاا عصام: بعصبية كبيرة لاحها وناض معصب بان الوحش لي كيحاول يخفيه قدااامها هز طبلة دزاج ولاحها مع الحيط تشتت علاش علاش اريم علاش لا شنو السبب يعني قابلاني كحبيب صاحب راجل غرييب تبقاي معاه وكزوج لا.. يعني بغاني غي موقت وصافي شي ايام وتقولي الله يعاونك وتخليني كنتعذب كيضربب فصدرو دار عطاني بالظهر هز.الجاكيت وخارج مع الباب... انا بقييت مكوانسية..كنبكي...ملي حل الباب فقت من الگلبة خصني ندير شي حاجة الا خنخسرو للابد... نقزت كنجري معقلتش جتا لصقت فظهرو كان كيتنفس بحال شي ثور ظهروسخخوون بزاف قلبو كيضرب بجهد ريم: عاافاك متمشييش وتخليني كنبغييك اعصام.. عصام: علاش علاش مبغيتش تزوجيني ريم؛ منقدرش... حالفة يمين منتزوج حتا يتزوجو خواتاتي...او نطمن علا مستقبلهم الا تزوجت غيحسابلهم تخليت عليهم وعلا وعدي ليهم وعلا احلامهم عصام: وشنو المانع الاتزوجنا ونتي كتحققي لهم امالهم واحلامهم عل الاقل غيكون معكم راجل...عاكل الاقل مغتكونوش بوحدكم فهاد الحياة كنواعدك نكونلكم الاخ والاب والظهر لي يحميكم...ريم: صعب نقبل حيت هوما مغيفهموش هدشي... عصام: نتزوجو فالسسر

ملي حرت معاها..كل مرة كتعطيني عذر..فشكل عرضت عليها نتزوجو فالسر...ميمكنش نخليها تضيع من ايدي هكذاك...ضروري تولي ديالي...ريم: الصمت. انا: انتفضت منها كنلبس فجاكيتي.. اوك غنخليلك الليلة كاملها تفكري...الا كان اه نتلارقاك غدا مع العشرة دالصباح فباب العمارة..ملقيتكش فمنبغيش نشوفك مرة اخرى..زدحت الباب وخرجت..عارفها كتبغيني حتا هي وغتوافق لانو الحل لي عطيتها كيرضي الكل.... مشيت للادارة...درت عدة اتصالات...وشي اجراءات في حال وافقات... وانا كنتمنا من قلبي توافق...مشيت لداري لي كنت ساكن فيها قبل ما انتقل حداهم... نعست ومنعست ليل كامل كنتقلب كنفكر شنو غيكون جوابها...منعت نفسي بزز باش منتصلش بيها نطمئن عليها لانها بوحدها فالدار ولكن مبغيتش نضعف...صبح الصباح.. لبست...جينز كحل شميزة لاصقو فلبيج گات بيج....وجاكيت مارو. وهزيت الطونوبيل وبقيت كنساينها فباب العمارة... بقيت كنساين... تماك دازت العشرة بحوالي ربع ساعة...فقدت الامل درت امارش غاذي فحالي
حتا نزلت.. كانت بكسسوة فالغوز لاصة بينات طايتها حوتة وطالقة شعرها كيلعب بيه البرد علا وجها ومونطووو فلبيض...سطاتني خلاتني بلا عققل كون لقيت نخبيها علا الناس ميشوفها حتا حد..غير انا بوحدي..كانت مبتسمة ليا ابتسامة طفولية فتحت ذراعي لاستقبالها... جات كتجري...هززيتها...كنت عارفك احبيبتي غتتجي... ريم: فكرة اني منكونش معاك كتذبحني عمرك تخليني مازال نبات بوحدي.. دازت عليا الليلة بحال عام.. انا: ابدا احبيبتي عمري نخليك تبعدي علا قلبي..يالاه ركبي عندنا بزاااف مايدااار...مشينا للمحكمة دفعنا طلب الزواج طبعا بتوصييات من رؤوسائي...مشيت شريتلها حويجات... والخاتم دالزواج..والهدايا..دوزنا نهار زويين تعششينا برا...اول مرة نفرح من قلبي من نعار جييت لهاد الدنيا.
..
نضنا نغسلو ايدينا هي دخلات لطواليت العيالات وانا للرجال...الخرجة لي خارج من الحمام كنلقا واحد حابس عليها الطريق كيبسل عليها...مشعرتش وخرج الدب لي كنت كنتداوا سينين باش نقتل داخلي... قتلتو بالعصا.. ولي جا يفهم المشكل او يفك خلطتو معاه خيتهم كلشي دمايات حتا من الريسطو تقلب سقا ه علا علاه...جريتها بعنف لحتها فالسيارة... علاش ياربي ممكتابش لي نفررح شي نهار ضروري مينغسك..دخلات للدار مهضراتش معايا حتا انا مبغيتش نهضر لاني معصب خفت نضربها اونقول شي كلمة تجرحها...دخلت دوشت باش نبرد...دزت من حدا باب بيتها كانت كتبكي..بحرقة... الصراحة بقات فيا.. ..حليت الباب وهي تنوض مزوعة من فوق الناموسية كانت بكسيوة فالبيض شفاف شعرها مازال فازگ كانت كييوت بالجهد.. ريم: والله مانا كاع مدويت معاه هو لي جاني. انا: علاش سكتيلو عجبك الحال عيطي عليا.. استنجدي غوتي سبيه ريم: مبغيتش المشاكل...كنقربلها وهي كتغمض فعويناتها كانت مخلوعة بززاف...كترجع حتا لصقات فالحيط درت ايدي بزوج عليه...

بستها فجبهتها وقلت لها كنبغيك.. عاود فخدها اليمين كنموت فيك وفخدها الشمال كنغيير عليك... وغرقت فعوالم اخرى وانا كنلتهم شفتيها... كانت بردانة بزاف ضميتها لعندي وتلطخنا بزوج علا السرير...مقدرتش نتحكم فشهواتي... جردتها من االكسوة خليتها بالدو بياس.. مقرتش نقاوم هكذا جسد انقضيت عليها من جذيد بوس ومص وعضان مشعرتش.... حتا انا حيدت حوايجي بلا شعور ولكن اخر لحظة تداركت الموقف اصلا مكاين لاش نطيح فالحرام وحنا مابقا قد مافات وتولي ديالي نضت خليتها كانت مصدومة وحشمانة غطات راسها بالكوفر لي... انا دخلت للحمام تصرفت فمشكيلتي...وكنت غادي لبيتي ولكن مبقيتش نتحمل نبعد عليها وفينها القدرة علا تحمل بعدها...ريم: اييه كحز لهيه شفتك ولفتيها سير لبيتك راه واسع.. انا: وانا ضامها ليا...من اليوم هذا ولاهو بيتي ومعندك غي تولفي نعسو هكذا...ريم: عصاام كنبغيك حطات راسها علا صدري انا: كنموت عليك ومعمري غدي نسمح فيك وحتا نتي واعديني عمرك تخلاي عليا شنو ماوقع وشنو مادرت لك...ريم: كنواعذك

صباح جديد واحداث جديدة واهمها المفاجاه السعيدة لي محضر لي دبدوبي..الضخم..ههه تسلت باعجوبة من قبضتو الحديدية خايفني نهرب يمكن...نضت دوشت...ودرت بالحالة مستحضرات باريسية بارفانات سشورت شعري ولبست لبيشة لي اختارلي عصام البارح...كسوة قصيرة فالابيض...لاصقة علا اللحم بحزام رقيق علا الخصر بالگرونة...صباط عالي بيض ماكياج ثقيل مع عكر گرونة... هو فاق ومن قبيلة وهو كيعيط ويقولي سربي هزين مونطويا لبيض وتفاجات وحليت فمي اول مرة نشوفو لابس موستار كان بالبلو مارين مع قاميجة بيضة...جا كيحمق والله ياربي علا داك الظهر ودوك الذرعان كيف جاو بارزين فداك الكوستيم هدشي كلو ديالي بوحدي...سعداتي بيه..قرب لعندي. عصام: كيصفر... واااو كتهبلي... ريم؛ ميرسي حبيبي عصام: عاوديها عاوديها بليز ريم: صصافي عصام: عاوديها ولانطلب تاني شي حاجة تخسر لك المايكاب ريم؛ لا لا بليز حبيبي حبيبي حبيبي حبيبي عصام: الله دابا دويتي.. جرني ونزلنا فطرنا برا ومشينا للمحكمة...الصراحة حسيت بالنقص اش هاد الزواج ديال المحكمة لاعائلة لا حباب لا عادات لا تقالييد...مي حاولت منبينش باش منغسش عليه فرحتو تفكرت والديا ونزلو دميعات مسحتهم دغيا تزوجنا ووليت مدام الدليمي.... لبسني الخاتم.....عصام: حياتي... كنت بغيت نسافرو اوندوزو شهر عسل ولمن راكي شفتي المطارت واقفين داكشي علاش غنديك لواحذ البلاصة انا: فيين!! عصام: دابا تعرفي كملنا الطريق فالسيرة شي ربعة دسوايع انا: عصام هذا راه ولا سفر وانا مجبتش حوايج.. عصام: اه را سفر وشكون قالك مجبناهمش انا: كيفاش عصام: جبت الحوايج لي غيكفونا هاد الايام.. انا: اخخخ منك.. هز ايدي باسها وصلنا لقرية زويينة بزاف تحفة فنية اشجار باسقة مروج تكتسي البياض ثوبا... وواحذ الكوخ فن فيه كل شروط العيش المترف تمناي غي تنفصلي عل العالم وتبفقاي غي فيه...عصام: عجبك المكان انا: رووعة كيف درتي طحتي عليه عصام: سر المهنة سيري. رتاحي بيذ مانوجد ماناكلو.. دخلت للحمام دوشت ولبست بيجامة دافية فالبيض طبعا تفاديا لاي هجوم خدنا الاحتياطات من لوشن وبارفانات وكريمات... خرجت تعشينا.. وهو غياملني بعينيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 3:35 am


. دخل للبيت انا جمعت الروينة ومنقلب علا الاشارة ديال الريزو بغيت نخلي مساج للبنات نطمنهم عليا... ريم: عصاام فين بلاصة بالضبط محهد الريزو.. عصام: لا رد... فتحت الباب كان خارج من الدوش داير فوطة علا نصو للتحتاني وكيمسح شعرو بوحدة اخرى انا تبهضت ووقف الزمن عندي...
عصاام: وي حياتي شنو كنتي كتقولي انا ': ااا بغيت غي نقول نسول.. عصام: ،ابتسامة ماكرة راسمها علا محياها. .جرها وسد الباب لصقها معاه كيرعب بشعرو كيرش عليها الما عصام: ههه شنو كاين مالك فحال الاشفتي شي جن.. ريم: طلق مني خليني نمشي نعس... عصام '؛ كاع غنعسو مي ماشي دابا بغمزة حتا لصباح... جرني لعندو كيفتح صديفات البيجامة وبدا كيبوس فشفتاي ويعض ويحبس يشوف فيا شحال ويرجع مره اخرى كان كيخنقني خصوصا ملي دفعني وجا فوقي وهو من الوزن الثقيل كتم علا انفاسي زرل السروال والدو بياس مرة وحدة وبدون سابق انذا.... وبدا كيدوز فايدو علا الجسد ديالي كامل...انا حشمت بزاف اةل مرة يشوفني شي حد خكدا حتا خواتاتي كنت نحشم يشوفوني هكداك....انقض علا عنقي.. كيبوس بشهوة وبنهم... كانو لسعات الم كيتزادو كل ماكبكرر عملية العض فنفس المنطقة وكيلعب بلسانو فعنقي كاما ممردد اححح حلوة بزااف كنبغيك نتي ديالي بوحدي ياك امم انا: كنكتفي بالانين والاهات لي كتهيجو اكثر واكثر نزل للصدر شدو متلاش طلقو.. بدا بلمس تم دوز لسانو تم بدا كيقبل شوية بحال شي بيبي...موراها تجاوز وزاد فيها ولا كيعبز وكيعصرهم حتا كنقول صافي غيقطعهم....ورجع كيعض فيهم فكرشي فذراعاتي ردني كلشي زرقة كنت كنغوت واكن كان مغييب ملي كنغوت كيكتفي... بنتي ديالي احساس جميل رغم الام ولكن كنبغغييه بزاف حبي ليه كيخلي الالم تتحول للنشوة... لاالفوطة لي كان داير.. ونزل لمقر العمليات.. يقبل ويمرر يديه.. واحد الوقت حسستو تزير معدل تنفسو تعالا وحتا الاصوات لي كيصدر ارتفعت.... خدا ايدي وحطها علا شي حاجة انا كنت متكية وقفت كنشوف فيه شنو هدا... عصام كيضحك رتاحي بيبي انا: اويلي لا بزاف منقدرش لا عصام ': كتبغيني انا؛ اه ولكن هذا راه انتحار ماشي حب عصام: خههه ملي كتبغيني خليك معايا غمضي عينيك وحسي بيا... رجع بدا من جديد معايا فالقبل حتا غبت برومانسيتو ومعرفت كيف دار دغيا حاول يدخل العود البيض يابابا... مي مبغاش يدخل ليه... هو كيحاول وانا كنغوت ونبكي. .عطاني فلول الخاطر... من بعد يمكن نفذ صبرو.. فتح رجليا.. وحط ايدو علا كرشي مثبتني بيها... وبدا كيجرب يدخلو كيضرب ويعاود عاد مادخل شوية...بدا مضارب هكاك ولا حمر عروقو بارزين فوجهو وفايديه... حتا حسيت بشي حجة تمزقات فيا الداخل بحال شي موس اخترقني... غوتتت خشيت ظفاري فظهرو مغوتش ...انا::كنبكي.... وهو اسولقا حدايا گاع ماكمل كيبوس فراسي وجبهتي ووجهي وايديا وانا كندفعو ونطلبو يبعد مني.. كنت فعلا تالمت ولكن زدت فيه شوية عارفة راسية بوحاطية..عصام: جرني بزز لعندو وعنقني سمحليا حبيبتي... هكذا اكتمل زواجنا ووليتي ديالي...ريم: ولكن تقصحت بزااف عصام: عارف احبيبتي سامحينب...ولكن علاش كنتي قلتيلي بلي عندك ماضي...ونتي باقا بنت ريم:: ماشي اي بنت قالت عندي ماضي كتعني تجارب جنسية... .تقلقت كانو نقض مني ولكن مجرد قربو ليا همساتو فوذني قبلاتو خلاتني نستسلم ونكمل ليلة فحضنو الكبير والدافي

الصباح....نضت بنشاط وحيوية. كنتامل الملاك لي حديا.. كان الغطا تجر عليها وهي كاع ماحاسة.. مسكينة عييات لبارح..تعدبات....ولكن الحاجه لي معجبتنيش هوما الطبايع لي صبحو زرقين فجميع انحاء جسدها زغما... نكون انا جهلت حتا لديك الدرجة....ولكن هيا كتيرني كتهيجني كتخليني بلا عقل.. هاهيا بدات كتفيق..ريم: صباح الخير انا: كنبوس فنيفها صباح لحب عمري كيف صبحتي ريم: ميتة بالعيا مدگدگة انا: نديرلك ماساج ترتاحي '/؟ ريم: ااااااااع انت من الصباح كتفرج فيا مقدرتيش تغطيني... انا: هههه لا بغيت نتمنظر... ريم: مكتحشمش...انا: وعلاش غنحشم كلشي شفتو البارح وزيدون كلشي ذيالي..ناضت بتتاقل: حيد عليا خليني نوض ندوش.. انا: لا مبغيتش ريم: واش وقت اللعب هذا خليني فيا لبرد ناخد دوش دافي انا: اجي نسخن حبيبتي ريم؛ كتضرب فصدرو متحلمش مور داكشي ديال البارح منقدرش..مازال.. قلبتها وجيت فوق منها تدوشيلي نخليك متدوشيليش منوضش من فوقك حتال غذا مع هاد الوقت... ريم: وانوووض عليا راك ثقييل بحال شي دب.. نوض الدب القطبي...انا: نضت بعصبية درت فرطي وذخلت للدوش بصح هي....غي ضحكات ولكن بالنسبة ليا لعبات علا الوتر الحساس بمجرد مكتقول الدب كنتفكر...كل عقدي النفسية وشنو دوزو عليا باش يخلقو دب بلاصة عصام الدليمي يجردوه من انسانيتو ويرجعو وحش مكيحنش....،تخشيت تحت الرشاشة شاد بيدي بزوج عل الحيط مخلي الما ينزل علا وجهي حتا كنحس بديدات. باردي كيرجفو معنقيني من اللور محطوطين علا صدري...ريم: مقصدت والو غي ضحكت معك انا.. ؛ اهمم واخا الالة وثبغيتي نسمح لك.. ريم؛ كتحرك راسها بحل شي طفلة اه اه..انا': دوشي معايا... ريم دخلات معايا تحت الرشاشة...وبمجرد التقاء الجسدين تحركات الشحنات الكهربائية سالب موجب... سخنت بغييت نفرغ باش كنحس... هزيتها خرجتها وهي مزال مصدومة...لحتها فوق الناموسية.. نعم اعترف مارست معاها بقوة وبطريقة شادة...فرغت فيها شهواتي وعصبيتي... مكنتش عصاب كان هو الدب لي سيطر فديك الوقت...كنقبل شفتيها وكنعضهم بجهد حتا كنحس بطعم الدم فمي
مكنتش قاصد نعذبها ولكن انا تكرفست عليها...عكس الشخص لي كان معاها البارح حنين ومحب ورومانسي... كنمص فعنقها وكنعذ ونتلذذ.. بغواتها وصراخها...صدرها كنغرز فيه سناني وكنجر بشهوانية... كبيرة ملي وصلت لاوج الانتصاب...كانت كتحاول تبعدني بيدها...جمعتهم ليها...ووجهت العضو الذكري لاحشاءها.. رفض يدخل فلول مكنتش حنين معاها.. حاولت ندخلو كلو مرة وحدة كانت كتصرخ وتغوت... محبست غير ملي غابت لي عل الوعي

هي غابت وانا رجعت لوعيي.. وندمت شنو درتلها عاملتها كيف شي بنت الزنقة انا مدايرش هكداك...بدات كتفيق كنت جالس علا طرف السرير وشاد ايدها فايدي...نتراتها مني ريم: علاش علاش ذرتي لي هكذا علاش عاملتيني بديك الوحشية كنكرهك بعد مني غبر عليا وجهك...انا: نقبل ونصبر لاي حاجة الا نسنع منك الكره...طحت علاركابيا فحال شي دري صغير انا ماشييي لخاطري ماشي لخاطري ريم: ماشي لخاطرك حيت خليتي شهواتك يتحكمو فيك حيت اعتبرتيني الة فرغتي فيها كبتك اولا حيت شفتيني بنت الزنقة انا: سكتتتتتتتتييييي سكتسيبي متقوليش هكداك.. ريم: كتبكي هادي هي الحقييقة انا: انااااااااا مريييييض انا شخص مريييض نفسيا.. حرااام علييك حسي بيا....انا كنبغيك ومنبغيش ناذييك... وتيفيني انا ماذيرش هكذاك... ااالا كنتي بغيتي تخليني... فعرفي اني غنخليك تمشي ولكن ايقيني غتكونس كتحظميني وكتحكمي عليا بالمووت...بقينا مدة طويلة كل منا فزاوية كيبكي.... حتا حطات ايدها علا وجهي... وانا حطيت راسي علا. علا ركابيها.....ريم: غنووقف معاك... غنعاونك تتعالج...حيت هذا واجبي كزوجة....انا: كنبغيييييك كنواعدك نتحكم فراسي معك ونقتل الدب لي فيا...
دوزنا اسبوع... فالجبل تسارينا وفرحنا وحتا علاقتنا فالسرير كانت هادية ورومانسية ملي كنحس بشخصية الدب بدات غتبان كنهرب للدوش او كنخرج براا...حتا نبرد رجعنا للدار...دوزنا واحد الشهر فالحب والرومانسية وبديت جلسات العلاج..النفسي.... ولكن هاد السعادة غتوقف موقتا لانو...اخوات ريم طاحو فمشكل كبيير...

نهار عرسي كان عندهم الجلسة الاولى فالمحكمة..بخصوص الدعوة لي رفعنا ضد عمي لاسترجاع الممتلكات الي كان واصي عليها ملي كنا قاصرات...يمكن كان شاف موقفو ضعيف ورجع لاسلوبو ووقاحتو اجر عصابة ملثمين دخلو لهم للدار قتلوهم بالعصا...وهددوهم باش يتنازلو علا الدعوة وايلا علمو البوليس غيقتلوهم...كان عصام ناعس حدايا ملي كنت كنهضر مع عواطف فالتلفون وسمع كلشي..كيقولو فالشذة كيبان معدن الانسان وهاد المشكل خلاني نعرف جانب جديد من شخصية عصام بلي هذي هي شخصيتو الحنين والانساني...وبلي شخصية الدب ماهي الاشخصية كتطلع فاوقات معينة انا اعتبرتها مرض وغنوقف معاه حتا يتغلب عليه...جمعنا حوايجنا اصر انو يرافقني...والحمد لله انا احوال الطقس تحسنات..سافرنا للمغرب ..نزلنا فاكادير مطار المسيرة وخدينا طيارة اخرى للعيون...كنت كنرجف خايفة علا خواتاتي... لقيت حالتهم حالة... هالي مهرسة هالي وجها مشلفط.. حالتهم تشفي.. شافوني ترماو فحضني كانو كيبكيو كانهم كيحتميو بيا وكيقولو علاش خلبتينا محملتش راسي.....انا عايشة فالعسل وهوما كيتعذبو...عصام مشا تواجه معا عمي قتلو هو ولدو بالعصا....وتابع الدعوة بنفسو...وفالجلسة الثالثة رجع حقنا...واخيرا مغنعاودوش نرجعو لطريق السرقة والنصب..داك الشهر لي دوزنا فالكغرب كان زوين تقربو خواتاتي من عصام وولا عزيز عليهم... ولكن لحد الساعة مقلنا والو...انا وياه كنا فحال المراهقين كنخليهم حتا ينعسو وكنتسلت لعندو للبيت والصباح قبل ميفيقو كنخرج او..كيخليني حتا نكون ندوش ويجي عندي..عشنا الحب بطريقة هههه زوينة..ديك المراهقة لي معشتش عشتها معاه..وملي عيطولو للخدمة اصر اننا نرجعو معاه لروسيا...واخا لبنات مابغاوش فلول ولكن فالاخير اقتنعو...عطانا دار ديالو كان ساكن فيها من قبل...الصراحة عييت من هاد الحالة انا فدار وهو فدار...واحنا مزوجين وكنموتو علا بعضياتنا.. قررت نعلن زواجنا قدام خواتاتي ونديرو شي حفلة صغيرة حتا انا بغيت نفرح براسي..وكنظن بلي خواتاتي كبرو بما فيه الكفاية باش كل وحدة تستقل...واسة غنديها معايا مكنضنش انو عصام يرفض انها تعيش معانا....نضت لبست سروال كحل ومونطو بالگرونة مع بوط قصير طلقت شعري درت ماكياج...وخديت الطونوبيل... بغيت نمشي لعند عصام للدارنا...اصلا هاد السيمانة كلها كان خدام متشاوفناش...كانت عندو الخدمة بزاف...توحشتو ومنها نفتح معاه موضوع اعلان الزواج... وصلت لباب العمارة ملي وصلت لبلاصة فاش طحت ديك المرة ترسمات ابتسامة علا وجهي...جبدت الساروت من الصاك... فتحت الباب.. بشوية... وانا نسمع صوت جاي من بيتنا....صوت مختلط بصوت عصام...برد ليا الما فالركابي قلبي تقبط عليا وخاطري تروعات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 3:41 am

كنت نتمنى الموت قبل مانسمع الحوار لي داز بيناتهم.. عصام: اكثر حاجة ندمت عليها هي اني مقتلتكش نهار لي طلبوها مني...بسببك فقدت رتبتي
المجهول: انا لي ندمت علاش طلبت منك تعاوني فانتقام منها وتجيب لي الحساب فاش دايرة الفلوس ولكن انت طلعتي اناني بغيتي كلشي ليك تزوجتيها باش تاكل كلشي بوحدك. هدي هي الصحبة بعتيني وعلا ياش علا ود ساقطة عاهرة..عصام؛ طررررررراااخ اخر اخر مرة تجبدها علا فمك انا بغييتها وتزوجتها ماشي علاقبل فلوسها وزيدون انا ماوعدتك بوالو انت لي جيتيني كتبكي وتنوح نعاونك وانا قلتلك نحاوول... هديك طلعات اشرف مني ومنك اسيدي... من قبل كنت معاك عليها...دابا انا معاها عليك.. اخر مرة نشوفك قريب لينا ولا غطيح معايا فمواجهة انت ماشي قدها براا عليا.
المجهول: عقل عليا مزييان كنواعدك نعذبك ونعذبها ودوك الفلوس غيرجعوليا وانت غتجيني راكع قبل منهاعصام: براااااا ولا غنقتلك ليوم هنا
تحل الباب... وانا باقا واقفة مسمرة قدامو...خرج جيرجيو.. طلعني وهبطني بابتسامة شريرة ماكرة علا جنت..: مبروك عليكم.. وشاف فعصام مؤقتا..
خرج وزدح الباب.. جا قرب ليا عصام وجهو... عامر بالدموع لا لا حبيبتي متفهمينش غلط سمعيني خليني نشرح لك.. هزييت ايدي حتا لسما وضربتو شنقت عليه من التيشورت وانزلقت معاه طحت حدا رجليه... كنبكي هو نزل لمستوايا... وعدتيني انتي واعدتيني تبقاي معايا رغم كلشي وانا مكذبتش عليك فكاع داكشي لي حسيتو معك... طلعي راسك شوفي فعينيا واش نقدر نكذب عليك كنموت فيك اريم... ريم: طللل عصام: سد ليها فمها ششششش متقوليهاش بمجرد متنطقيها غتكوني اطلقتي عليا رصاصة الموت...نضت استجمعت قوتي.. ريم؛ كنكرهك... تفووووووو..
جيت خارجة مع الباب.. سبقاتني طبلة ديال الزاج تزدحات معاه قبل منوصليه.. وتوالا صوت التكسير البيسي التلفازة ڤيترينا دزاج...ديكورات كاع لي تما دشدشو..كان بحال شي وحش عروقو بارزين وجهو حمر وعرقان مزيير علا ايديه لي كانو كيسيلو بالدم رغم كلشي معرفتش علاش تبعت رجليا ومشيت نطمن عليه قبل منوصل ليدو استوقفني صوتو...عصام: رييم خرجي ريم برا مبقيتش قادر نتحمل... غنقتل راسي ونقتلك.. ريم برا.. نكذب الا قلت مخفتش منو هزيت صاكي خارجة كنجري سمعت عاود صوت الدشديش ديال شي حاجه هاد المرة كانت ثلاجة علاقدها هز منها قرعة مثلجة قبل مايقلبها كيكب علا راسو...منظرو حسسني بالشفقة عليه هو شخص مريض وانا كنت ناوية نوقف معاه...ولكن لي دار مكيتغفرش...حليت الباب.. عصام: ريم.

عصام: رييم متنسايش بلي حتا نتي خبيتي عليا شحال من حاجة بخصوص السرقات... ريم: دارت بخفة علامات الصدمة ظاهرة علا محياها... ياك اانت لي منعتيني نعاود لك... ياك انت لي قلتيلي كتهميني انتي المتضي معنديمندير بيه المهم هو حاضرك ومستقبلك معايا... عصام: ومازاال كنقولها لك كتهميني نتي. تيقييني الا قلتلك محتاجك بززاف.. طاح علا ركابيه بحال الدري الصغير منظر ديالو كيقطح فالقلب ولكن عمري غنغفرو...خرجت كنجري..ركبت السيارة معقلتش فين مشيت اوفين وصلت تلفوني كان غينفجر باتصالاات البنات... وعصام صدعوني طفيت التلفون بقيت حتال منتصف الليل عاد حركت السيارة ورجعت للدار كنتمنى نلقا لبنات.. نعسو ومتسولني حتا وحدة ولكن....لقيت الضو شاعل... وكلها وفين جالسة كتبكي شكلهم كيخوف... اول ماطاح فبالي ياما الدب او جيرجيو لي اداهم... كنتفحصهم بعينيا وحدة ناقصة.... اويلي مالكم علاش كتنوحو فين سنا هدى: ملي هاماك وكتسولي فيها علاش مجاوبتيش من الصباح... انا': اويلي هضري ماشي وقت المناقرة...اسية: جاو شي. بوليس داوها.. للمركز ملي...مشينا نشوفوها لقينا واحد الجلاخة تماك هو الظابط المسوول نقص منا وجرا علينا....انا': اويلي.. اشمن قسم فاش كاينة وعلاش شدوها وباش من تهمة...عواطف: يمكن علا السرقة هدى: سكتي نتي الغرابة ماحنا علا فالك... انا: لا لا كون السرقات والعملياات اش كديرو نتوما هنا كلنا شركاء فيها ميمكنش يدوها ويخلونا حنا...
معرفت مندير الصباح نمشي نشوف اش ندير البنات: غنخلوها تبات تماك انا: عندكم شي حل اخر...خصني نعرف شنو المشمل بعدا عاد نفكرلو فتخريجة.. دابا لي فيا يكفيني حتا وحدة متلوح عليا الهضرة اوتبرزطني اما والله حتا نطج ونخليكم هكذا.. دخلت للبيت سديت عليا كنبكي بطا عليا امتا يصبح الصباح..عييت ماحيلتي للراجل ماحيلتي للاخت.. اوووف

كنعتذر البنات ولكن مشغووولة دابا بزاف بزاف... الا سهرت غنزيدكم زوج بارتات الا نعست بكري غنحطهم لكم غدا فالصباح

ماطلع داك الضباح حتا طلعات روحي معاه.. نضت هزيت شي حاجة من حوايج ختي... وعلبة اكل اكيد فيها البرد والجوع ومشيت لقسم الشرطة...تسنيت حتا جا الظابط المكلف بيها معطانيش وقت حتا تهمتها ماقالهاش ليا عاملني كآني لاشئ..معرفت مندير.. نمشي عند شي محامي ولكن اش غنقولو حتا التهمة معارفاهاش..ماطاح فبالي غير عصام وتفكرت نهار حط عمي وولادو عند حدهم ورد لينا حقنا فالميراث..مشيت بلا عقل.. ركوصلت للدار عييت ندق.. ونضوني والو والكونسيرج قالي بلي مخرجش من البارح من الدار اويلي ياك ماتكون جراتلو شي حاجه.. اضطريت نستعمل المفتاح لي عندي فالصاك.. مكنتش باغة نحل بيه فلول لاني مبقيتش حاساها داري ومعنديش الحق لا فيها لا فمولاها...دخلت كانت كلشي الدنيا زاج.. وروايين.. مشست بحذر باش مناذيش راسي. .كان ناعس غي بالبوكسر.. فاغر الفاه بحال شي دري صغيور معنق شوميز ديالي قربتلو باش نوضو شميت فيه ريحة الكول عرفتو معرگها شراب شديت ايدو باش نحركو وتفاجئت كان كاتب سميتي بطريقة غرييبة علا ايدو بحروف عربية ولمن المشكل انو الالة باش كتبها الة حادة حفراتلو فللحم كل حرف باكثر من سنتيم شوميزتي لي معنقها كانت غوز عمرات كلها دم... دمعو عينيا من المنظر.. حركتو...فتح عينيه بصعوبة.. عصام: اوووف ياربي اوف واش كنعس باش نهرب من هاد العداب كنلقاها فاحلامي.. ريم: بسم الله عليك مكتحلمش انا بصح جيت عندك.. اتنفض وجا واقف كيحاول يتقرب مني وانا كنرجع بلور حتا لصقت مع الماريو كنشوف فعيونو المدماعين علا بونت كنت غنضعف ونتلاح فحضنو ولكن دفعتو قبل ميكمل جملتو لي كانت علا الشكل الاتي عصام: حبببيبتي كنت عارفك مغتخلينيش وغتبقاي معايا.. ريم: ههيه حدك تم انا فعلا جيت ولكن بغيتك فموضوع ..انا غنمشي نضاوبلك قهوة باش تفيق.. ودخل خد دوش.. عصام: ووجهو ممحي من الملامح... هبط راسو اوك انا غنجي... مشيت حطيتلو الفطور خرج.. لابس جينز زرق.فاتح كونفرس بيضا وتيشرت بيض شعرو مرتب وريحة كتدوخ....كنت مشتاقة ليه تمنيت نطير عليه نبوسو ولكن فات الفوت جلس علا الطبلة وحط مسدس فوق الطبلة...انا: علاش هدا.. عصام: متخافيش ماشي علا قبلك انا: زولو من ايدك نخاف يطلع الدب وتتهور وتندم من بعد عصام: انا وياه واحد غي تفضلي طلبي الطلاق انا'؛ شنو زعما كتهددني عصام: حاشا.. غنعطيك حريتك بطريقة اخرا بحال مطلقة بحال ارملة فكلتا الخالتين نتي حرة..حط المسدس فحالة تاهب..وصوبه لراسو

انا: جريتولو جاتني هشتيرية.. حضر عقلك واش باغي تحمقني واش ماحيلتي ليك محيلتي لمشكيلتي انت اكبر اناني ضكشفتو فحياتي كنتي ومازلتي كتختار راسك عليا عصام: علاش احبيبة شنو كاين شكون دار لك.شي حاجة دوي جيرجيو قرب منك.. انا: لا اهئ اهئ.. عصام: دوييي راك كتزيدي تجهليني وانا جاهل خلوووق..ريم: عصام مجتاجة ليك توقف معانا دخلت تمخششت فحضنو الكبير الدافي هو زاد زير عليا كيبوس فوق راسي قولي احبيبة شنو كاين متخلعينيش عليك.. راكي عارفة بلا مطلبي راني معك.. وعلاش عايش انا غير علا قبلك.. ريم؛ سناء مشدودة من البارح فقسم الشرطة عصام: بعدني علا صدرو قابلني مع وجهو واشنو التهمة واشمن قسم.. انا: القسم الشمالي معرفتش التهمة مشيت هاد الصباح وجرا عليا واحذ الظابط تماك نقص مني عصام: معصب شكوووووون هاد الحمار شنو سميتو..ريم: معرفتش كيقولو تماك الشيشاني ما الشيشاني.. عصام: ههمم المعقد ديال ايساف..ياحسرة مسلم..انا غنتفاهم معاه لبسي جاكيتك يالاه..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 3:59 am

هز هو كويرة فالگرونة. غامقة وهز سوارتو سلاحو وشارتو وجرني.. منكرش الاحساس لي حسييت بيه روعة حسيت اني كاين لي يدافع عليا ويجيبلي حقي مور ماكنت كندابز ونتعاقر ونجيبو ليا ولربعة دناس اخرين كثير شي ملي دخل بهيبتو للمركز لي واقف جلس ولي جاس وقف كلشي كيعطيه التحية ويتملحسلو هو كيكتفي غير بهز راسو اما مكيرذش هيبة وشخصية خلاتني نطيح فيه من جد وجديد نسييت كلشي.... مبقيت بغيت نخرج ختي يالاه نمشو للدار.. حسن...دفع لباب لي تطردت منو هاد الصباح برجلو...وشنق علا خونا.. ايساف: احتراماتي سيدي.. عصام: انت اكبر حيوان شفتو فحياتي هكدا كنعاكلو الناس.. مكتشوفش الاسم قدامك فلاكارط... راه مرتي هديك الحمار... لاحو الارض.. ايساف: وقف كيسوس حوليجو مكنتش عارف سيدي ..خطا ميتكررش من جديد......جلس عصاف فبلاصة هداك المسوول تماك ةقالو جيبلنا سنا... غير جات وطرت عليها بتعنيقة مبقيتش عقلت اش درت واش قلت حالتها فاتني... خليناها كلات ولبستها المونطو وعصام مازال كيقرا فالملف.. عصام ناض مصدوم...انا: شنووو اعصام ذوي شنو التهمة وا .مغنمشوش لدار وختي فايدي.. اومى لي براسو لا...انا: كيفاش عصاام: جريييمة قتل عمد
طحت ليهم تماك.. مبقيتش عقلت...
ملي قريت ملف القضية الصراحة كنت نتمنى نكذب ونطمن ريم ولكن الوضع مافيه مايتخبا..سنا متهمة بجريمة قتل لانها اخر شخص تشاف مع تشيفانوفتش هدشي اكدو البارمان وحتا البصمة ديالها تلقات فباب المكتب لي اختفا منو فنفس ليلة مبلغ كبير....ريم متحملاتش الخبر طاحت مغمى عليها هزيتها وخرجت مور ماوصيت ايساف علا سنا...خديتها للدار شافها الطبيب وكتبلها دوا.. الاغما جاها اثر صدمة عصبية
اطمئنيت عليها. وخرجت مور مطلبت من الخدامة لي كانت كتنظف الدار توجد لها ماتاكل..اول حاجة درت مشيت عند سنا طلبت منها تعاودلي كلشي.. طلبت منها توريني بلاقة الفلوس لي تشفرو باش نتخلصوو منهم ولكن عرغت بلي راهم عند اسد....
من جيهة تطمنت طلبت منها تنكر. اي حاجة ومتصرح بوالو الا فوجود محامي غنصيفطوليها....موراها خرجت مشيت عند البنات طمنتهم علا ريم وسناء...وشفت. شنو خاصهم... ومشيت نشوف واحد الشخص معرفة قديمة وهو لي غيعاوني فقضية سناء.. موراها رجعت للدار...نشوف حبيبتي

ليت عينيا لقيت راسي فداري انا وعصام علا السرير بفراش جديد بالبيض...حيت لي منقبل كان ملطخ بدم عصام.. نضت بشوية راسي كيحرقني بزاف وحتا قلبي ملي سمعت خبار سنا... نزلت من السرير كنت لابسة غير الملابس الداخلية مع قاميجة زرقا ديال عصام مفتوحين ازرارها حتال النص. ...جاتني بحال شي كسوة كنقلب فالبيت علا تلفوني سمعت شي صوت فالدار حليت عند بالي عصام لقيت...الخدامة كتحط الاكل فوق تابل امونجي حيياتني بابتسامة حركتلها راسي تقدمت زوج خطوات حل الباب عصام....داخل هاز شي ميكات وكراطن تعرضاتلو الخدامة شداتهم من عندو سد الباب برجلو وجايني راسم ابتسامة علا وجهو...نسيت كلشي ومشيت مستسلمة لحضني برجليا متاكدة انه كيبغيني كيفما كنبغيه ومغنخليهش واخا شنو خبا عليا حتا انا خبيت عليه ترميت فحضنو دون سابق انذار المكان الوحيد لي كنرتاح فيه وكنحس بالامان كتتحول فيه قوتي ضعف وضعفي قوة... اكتفى انه يطوق ايد علا خصري وايد كتمسح علاظهري.. وانفو ذافنو فشعري عصام: كيف بقات حبيبتي ارتاحيتي شوية.. حركت راسي للاسفل والاعلى...جرني من ايدي للطاولة الطعام دابا غتاكلي شوية باش نشربو الدوا انا': فينها لي الشهية متبقاش تعاملني فحال الدراري الصغار عارفة ومدركة خطورة الوضع ختي مصيرها السجن الموبد ياك..عصام: علاش هي قتلات هي اصلا مكتعرفش موظف البنك شافتو مرة وحدة فقط..نهار دارت معاملة بنكيو عندو فقط
انا: كتسطى ولا كتدوخ عليا انت عارف وانا عارفة شنو كاين عصام: انا ونتي كيما قلتي ماشي المحكمة...دابا انتي سكتي وارتاحي وكنواعدك نرجعلك ختك ببرااءة..انا: كيفاش خصني نفهم.. عصام: كتيقي فيا اريم.. انا: معرفتش عصام؛ ههم واخا انا عارف مور لي وقع مغتيقيش فيا ولكن انا كنبغيك وغنتبتلك هدشي وغنسترجع ثقتك ختك هي ختي وهدفي فالحياة دابا هي تخرج من السجن انا: كيف غديرلها. عصام: ماشي شغلك.. ماشي غير نتي لي كتعرفي تخططي..غمزني وهو كيعطيني لقمات من الاكل ففمي...شربت الدوا ومشيت نعست... حتا بدا كيديني النعاس شوية كنحس بيديه باردين كيرجفو بحال الا متردد واش ايحطهم اولا حطهم علا كرشي لي كانت باينة حيت صذيفات القاميجة كانو مفتوحين...حشيت بالدفئ سرى فجسدي فتحت عيني فالصباح ملقيتوش لقيت ورقة علا الكومودينو فيها" صباح الخير اميرتي...انا مشيت للمركز تاصل بيا ايساف سنا غتتحول للسجن علا متبدا المحاكمة انا مشيت نوصي مدير السجن لانو صديق قديم فطري مزيان نلقاك واجدة مع 4 دلعشية
كنبغيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 4:16 am

فقت فالصبح نضت بحذر مبغيتش نفيقها خليتها مرتاحة....نزلت من الدار مور اتصال ايساف اصلا انا وصيتو. يسرع نقلها لسجن المركزي غتقولو علاش... هدشي هضرت فيه مع الشخص لي قلت عليه معرفة قديمة... هو ايڤان مدير السجن.. وصيتو يتهلا فسناء...ورجعت. للدار... ..لقيت ريم لابسة وواجدة كتسناني كيف ماطلبت منها..جريتها من ايدها ونزلنا والوجهة مركز وصالون تجميل... خديت صورة للسنا وطلبت من الشاب لي تماك يرجع ريم نسخة مظابقة للي فالصورة اصلا هوما كيتشابهو بزاااف فالشكل عدا لون العيون ولون الشعر لي كان عند ريم بني وسنا اشقر...ريم قليل فين كتحط مايكاب عكس سنا لي كتنعس بيه.. دارولها مايكاب صارخ.....لبسات بلوزة فلبيض ضيقة ومينية فلكحل مكنتش.باغيها تلبس هكدا ولكن الرجا فاللله هكذا كتلبس سنا خصنا نتقنو الدور....نزلنا كانت الساعة..قربات من السادسة...تعمدت توصلو للبنك فهاد الوقت كان خالي من الموضفين...دخلت انا لغرفة الكاميرات وطلبت من السيكيورتي لي عطيتو مبلغ كبير انه يتمشا بشكل عادي وبتباات مع ريم فلكولوار بشكل عادي كانو كيوصل اي عملية لمكتب الموظف هاد اللقطة لي بغيت.. لعبنا عليها شوية حطيناها فتاريخ قبل الحادث بايام...باش فالمحكمة نتبتو انه هذا هو اللقاء الوحيد بين تشيفا وسنا...ونفسرو بيه بصماتها علا مكتبو...
بقالينا دابا الشاهد. ..مغنهددوهش ومغنعرضوش عليه المال هكذا غنكونو كنتبتو التهمة علا سنا...غنمشو بنفس الطريقة الحيلة والعقل....
مشيت عند مدير السجن طلبت منو سنا الحقيقية لمدة ساعة وحدة تخرج وعلا ضمانتي نردها... هو وافق... خرجت معاها وتوجهنا للبار لي كانت فيه مع تشيفا نهار الجريمة.....نفذات لي طلبت منها... مشات جلسات قدامو فالكونتوار.. وظلبات كاس هو تدهشر كان متوقعها فسجن كيند الكاس وايديه كيرجفو
النادل: واااش واش نتي هي
سنا؛ انا هي لي قبضت روحو والدور الجاي علا روحك...غنقتلك الا مشيتي شهدتي فيا فالمحكمة...
تخلع وناض خرج هارب...اختفيت انا وسنا عل الانظار رجعناها للشجن انا وريم مور ماتوادعو بالدموع...
الصباح فقت علا اتصال ايساف من جديد...قالي بلي النادل قدم شكاية فسنا... انها جات عندو البارح هدداتو...يييسسس هذا هو المطلوب

الادارة العليا استدعات مدير السجن اكد انو سنا فالسجن ...فغرفة انفرادية.. وميمكنش تخرج قدام الحراسة.......نهار المحكمة الجلسة الاولى هدشي تدكر...وزاد اكد ان المتهمة جات هدداتو فالعمل ديالو...فطلب القاضي انو يتحال للخبرة الطبيه شك انو مسلسع هدشي لي بغيت هنا غيبدا نيو لوك ريم يخدم من جديد....ملي كان فترة المعاينة فالمستشفى كنا كنرشيو الممرضين تماك وكتدخل عندو ريم علا اساس انها سنا...كتهددو طيلة الفترة بين..الجلستين...وهي معدباه...كل ليلة كتبانلو السيد خرج علا طوعو وعقلو ملي،جات الجلسة التانية علامات عدم الارتكاز العقلي بانو عليه وهدشي اكدو حتا الطبيب المعاين.. لانو صدعهم بسنا سنا والممرضين كيقولو لطبيب انه مدخلات حتا شي بنت عندو للغرفة.. الطبيب استبعد شهادتو واحالو للعلاج النفسي والعصبي اوووف هادليل تهنينا منو بقات البصمة..لي سدينا ثغرها بالفيديو لي تصور علا اساس انها كانت مجرد زيارة عمل للبنك...حكمت المحكمة ببراءة سنا وسدات الملف لعدم استوفاء الدلائل..ولي عليا درتو وخرجتها براءة من جريمة كان من المستحيل تنفذ منها
هدشي كلو لايضاهي الفرحة لي فعينين ريم...والفخر لي فنظراتها تجاهي.. وبالمناسبة السعيدة.. عرضت عليها للعشاء رومانسي
صدق من قال الراجل كلمة..هو وعدني ووفا...خرج لي ختي براءة...الحمد لله معرفتش كيفاش نشكرو او نجازيه... سبقني هو ودعاني لعشاء وسهرة رومانسية فالدار...عندو.. مشيت لنفس الصالون بغيت نديرلو مفاجاه رجعت ريم لي من قبل مع تحسينات طبعا...رجعت للدار جلست مع البنات شوية...باش منعيقش ودخلت لبيتي اعتذرت انو عندي صداع ومغنعسش معهم...هدى مكانتش فالدار كانت فعيد ميلاد شي بنت صاحبتها داكشي علاش طلبت من اسيه تبات مع سناء حيت فالعادة كتبات حدايا...سديت الباب باحكام...بحكم انا مازال ففيلا عصام الي كان ساكن فيها قبل مايجي لديك العمارة خديت بيتو ولي كان فالدور السفلي.. لبست كسيوة فلكحل فور الركبة مع لمعة...اخادة خلاتها تبان شيك...اكثر واكثر مع صباط حمر.. سليسلة فالرجل.. مايكاب شاربوني عكر حمر...لحت عليا المونطو وخرجت كنتسلت بشوية من باب التيراس الزجاجي لي كيطل من البيت علا الحديقة الخلفية كنمشي ونعثر بحال المراهقين خايفة والكازون مساعدنيش مع الطالون ماوصلت للباب غير بشق الانفس كان الفارس المغوار مسند علا السيارة.. ديالو...بقاميجة فالاسود لاصقة مع سروال كحل صباط شيك.. ضارب جناب ومخلي شعر فلوسط موقفهم بجيل ريحة روجولية كتشم علا بعد اميال...اويلي هدا لابس هكدا فهاد البرد اكيد شارب ناوي علا خزيت.ههه عصام: كرفع ايدها يقبلها..عاجبك دابا هاد الحالة الابغيت نشوف مرتي خصني نشوفها بتخبية بحال الاكنشفرو امتا يهديك الله وتقوليلهم..
انا: ماشي وقت هاد الهضرة دابا..سربي خلينا نتحركو من هنا..قبل ميشوففونا لبنات..تحركنا فالسيارة كان كيتغزل بجمالي الاخاد... فرحان كيقول علا الله تكون عندي شي بنوتة تشبه لك تماك..قالت شي حاجة فراسي طنن اويلي بالزربة مخديتش لپيلول اويلي وهذا ناوي علا خزيت وضروري منها نخاف يوقع حمل ومازال حتا حد من غير ايساف لي عارفنا مزوجين اووف...خصني نلقالها شي تخريجة..انا: عصام عصام؛ وي قلبو.. انا: عقام معليش ندوزو لشي مركز تجاري.. عصام: دابا انا: اه اه عافاك عقام: شنو خاصاك شي حاجه انا: همم.. وصلنا للمركز كان بدا تيخوا من الناس.. انا: تسناني هنا دابا نرجع.. عقام: قوليلي شنو بغيتي انا نجيبولك فين غادة تنزلي بوحدك وبهاد الحالة لي مطمع يطمع. انا: اووف قافي يالاه.. اويلي ولايني لصقة شي نص ساعة وانا كندورو فبلاصتنا وهو مسكبن صابر كيف ندير نقولو بغيت ندخل للصيدلية لي تماك اويلي... انا؛ تسناني هنا ناخد شي دوا ديال الراس عندي صداع عصام: اندخل معك انا: غي بقا عصام : سربي دخلت بجرى ممصدقاش.. خديت البيلول والبانادول لحتهم فالبوشيطة وخرجت عندو اوف الحمد لله ماعاق بوالو...مشينا للدار كان داير سهرة زوينة..موسيقى هادية شموع عطرية ورود... كانها قطعة من الاحلام طابلة فالوسط عليها مالذ وطاب من الاكل تعشينا... رقصنا بزوج ...دخلت للحمام نلبس البيبي دول لي كان حاطلي فوق السرير...عصام: من خارج الحمام انا ناخدلك قرص ديال الراس احبيبة انا: اه وي خد راحتك شوية تفكرت اش فالساك هو صمت وانا صمت كنتسناه يجي يهرس الباب يغوت يدير شي حاجة...والو مادارش ردة الفعل المعهودة لدى الدب بقيت مدة تماك شدني الفضول حليت الباب وخرجت راسي كان جالس علا طرف السرير وساكت...زعمت ملي شفتو هادي قربت لو حطيت ايدي علا ظهرو العاري...عصام:،من امتا '!؟ انا: شنو هو عصام: كتشربي داكشي انا؛ من نهار تزوجنا عصام: وعلاش مقلتيهاش واش معنديش الحق نعرف هدشي...عل الاقل تشاوري معايا.. وانا لي كل نهار كنتسنا اليوم تجي تقولي راها حاملة غدا تقولي ولكن كيفما قلتلك نتي ماباغاس طولي معايا... قوليها قولي ماباغاس تولدي مع شخص مريييض نفسيا قولي ماحاساش بالامان قوليها..انا': بغيت نقلب عليه القفة وليت كنغوت ونبكي باش نبقا فيه...عند بالك انا ماباغاش يسحابلك مكنتمناش بحال اي بنت يكونو عندي حتا انا ولاد معك ونحس طعم الامومة لا اسيدي راك غالط انا تعدبت وتمرمدت فحياتي بلا قياس حتا انا باغة الاستقرار ونرتاح ولكن كيفاش نقدر نخرج قدام خواتاتي ونقول راني حاملة بوجهي حمر وعينيا خارجين مدام زواجنا فالظل وفالسر انا منقدرش.. ظروقي وانت عارفهم انا مواعدتك بوالو زواج السر كان فكرتك حسو بيا شوية لهيه كذعاتبوني ويحملوني كثر من طاقتي فاي مشكل.. وانت هنا مكتعرف غير تعاتب فيا وكثر منهم حسو بيا شوية...ونزلت كنبكي ولكن عرفت راسي زدت فيه وبلا قياس.. ولكن
عارفة راسي مادرت فيها ميصلاح خصني نقلب عليه القفة

كنبكي دايرة يدي علا وجهي.. كنشوف من بين صباعي. كنتسنا شي رد فعل منو واللللووو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 4:19 am

الصراحة بقات فيا ملي كتبكي... ولكن نتي احبيبتي لي بديتي الحرب مبغيتيش الدراري هوما لي عندك وهاد الزواج غيبان بزز بالخاطر..مشيت حزرتها حتا توقفات عن البكاء...قربتها لعندي لصقتها معايا....عليتها شوية ودخلنا فعالم الشهوة ولا وعي كنقبلها بشهوة كبيرة لكن كنحاول ديما نتحكم فراسي ومنعاودش سيناريو ديك المرة...هبطت خيوط البيبي دول وسقط هاويا علا الارض فظهرت تعاليم تراسيم تجاويف ايقضت من كان نائما....نزلت لعنق...كنبوس فيه احيانا كنمص احيانا واحينا اخرى كنعض عمدا باش نخلي الاثر بطا عليا امتا كلشي يعرف انها مراتي ديالي بوحدي....كانت كتحس بالام ولاتخفيه كانت كتبعدني وانا عاد مكنزيد نقرب ونعلي وتيرة العض كانت كتصدر صرخات اهات كتزيد تجهلني...مشيت للودينات مركز ضعق المرآه.." فخاطر سنا بوعبيد"
كنلعب بلساني فيهم... مع مداعبات وهمسات انكي لي لوحدي.. كانت ريم فديك الوقت دابت ساحت بين ايديا نزلت لقر اعتصرر نهذين بيدي... شوية نخيذهم من بلاصتهم...نزلت هاد لمرة امرر لساني من العنق للصدر وصولا للحلمات شديتهم .مبقيتش قادر نفرقهم كانو بيبي لقا تدي امو مور جوع سبع ايام...زولت حوايجي ونحن لانزال واقفين.....حطيت ايديها هلا عنقي ضميتها من خصرها رفعتها وهي دورات رجليها علا ظهري.. ..حاولنا نلاقيو الحبايب ببعض بعض مدة دخل الربع شوية النصف وبديت عملة الدك و التنقيب كانت الضرخات تتعالى كل معليتها وعاود نزلتها حتا اكتمل دخول المعلم كانت هي شبه مغشي عليها ووضع الوقوف كان متعب بالنسبة ليا...طحنا بزوج علا السرير كملنا فالوضع العادي... انا لفوق هي التحت...جبنا العيد...وطحت حداها نرتاح...استجمعت انفاسي وعدت للمداعبة هي كانت عيات مكانتش كتبادلني.. ريم: بركة بليز عييت خليني نعس.. عصام: شعلت دابا ديماريت... تبغي حبيبك يتاذى...ريم: راه ساعتين وانت خدام ارتاح لك شوية... عصام:، ليوم بيبي هي.. ليوم بيبي وداك البيلول لحتو فالزبل..
كنت واقف علا ركابيا علا السرير هي ناعسة علا كرشها عليتها شوية حتا التصق ضهرها مع كرشي... وبدينا الممارسة فوضع الفارس...ريم: عافاااك باركة عييت.. انا... الصمت.بقينا مدة ساعة غيرنا الوضع شي 3 دلمرات
حتا نعساتلي فايدي. ههه حتا انا ملي ارتاحيت وكملت تخشيت حداها ضميتها ليا ونعسنا كان الصباح قرب يطلع وماهي الا ساعة باش نعسنا حتا بدا تلفوني كيصوني....
كنت مغنجاوبش ولكن خفت يكونو البنات اكتشفو غياب رريم وتخلعو عليها
انا: .بصوت خافت باش متسمعنيش حيت كانت حاطة راسها علا كرشي... الو

كنت فغرق النعاس عاد ماطلقني دبدوب نرتاح سمعت تلفونو كيصوني متسوقتش قلت يمكن غي الخدمة... ولكن حسيت انو ارتبك وحاول يهضر بالالغاز علا غير العادة
تماك دخلني الشك انه الامر عندو علاقة بخواتاتي...كان كيلبس قدام الماريو حتا وقفت عليه بحال القدرة.. ريم: اش واقع... عصام: مرتبك والو...غير ايساف طايح فمشكل انا: من ايمتا وهو صاحبك ياك معندكش معاه رجع تنعس عصام: لا ضروري نمشي انا: عصام جيني للصراحة راك مكتعرفش تكذب..عصام: اوف اوف والله معرفت مندير... لبسي حوايجك الافيك ميتحرك يالاه معايا انا: اش كاين دوي خواتاتي وقع ليهم شي حاجه..عصام: لا لا راهم لاباس غي لبسي ونتي تفهمي سربي قبل منبدل رايي...مشيت كنقلب علا شي حوايج كنت مخلياهم تماك...وانا مافيا عظم صالح كلشي كيضرني عنقي وصدري مازال كيوزوزو.. ظهري ضارني.. عيانة بالمعقول...لبست جينز..سليم زرق تريكو صوف طويل فلبلو غوا مع بوط قصير كحا درت كاشكول ديال عصام فالكحل علاعنقي...خرجت كنجري فضولي غيقتلني عييت معاه مقالي والو ملي وقفنا قدام القسم المركزي ديال ستالينغراد...تماك شاف فيا. عصام: شد فيديا سمعيني شنو ماشفتي خصك تتحكمي فاعصابك عندك تمشي ديريلنا الداخل الشوهة غنحلو المشكل...وغنرجعو للدار تماك نتناقشو.....مخلاليش فرصة نسول الف احتمال كنحطو فدماغي ملي ذخلت كان صف طويل ديال بنات كلهم عريانات مغطين غي بلحوفة كانو باينات من جنسيات مختلفات فيهم اوروبيات لاتينيات اسيويات وعربيات كل وحدة مع العشيق لي تلاقات معاه فحالة تلبس...ملي شفت منظرها سرات القشعريرة فجسدي شوية نتبوع لهم تم اخر وحدة ممكن نتوقعها تغلط فخواتاتي... اه العاقلة التابتة...هدى...والعشييق...ايساف
كيفاش وعلاش وصلو لهنا معرفتش....طرت عليها كنسرفق ونعض ونقمش ونغوت ونبكي داكشي علاش تعدبت حياتي كامل ميطيحوش فيه هاحنا وصلنالو... كيبعدني عليها عصام كيهزني وهو شاد يديا واانا كنتر نوصلها ولي كيزيد يعصبني الطريقة باش كتحلون وتمخشش فصدر الحمار دايساف...موقفت حتا صرفقني عصااام
عصام جرني وذخلنا لواحد المكتب جابولو ايساف وهدى فهمت بلي هداك مكتبو وبلي انا درتل.و الشوهة تماك داكشي علاش كان كيوصي ويعاود..طلب يجيبولهم حوايج يسترو حالهم هدشي كلشي. وانا مسهوتة حتا مني ناض. عصام كيفرشخ فايساف خلاه كلودمايات انا محركتش ساكن شريط حياتي كيدوز قدام عينيا...ملي حاولات تفكو هدى سرفقها تصرفيقة دارت موراها 180 درجة
عصام: سكتييي جاياني مع اكبر شبكة للدعارة نتي وياه ومازال عندك لوجه باش تشوفي فينا..
هدى: حدك تم الاكنتي صاحب ولاحبيب ولاعشيق ختي هدشي مكيعطيكش الحق تتحكم فيا ايسحابلك مكنشوفكش نتيا ا صاحبة الصون والعفاف..ونتي كل ليلة خارجة مسلتة عندو...انا ايساف كيبغيني غير ظروفو لي ماسمحالوش نتزوجو ملي يكونو عندو الفلوس غنتزوجو ونمشي معاه ونخلي هاد المستنققع
تماك انا نضت جمعت معاها بتصرفيقة اخرى.. المستنقع هو لي تحطي فيه برجليك...اما انا بزاف عليك علا قبلك الالة وخواتاتك انا خبيت زواجي باش متحسوش اني تخليت عليكم ساعة بلا فايدة عصام راجلي علاسنة الله ورسولو وسولي صاحبك هو يقولك...دوي انت هو غي مهبط عينيه مكيهضرش...
هدى مصدومة عينيها مدمعين كتقربلي تعنقني انا جيت خارجة.. دير خدمتك احسيادة الظابط مديرش حساب لنسب لي ولا اصلا مكيشرفكش...عصام: وقفييي تماك انا قلتلك سيري بلا هاد الخضرة الخاوية...جلسي لهيه خليني نتفاهم مع هاد الزوج
عصام: سمعيني ا هدى علا وجه ختك غنسا اشنو درتي غنعتبرك ختي وغندير المناسب نتي قلتي بلي كتبغو بعضياتكم هدشي كاين ولا مكاينش

ايساف وهدى: الصمت
عصام: دويييو
هما: اه وبزاف
عصام: والمشكلة هي الماذيات ياك
هما: اه
عصام: اوك اولا غنفك حريرتكم باش ميفقدش هاذ خينا خدمتو...غنخرجو من هنا نيشان للمحكمة غتتزوجو...وغنتسناو اسبوع لي فيه غنبينو للبنات بلي عاد قررتو تتزوجو.. وغنديرو حفلة وحدة انت وهدى وانا وريم.
هزيت راسي بدهشه كنشيرلو بلا...
عصام: سكتيييييي مبقيييتش غنسمعلك وهاد العائلة ترخفات كثر من القياس وانا من هنا للقدام لي غنتحكم فيها بغيتو ولاكرهتو..
فعلا لي فراسو فراسو اسية وسنا وعواطف مازال مصدومين ماعرفو باش تبلاو اسبوع فيه زوج عراسات...درنا حفلة متوسطة فيه اصدقائنا رؤوساء ايساف وعصام فالعمل لبسنا بزوجات كسيوات دلعرايس... تكلف عصام بجميع المصاريف.. حتا السكن لي غيهيشو فيه مور الزواج...وشهر عسل هوما لايطاليا... وحنا لاسبانيا
جاني كلشي بحال الحلم نهار علانهار كنزيد نبغي عصام كنتعلق فيه بوسامتو جاذبيتو رجولتو وشهامته...
وصلنا لمدريد....لقينا سيارة ديال الاوتيل فالمطار.....قبل منمشيو تسارينا شوية عصام حافضها بلاصة بلاصة ومتقن للغة الاسبانية حيت ملي كان فكوبا كانو ملي كيبغيو يكافئوه كيسيفطوه لمدريد
كلينا علا برا....وملي عينا توجهنا للاوتيل

دخلنا للاوتيل فعلا حسيت كما لو كنت عروسة جديدة وهذه اول ليلة ليا مع عريسي حملتي امام انظار الكل صعد بيا للجناح الملكي..لي كان حاجز لنا وفعلا كان ملكي بكل ماللكلمة من عنى...انطلاقا من الالوان كلشي كان بالذهبي والابيض...الوان تدب في روحك البهجة تفتح نفسك للاسترخاء بين جنباتها...وصولا للاثاث الفخم والفاخر....مازال كنكتشف فالغرفة حتا حسيت بعصام الصق صدرو مع ضهري...ابتسمت له كاني كنشكرو علا هاد المفاجاة نزل يلسلة ديال الكسيوة لي كنت لابسة واخد يمرر يداه الباردتان علا ضهري الي تعرا قبالتو....دورني بخفة لعندو ودخلنا فقبلات ملئها الحب والشغف والشهوة... استمرت القبلات والمداعبات...التي اوصلتنا عراة للسرير..كنت متكية علا ظهري....وعصام يعتليني...خاشي وجهو فعنقي كيبوس ويمرر لسانه اشعل فتيل الرغبة فجسدينا بزووج
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 4:21 am

نزل للصدر يمتص رحيقه...هاد المرة كان هادي وحنين ...لم يترك ذرة واحدة من جسدي لم يلعقها ويمررلسانها عليها...اصدرت صوتا اسرع من هياجه...انقض ذون سابق انذار يحاول ان يصل بعضوه لكل تجاويف مهبلي وصولا لاعماق اعماق رحمي وصل لاماكن لم يطآها من قبل...فاخد فالطرق ونحن مستمتعان نزمجر ونئن من فرط الشهوة...حتا وصلنا للذروة...مامرة مازوج.. ثم استلقيت فوق جسده عراة مغطين بطرف غطاء مطرز بالابيض والذهبي ورحنا فغرق النوم من تعب السفر والممارسة....فقنا فالصباح قد قد.. دخلنا للحمام لاخد الدش ملي لقينا الجاكوزي تماك...مامنعناش راسنا من القفز بداخلة ماخرجنا غير مور ساعتين... طبعا مع البيتيز الصباحي والذي لايعلى عليه...نزلنا مور ملبسنا باش نفطرو فالتحت.... خليت عصام مشغول بمكالمة هاتفيه وخرجت فباب الاوتيل كنستكشف المنطقة..بعدت شوية علا الباب وصلت لساحة فيها نافورة و ديكورات علا شكل تماثيل...بالقرب منها حديقة عامرة بالناس... وانا سارحة فالمنظر تفكرت اني خليت عضام ممكن يتخلع عليا. .استدرت نرجع فاصدمت بشخصين... احدهما. اخر من كنت كنتوقع نشوفو وفين هنا فاسبانيا...مشعرتش فكانت ردة فعلي بعد ذهول وصدمة دقيقة كاملة الا ان اطلقت ساقاي للرييح.

كنجري ونقول ماجريت... ومازال كنسمع صوت الخطاوي مورايا حتا سخفت وقفت ناخد نفسي... كان اسد وشخص تاني معاه...كيفاش دار خرج من الحبس مور شهور قليلة علا سجنو معرفتش ولكن لي كنت عارفاه ومتاكدة منو انه غينتقم مني...علا شنو درتلو وقف وبدا كيقرب مني...اسد:رييم واش لاباس انا الصمت...اسد: مالك كترجفي..بحال ماهكدا متخافيش..مبقيت .اسد لي انتي كتعرفي المافيوزي لي كيقتل بلا مترف عينو...وليت انسان جديد وجيت لهنا لمدريد باش نقرا...والفضل كيرجع لخويا لكبير معرفتكش عليه....هدشي كلو وانا فصدمة وفذهول وهو مازال كيدوي بحال شي راديو وانا كنتسناه يغوت او يضربني ولكن هو عاملني بكل لباقة..اسذ: هذا شكيب خويا طبيب وعايش هنافاسبانيا من صغره... قرب الشاب مد ايده يسلم عليا..وعينيه تتفحصني...باعجاب كبير..انا خليت ايدو بلاكة مدرت حتا ردة فعل.. اسد: اويلي ريم هضري قولي شي حاجه واش نتي لاباس واش راجلك لاباس عليه..نسيت نقولك مبروك علك نتي وهدى...وعلا سلامة سنا...هنا انا غنهضر...ريم: كيف كيف درتي عرفتي هادشي كامل وكيف درتي خرجتي من السجن...اسد: ضحك بثقة ملاحظتيش اني سولتك علا كلشي الا اسية... انا اصلا مزال علا تواصل معاها. انا: اشنوو مازال عندك الوجه.. باشمن حق تهضر عليها وانت رزيتيها وغتصبتيها فطفولتها. اسد: اولا هي،مطفلاش تانيا انا مغتصبتهاش...هذيك كلها لعبة باش تعاونيني نتقم من جيرجيو...بلامايحس ولكن نتي مخليتيليش فرصة نشرحلك درتي يدك فايدو وقلبتي عليا...ولكن مكنعاتبكش ومسامحك ريم: كاع لاتسامح.. والفلوس لي لهفتيهم تاهوما خطة. اسد: انا مخديتش منك للفلوس الا لحاجة فنفسي وماشي طمع انا كنت كنحميكم..ديك الفلوس مسروقة...وعليها ..وكانت غتبان عليكم اجلا ام اجلا اضافة للارقام التسلسلية ومكيناش جريمة كاملة كيما شفتي كنتو غتتفضحو..مع داكشي لي وقع لسنا...ريم: بصذمة وعلاش درتي هدشي...اسد:،واقيلا رااك عارفة بلا منقولك.. ريم: كيف درتي خرجتي من السجن. اسد: بفضل راجلك...انا: عصاام واش دخلو فالموضوع...اسد: اسية لي مشات عندو واستعطفاتو وهو قبل يعاونني..
اسد: شوفي اريم نتي معارفاش مدى حبي ومعارفاش شنو ممكن ندير علا قبل هاد الجب.. وهداك الحيوان غندير اي حاجة باش نبعدو عليك وعلا خوتك...طبعا هو كيقصد جيرجيو ولكن الشخص لي كان عاد وقف وماسمع غير جملة اسد الاخيرة فهم انها عليه...ومن غير زوجي عزيزي...عصام

كنشوف فعصام كيفاش ولا حمر معصب عروقو خارجيين صدرو كيعلا وكيتزل فحركات متسارعة.. عصام: ياك الحيواانة مخلياني كنقلب عليك ميف شي حمار ونتي دايرة لي مواعييد الغرام مع العشيق مثلتي عليا الحب ودفعتي بختك الصغيرة تترجاني باش نخرج لك حبيبك.. غدارة... عاهرة خداعة..نزل عليا ضرب.. فقذت السمع ودنيا كيسفرو وسائل سخون كيهبط مع راسي طبعا كان دم حاول شكيب واسد يبينو روجولتهم ويفكوني منو بل حاولو يضربو كاع ملي شافو غيقتلني ولكن نالو جزاءهم وحظهم الاوفر من العصا مكانش عصام ابدا وليت كنعرف نفرق بين الشخصيتين كانت الشخصية لي كيتعالج منها هدي شهرين.. كان الدب بحركاتو وبسكناتو بقبضاتو بضرباتو مكنش كيحس كيهزهم وكيخبط بحال الا كيلعب بدمى...شكيب كان شخص فنفس طول عصام شاب اشقر وسيم وقوي مفتول العضلات ولكن هاد الاخيرة منفعاتو والو مع الدب الجريح فكرامتو وفرجولتو.. والمسالة كلها سوء فهم خلاهم مجبدين وجي عندي كيكمل عليا.... هاد المرة منطقش بشب والشتم كان كيبكي مكتفي بكلمة علاش علاش!! كانو الناس بزاف كيصورو دايرين حلقات وقفت اكثر من سيارة شرطة كتطلب منو باش يتوقف ويسلم نفسو فهدوء لكنو كان مكمل ضرب فيا واخر معقلت عليه هم رجال الانقاذ المدني هازين اسد وشكيب علا حمالات لسيارة الاسعاف...وعصام ساقط علا ركابيه حدايا... واسلحة الشرطة موجهة لراسو
فتحت عينيا بصعوبة...كان الظلام الحالك.... ورجعت سديتهم...حتا سمعت الباب تفتح... كان صوت اسد.. اسد: ريم علا سلامتك خلعتينا عليك...3 اسابيع وحنا مقابلينك اليوم تفيقي غدا تفيقي بدون جدوى... زيم: ششكون واش اسد
اسد: اويلي واش معرفتينيش ولا حيت راجلك لعب بمعالم وجهي ههههه
ريم: باركة من هاد الضحك الباسل وشعل الضو اسد: مجمد فبلاصتو...ولكن الضو الضو....تسناي تسناي...مشا كيجري وفايدو خوه هاد المرة شكيب كان باللباس الازرق.. والسماعة علا عنقو... شكيب: رييم علا سلامتك متصوريش شحال فرحت ملي عرفتك وليتي لاباس.. ريم:،شكون انت شكيب: شكيب خو اسد.... الي خديت حقي معكم نهار الحادث ههه ريم: فين عصام شي خبار عليه.. اسد: معرفتش كانو شدوه البوليس ولكن معيطوش علينا لا لشهادة ولا لاعطاء الافادة بما انا حتا حنا كنا ضحايا ولكن علا وجهك...حنا مقلبناش فلموضوع...ريم: وخواتاتي اسد': مقلنا حتا حاجه ليهم ريم:،مزيان ويالاه شعل الضو باركة من التفلية راك زدتي فيييه شكيب: ههمم شنو كتشوفي ريم والو الظلام... شكيب هز بيل علا شكل ستيلو...وعيط للممرضة باش توجد غرفة السكانير...ريم: علاش شنو كاين صمتكم كيخلعني... شكيب: منقدر نقولك دابا والو... حتا نديرو الفحوصات الازمة نتي كان عندك ارتجاج فالمخ..دخلتي فغيبوبة لمدة 21 يوم علا اثرو....ممكن ممكن يكون العصب البصري متضرر عندك... هدشي علاش طلبت السكانير..ريم:،اهئ هئ قول عميت لاش تزواق الهضرة.. علاش هئ هئ... شكيب كيحاول يهدئها
ريم: اسد اسد انا،مكنحسش بايديا ورجليا... واش تشللت... شكيب: تهدني نتي مابيك والو كانو غير رضوض طبيعي تكوني محاساش باطرافك راكي مدة ونتي فالغيبوبة بلا حراك.. جاك تصلب فالعضلات غيزول غير بالحقن والتمارين الترويضية...ريم: اهئ اهئ هئ
شكيب: تهدني باش نعرفو شنو عند .الا كنتي موجودة باش نمشو لقاعة الفحص
ريم:،كتبقشش كتقلب علا ايده. عافاك عافاك دير شي حاجة مبغيتش نبقا عمية بغيت نرجع نشوف.. شكيب شد فايديها متخافيش انا معك

شكيب خدا ريم لقاعة لفحص وفعلا شكوكة كانت فمحلها العصب البصري وصل لمرحلة متقدمة من التضرر وضروري من العملية......رجعها لغرفتها وحر كرسي وجا حداها..شكيب: غتقولي هدا متطفل داخل لحياتي بزز فارض وجودو بزز بسبابو انا طحت فالمشاكل ولكن سامحيني انستي من نهار شفتك اصبحتي من اولوياتي وصارت راحتك شغلي الشاغل.. ملي كنتي فالغيبربة كنت كندوز النهار كامل معك وكندعي ربي يشافيك..وذابا ملي رعتي ضروريي نقولك... ريم جرات ايدها بصعوبة لانها مكتحركهاش واثار الثوثر ظاهر علا محياها..ريم: دكتور عافاك واش غنرجع نشوف شكيب: دكتور.. همم غترجعي تشوفي وغتديري العملية ونسبة النجاح كبيرة ولكن قبل خصنا واحد الاسبوع او عشر يام ديال الترويض باش تسترجعي لياقتك وتقدري توقفي علا رجليك..وتتحركي بسهولة...ريم: بالنسبة للمصاريف العلاج مغنقدرش ندفعهم حتا نخرج من هنا. شكيب: متهزيش هم لهدشي اعتبريها عربون صداقة زيم: لامنقبلش غنخرج نردهوملك شكيب: انا مغندفع والو راه العيادة ديالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 4:22 am

داز الاسبوع فالعلاج الفيزيائي والحقن والتعب ولكن شخص واحد مخرجش بالي. واخا هو السبب فعذابي... هو الحب نعم سيداتي.. واخا عمري نسامحو بغيت غير نعرف واش هو لاباس...اختفاءو معاجبنيش بالمرة..فهاد المدة لا اسد ولا شكيب مفرقونيش لحظة وحدة...وليت كنعاملهم مزيان. ..وتقربنا اكثر تكلمت مع خواتاتي...ولكن حتا وحدة مجات عندي...هدى مع راجلها... اسية عندها الامتحانات واضطرات سناء تقابلها...المهم دابا وليت نقدر نوصف ولكن بالمساعدة ديال شكيب او اسد كنمشي مستندة عليهم...وشكيب قربي منو الصراحة كيوترني لانه مكيضيعش الفرصة انو يبدي اعجابو بيا...
وصل وقت العملية بعد اسبوع اخر وصل طاقم طبي من اصدقاء شكيب اخصائين فجراحة الاعصاب والدماغ.. واخصائين عيون اضافة لاخصائي التخدير كنت خايفة بزاف.. صليت وطلبت من الله يوقف معايا ويسامحني علا شنو مدرت ذنوبي كثار وانا كنخلص... شهدت وطلعت علا العربة مور مالبست الثياب الخاصة بالمشفى... دفعوني الممرضين...امسك شكيب ايدي لي كانت باردة وكترجف...شكيب: كوني قوية تشبتي بالحياة علاقبلك نتي قبل اي واحد اخر.. ريم: غنتشبت لحاجة وحدة هي نبين برائتي ونرجع كرامتي لي انداس عليها شكيب؛ ربت علا كتفي خليك قوية كلشي غيدوز بيخير...عطاوني ابر دلبنج وبداو كيهضرو معايا يسولوني وانا نجاوب حتا تقال لساني وتخدرت كليا...
فهاد الاثناء كانت كتدوز العملية بسلاسة... استمرت لساعتين ونصف... الا ان قربو يكملو وقع مالم يكن فالحسبان
نزل ضغط ريم لاقصى درجة وتوقف القلب لمدة دقيقة كاملة كانت كفيلة باش تدب الرعب فنفس شكيب لي تقالو عليه ايديه وخلا غي صحابو مكلفين بيها بابر الادرينالين والصعقات الكهربائية الا ان عادت للحياة من جديد... تخيط الجرح... وخرجوها لغزقة خاصة كيتسناوها تفيق من البنج...فهاد الاثناء كان شكيب فالمكتب مع صحابو.. شكيب نازل علا قرعة كاملة ديال الما بارد من خوفو ومن داكشي لي وقع فالعملية.. شكيب: معرفتش كيفاش هدشي وقع كلشي عندها مزيان اخر حاجة كنت نتوقعها هي هديك
الطبيب : حتا انا قلتيلي بلي راها مزيانة وملفها سليم... المخدر: لا لا السيدة متحملاتش البنج خلوني نعاود نشوف الملف..
قراه وهو يجلس فوق الكرسي بطولتو...الاطباء؛ مالك
المخدر: ، متقولوش ليا نتوما كاملين بطولتكم ماشفتوش هاد المواذ لي طالعة كيشير لواحد الورقة عمودية ملصقة بمساكة ورق فاخر صفحات الملف.. شدها عندو شكيب.. شكيب: حاااامللللة
المخدر: اه الحمد لله انو الكمية لي عطيتها مكتاترش علا الاجنة مرة اخرى ردو لبال كنا غنقتلو السيدة..
خلاهم شكيب ومشا عندها سند راسو علا الزاج وسرح فيها...حتا حط اسد ايدو علا كتفو..اسذ: واش كلشي لاباس.. شكيب: ااا اه كلشي لاباس شوية وتفيق
داز اسبوع ومازال الضماد متحيدش وشكيب مقال لحتا واحد شي حاجه..
حتال نهار لي غيجيد لها الفاصمة سد الباب وقربلها.. شكيب: عارفك قوية انطلاقا من داكشي لي عاودايلي ولي دزتي منو اليوم نبغيك. تكوني قوية شنو ماكانت النتيجة نعاودو العملية مرة وزوج وعشرة حتا تنجح
ريم:، لا باركة انا حاولت مرة الا مجابش الله صافي انا راضية بقضاء الله وهذا قدري
شكيب: لا ان شاء الاه غتشوفي.. باش تشوفي الوحه الملائكي الصغير لي غيجي جديد.. وكيدوز ايدو علا وجها.. بعدات شوية للور...ريم؛ مفهمتش. شكيب:، الالة نتي حااملة فشهرك التاني...
ريم تصدمت كيحرك فيها والو السيدة تبلوكات

الخبر نزل عليا كصاعقة... وانا لي كنت ناوية نطلب الذلاق ملي نولي لاباس من الشخص لي وصلني لهاد لحالة... هاني باغة نبعد عليه والقدر كيزيد يقربنا...هو مكلفش راسو حتا يسول فيا اويجي يطل عليا...فيقني من سرحاني تحريك شكيب ليا..شكيب: واش مفرحاناش بيه ريم: كنت نفرح فظروف اخرى... ولكن دابا لا شكيب: علاش. ربي سيفطلك بصيص امل شي حاجة تحفزك علا العيش والاستمرارية بقوة... وهو غير ملاك.. ومحتاجلك فالوقت الحالي..
.
ريم: اهئ اهئ فين غايجي فين لعالم عامر بالعداب ولا غيجي لدنيا بلا اب... شكيب:،شكون قال بلا اب علاش كتعتبري راسك ام عازبة ونتي مزوجة واش مناوياش تقوليلو.. ريم: لا لا لا عمرو غيعرفو وعمري غنسامحو او نقبل نشوفو....
شكيب: متعصبيش راسك راه واخا تنجح العملية الحالة النفسية كتاثر تقدر تضربلنا نجاح العملية فالزيرو..
واش مستعدة نحيدو الضماد
ريم: اه اه حيدو
شكيب: اوك استرخي كيزولو بشوية بشوية حتا سالا
ريم: كمل علاش وقفتي شكيب: راني كملت واش مكتشوفي والو ريم: هئ هئ والو شكيب طاح علا ركابيه مصدوم من كلامها اسستجمع قوتو وضمها لصدرو وهي تشبتات بيه وكتبكي وهو كيحاول يهذئها.. سمعيني سمعيني اريم الضرر لي عندك علا مستوى العصب البصري مشا وتلاشى يعني كتبقا مسالة وقت باش يرجع لك النظر والا استذعى الامر عملية اخرى غنديروها ولكن حتا تولدي منقدروش نغامرو بلبيبي ': هئ هئ يعني غنبقا عمية يعني مغنقدرش نشوف وجه ولدي او بنتي يعني منقدرش نعتني بيه شكيب: شكون قالها لك يمكن يرجع لك الشوف قبل ميوصل موعد الولادة ممكن غدا او مور شهر متخافيش ريم: واش بصح ولا غير كتطمني شكيب: اه بصح ومعنديش لاش نكذب عليك ماشي نتي اول حالة دازت بحال هكدا..
خرجت من المستشفى...ومشيت،،، لدار شكيب واسد... لي كانو كيدوزو نهارهم فالعمل ولقراية وكنت كنبقا بوحدي فديك المدة....احيانا كيوجزولي الاكل ومكنقدرش نمشيلو كنخاف نتضرب مع شي حاجة او نطيح وناذي طفلي لي ولا مونسي كنعاودلو كلشي..... شكيب اقترح انو يجيب خدامة تقابلني.... واليوم اول نهار ليها...
دخلات وجات حيياتني مجرد مسمعت صوتها عرفتها كيف لا وانا عشت معاها من تولدت حتا وصلت ل18 عام... .دادا مينة

طارت عليا بتعنيقة وانا اكثر بدينا نبكيو ونوحو درنا مندبة شكيب بقا عير ساكت مفهم والو ملي سالينا البكاء عاودتلها شنو طرا معايا ثاترات لحالي وشكراتني حت مخليتش عواطف سولتها علا عمي قالتلي بلي تحكم ب15 لعام... استغربت علاش مقالت لينا بلي خرجات ومسولاتش فبنتها وهي اكثر من شهرين حرة طليقة... لكني حسيت من نبرة صوتها انها خجلانة وماراضياش تورينا وجها مور مدخلات للحبس... احترمت رغبتها وخليتها حتا تبغي هي تقولها لبنتها...المهم توالت الايام شكيب اطمن عليا مع دادا مينة مقابل خدمتو ولعشية للعشية كيخرجني باش منقنطش وانا تعودتوعلا حالتي وحفضت حتا مرافق المنزل وليت كنمشي بسهولة وبلا مساعدة فيه... اسد سالا امتحاناتو هو وسالي ومزال كيرتبو للقاء عما قريب عند بالو مسمعتش مكالاماتو معاها كل ليلة نسا بلي راني عمية ماشي سمكة.. فرحتلها بزاف انو لقات علابكري شخص يبغيها ويوقرها ويحترمها...وخا عتبت عليها انها كانت كتبات فحضني كل ليلة ومعاوداتلي عليه والو.. ومقاتليش حتا قضية انو مغتصبهاش...النهم من هذشي اني طمنت علا زوج من خواتاتي هدى واسية مازال سناء وحتا عواطف كنتمنا لها ولد الناس وكنتمنا نصيبهم يكون حسن من نصيبي...
شكيب: فاش ساهية اجمل ماما فالعالم.. ريم: هههه والو غي فخواتاتي شكيب: العطلة بدات دابا قريب يجيو متشطنيش بالك وهاكي شوفي شنو جبت لولدي حبيبي.. عطاني فايدي لبيسات صوفية ديال لوليدات الصغار ولكن متحمسش لانو استوقفتني كلمة ولدي بل والاكثر من ذلك اظهرت انزعاجي بصح هو ولد الناس وجنتل مان وبلا بيه مكنتش نعرف اش غندير عمية عاجزة حاملة فغربة وبوحدي... ولكن هذا ماشي ولدو نعم حاقدة علا عصام ولكن ماشي لدرجة ننكر نسب ولدي ليه..شكيب: حط ايدي بين ايديه مالك اريم علاش تقلقتي ريم: لا لا والو شكيب: نتي عارفة بلي راني معجب بيك وباغييك نتي لي ماباغاش ترفعي ذعوة الطلاق علا عصام... وانا مستعد نتزوج بيك ونربيو هاد الولد غيلقا مني حب الاب والحنان ومستعد نعطيه سميتي ريم انتفضات وناضت كتحسس الطريق باغا تهرب لبييتها شكيب: حتال امتا كتفكري غير فالناس فكري فراسك شوية غدا ولا بعده غدخلي للمغرب وحنا من الجنوب وعارفين العادات والتقاليد ابدا ميقبلوش بيك ام عازبة تخيلي ندى احراجك فكري فولدك اه كنتي مزوجة ولكن شكون شافك وشكون غيتيق فيك... ديري ليدي فايدك كنواعدك.. ميخصك معايا والو ومتحتاجي لحد قبلي بزواجي الله يخليك ريم: سكت سكت كلامك كيوترني...انا منقدرش نفبل بهاد الزواج
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 4:23 am

شكيب: علاش واش نسيتي شحال وقفت معك واش نسيتي شنو درت علاقبلك ريم: قول باغي المقابل باغي رد الجميل... فهاد الحالة بوحدها غنقبل ولكن عمرك متسنا مني نبادلك نفس الاحساس عمرك
شكيب: قرب منها كنواعدك كنواعدك نخليك تبغيني

قبلت هاد الزواج وانا اعتصر الما... مشيت للسفارة الروسية بمدريد ودفعت اوراق الطلاق. ..فطريق العودة دزنا للمصحة الخاصة دشكيب باش ندير الصونار ونعرف جنس المولود تمنيت لي يكون معايا عصام لي يمسح علا شعري ولي يشد فيدي ولي نسمع ابتسامتو ماشي شكيب.. كنسمع ذقات قلبو الصغير احساس قمة فالروعة تخلطو عليا الاحاسيس فرح حزن شوق حنين نزلو دموعي وطاح عليا الظيم... نطق شكيب...شنو بغيتي نتي بلا تردد نطقت: عصام كان باغي ولد ..صمت شوية شكيب ورجع نطق بصوت مبحوح: مبروك راه ولد...فرحت ولكن بقا فيا الحال حسيت اني نقصت من شكيب وهو ذاير علا قبلي المستحيل قررت نزطم علاقلبي ونحاول ننسا عصام وكيفاش نقدر ننساه وطرف منو فاحشائي دمو يسري فدمي ولكن خصني نرد الجميل...بديت كنحاول نعامل شكيب مزيان... وزدت تقربت منو كان انسان طيب وقمة فالروعة نية ونية بحالي كلمة تديه وكلمة تجيبو ذغيا كيتقلق ودغيا كيتفش....كان متابع اجرائات الطلاق...
اسد: ريما ختيتو وجدتي ولا مازال شكيب': لا غير خليها مرتاحة فالدار معندها فين تمشي ريم: واخة اشكيب اسذ: اوهو سعداتنا بدينا للحكام من دابا والناس كيسمعو الهضرة.. شكيب ': زيذ،زيد قدامي مبقيتيش تحترم خوك الكبير اسد: واش عندي من غير خويا كون ماهو راني مازال غارق فمستنقعات المافيوزية شكيب: انت امانة فعنقي وصية القبر وماخلا زيد راه البنات غيكونو فالمطار....كلامهم فيق عليا المواجع تفكرت اهلي لي ماتو وتفكرت خواتاتي وتضحيتي معاهم نزلت ذمعتي وتبسمت وانا حاطة ايدي فوق كرشي كنواعدك اديسم ندير عليك اكثر مدرت مع خواتاتي وعمري نحسسك بالنقص...اه سميتو ذيسم وقبل مايتزاد يمكن باش مننساش ومنتناساش انو ماشي ولد شكيب بل ولد الدب ولا احد غير الدب متستغربوش غرابة الاسم فالديسم فاللغة العربية هو صغير الدب

جات سنا واسية اما هدى فبقات مع راجلها... استغليت الفرصة نسولهم علا عصام.. ..ولكن مكانش عندهم خبر عليه حتا ايساف قالهم بلي راه مختفي والجهاز الامني كلو مستنفر فالبحث عليه.. كلامهن زاد وترني وشوشني اكثر عليه...قلبي مزير ومقبوط مية فالمية غيكون دار فراسو شي حاجة..توالات الايام ودازت عادية... خروج ضحك رحلات البنات رتاحو بزاف مع شكيب وبلا قياس..شكيب تقدم لخطبة ديال اسية لاسد ولكن انا قلتلو يصبر مازال شي 3 او 4 سنين تاخد الباك.. وتكمل السن القانوني ولكن لاهو لاهي كانو مصرين وجلسو يطلبو ريزاوكو انو غير عام واننا نزلوهم يتزوجو فالمغرب بما انها قاصر وخصها الولي.. فكرنا فجدي من الام ديالي .. تخطبو قدامنا وقررنا مور عام ننزلو للمغرب للزواجهم.. دوزو معانا شهر الفاكنس كولو.....الصراحة مسخاوش يمشيو...داكشي علاش كلهم غينتقلو وغنرجعو نعيشو بحال شحال هدا هنا فاسبانيا...ماعدا هدى طبعا... سيفطنا لعواطف باش تجي... وكان لقاءها بامها موثر بزاف بكاتنا كاملين....عتاب دموع حزن والم...كلهم بكاو متاترين الا انا بكيت حسدا عل الاقل هي عندها لحضن لي تجري وتبكي عليه..شكيب اصر اننا نسكنو كامل معاه فالفيلا ديالو... وحتا اصرارو علا الزواج معايا نقص.. يمكن شافني مشغولة وفرحانة بخواتاتي وحتا بحملي انا فالشهر السادس انما كريشتي صغيورة..
جالسين علا طاولة
العشاء..اسد : بما اننا مجموعين اليوم كاملين راه خصنا نهضرو فموضوع مهم بزاف
اسد: الموضوع هو فلوسكم ملاين الدولارات لي ربحتو من اخر عملية ريم: انا مابغيت والو غير تبرعو بيهم اسد:، لا انتي اكثر وقت محتاجة للفلوس هو دابا واخا عارف شكيب مغيخليش من جهدو.. وميمكنش انا تعدبت كل داك.العذاب.. باش نببض لفلوس وفالاخير متقبليهمش...ريم: ولكن لم يكتمل النصاب بعد خاص تكون هدى حاضرة اسد: تقدرو تتاصلو بيها وتعلموها بلي غتقسمو سنا: ، اه فعلا راها كتوصي وتعاود بشكل غريب انو الا بانو الفلوس ضروري متكون حاضرة ريم: هداك حقها ولكن بلاتي كيف درتي حللتي الاموال قدام القانون اسد: ساهلة كنت كنتسنا اي واحد ربح فاليانصيب كبلغ كبير بزاف كنمشي نعطيلو قيمة الورقة الرابحة هو كيوافق بسهولة حيت الا شدها عند الجهات المختصة كيخلص عليها ذعيرة انا كنعطيلو المبلغ كامل كنشذ عندو الورقة الرابحة وكنتخلص عند الجهات بشكل مشروع انا قدام القانون رابح هاد الثروة كلها فاليانصيب ريم: هههه طلعتي جنين مع راسك عفيرييت المهم الله يبعدنا كاملين علا داك الطريق ماتباعذت السما مع الارض الكل: امين
نضنا كلها مشا لبيتو...لبست شوميزة ديال النعاس قصيرة معرفتش لونها الصراحة وتكيت علا ظهري اناجي ربي دمعي نازل من شوقي ولوعتي علا مخذتي وكنمرر ايدي علا بطني حتا داني النعاس وانا فغرق النوم سمعت البالكون تضرب بالجهد.. نضت مفزوعة...كنحسس الطريق باش نوصل ليه نسذو حتا سمعت ضوت بروتكال طاق طاق طاق انا بصوت مرعود ش ككون شكون انت .. الصوت؛ خهههه مبقيتيش كتعرفيني ااا دويي ريم: هههه ودموعها نازلين مخلطة دمعة وخنونة وضحك بسيف حيت عمرك سولتي نسيتيني ومفكرتيش فشنو درتي فيا غبرتي فمرة عصام؛ اه فعلا غبرت وماشي لخاطري ومتستاهليش نشرح لك ونبرر لك.. حيت كون كنت لخاطري مغنترددش نتبعك نقتلك نتي وياه فلبلاصة الغدارة ...كيقربلها وهي كترجع...شافها كتعتر وكتقلب عينيها فواحد القنت عصام ؛ مالك الخلعة رداتك عمية ريم: انت لي رديتيني عمية بسبابك انت انا وليت عمية... عصام وقف مجمد فبلاصتو كيشوفها كيف كتبكي...ريم': انا مخنتكس وعمري مخنتك... اسد راه فيولي راجل ختي والجملة الاخيرة بثلي سمعتي كان كيقصد بيها جيرجيو عصام: كدابة وعلاش خليتيني فالاوتيل ومشيتي تشوفيه ريم: والله العظيم مكنتش عارفاه كاع خارج من الحبس.. اقسم بالله انا خرجت نستكشف الساحة لي حدا الاوتيل ملي لقيتو قدامي خفت ينتقم مني حيت دخلتو للسجن هربت وهو وقفني وعاودلي علا علاقتو باسية وبلي انت لي خرجتيه من السجن...عصام : وعلاش علاش مقلتيش هدشي زيم؛ بهسترية علاه انت خليتيلي فرصة نهضر او ندوي.
تحل الباب ودخل اسد اسد: باركة باركة اش دوزتي عليها خرج فحالك خليها عليك الابقات عندك شوية دالانسانية طلقها وخليها مع السيد لي باغي يحافظ عليها...

عصام تجنن وثار ثورته راجل بزز علا مك وطاح فيه كيخبذ ويزيد شكون هذا لي راجل عليا شكون هذا لي باغاها كثر مني ريم داخلة بيناتهم كتفك....اسد؛ خويا طلبها للزواج هو لي وقف معاها فازمتها وانت تخليتي عليها وتسببتي ليها فالعمى...عصام لاح اسذ الارض وداير رجلو علا صدرو: انا ماخليتهاش انا كنت محبوس... انا تسديت هنا عند بالهم راني جاسوس ومطلقوني غير ملي تاكدو من هويتي...ودرت لهم كذا عملية باش مياذيوهاش كنت كنتهدد بيها صباح وعشية وانا دابا غنديها معايا ومغنخليهاش.. ريم: واش انا دمية فوق مابغيتي تلعب بيها تهزها من الارض وفوق ما مليتي ترنيها.. عصام كينهج كركب اسد برجلو وسد لباب.. عصام : اه اه دميتي ديالي غتعيشي وغتموتي ديالي... غنديك مغنخليكش مورايا غنمشو لبلاد اخرى غنديرلك الف عملية باش ترجعي تشوفي لو استدعا ا مر نحيد عينيا ونعطيهم ليك.. قرب ليها شدها من عنقها كيبوس فمها.. كان موحش نداق شفتيها حتا هي تجاوبات معاه كل جزيئة وكل ذرة قجسمها باغاه وكتهتف بايمو وصلو للسرير وهوما مازال فالقبل والاحضان ماان اعتلاها وحس بالانتفاخ علامستوى البطن بصح هي كانت فاواخر الشهر السادس ولكن كريشتها متعطيهاش انها حاملة فربع شهور ناض كيشوف فيها.. عصام: شاد راسو رييم ريم حاملة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 4:24 am

ريم: بايتسامة امم اه... ومعرفات .علاش زآر بصوت زلزل الكون لااااا ناض كيهرس وكيكشر فكلشي علااااش علاااش درتيها... ريم: متسسرعش من جديد... عصام: غبرت عليك شهور قلال وانا كنحميك نتي ناعسة لي مع واحد عاد ناوي يتزوج بيك حاملة منو وكتقولي لي ما خنتكش.. ريم: عنرو عينيها بالذموع قلبها تشوا من جديد.. ديما قاهرها ديما شاك فيها ديما متهمها فشرفها ريب الماريو والتلفزة لي فالحيط دخلو كلشي لي فالدار كيجيريو لبنات كيعنقو فختهم لي جاتها هسترية دموع...اسد وشكيب كيحاولو يخرجوه.. بمجرد ماحط شكيب ايدو علا عصام ثار هاد الاهير لواها ليه حتا تسمع صوتها دخل فيه براس خلا نيفو وفمو عامررين دم تلفت شاف فيها باحتقار واووووپ تنقيزة وحدة خرج من البالكون

خرجت ممصدقش عينيا ...وشنو سمعت ظلمتها اه يمكن فعلاقتها مع اسد ولكن مع شكيب هي لي ظلماتني...مقدراتش تصبر حتا ننطلقو سلماتلو راسها...قبل حتا متطمن عليا... دوزت ربع شهور وانا دمية ماريونيت لجهات خفية باش مياذيوهاش كنت كنتهدد بيها وكنديرلهم عمليات ضد مبادئي وضد قيمي غير باش متتاذاش..... معرفتش كيفاش مقتلتهاش وشكون لي قال مغنقتلهاش...
ولكن حتا نرجع من المغرب
...
الجنوب المغربي.. مدينة الداخلة.
انا جاي ومقرر نقلب علا بقية اهلي اه والديا ماتو مي اكيد عندي اخوال واعمام وعائلة واقارب نعرفهم ويعرفوني حتا الا مت نلقا لي يدفني ويترحم عليا...بديت رحلة البحث من الدار لي كنا ساكنين فيا كلشي تبدل المدينة كبرات بزاف صذق من قال الجوهرة النيلية.. جزيرة كتمد ذراعاتها فوسط المحيط الاطلسي مشكل فالالتحامها بيه لوحة فنية روعة...دارنا مبقالها اثر... فموقعها كاين مركز تجاري...حاولت نقلب فارشيف الادارات لحكومية...عن عائلة الدليمي...الواضح انها عائلة معروفة مجرد مسولت علا فين نقدر نلقاهم الكل يتهافت لايصالي لعندهم السائق: شنو كتجي لمولاي المهدي...عصام: ههمم جدي واش مازال هو عايش..السائق: باينن فيك تعطلتي برا لبلاد حتا اللكنة توضرت عليك..المهم اسيدي جدك كانو عندو زوج ولاد محمد ونجاة وبزوجهم ماتو ولد شكون انت فيهم.. عصام: ولد محمد السائق: ًالمهم جدك مازال بالحياة وعاد لقيتيه تزوج المراة الرابعة عصام: كيفاش لسائق:، اه كل شهر كيدير العرس مازال تبارك الله عليه شاب علينا كاملين واخا كاع شنو داز عليه عصام': باقي نعقل ملي كنت صغير كان عندو بزاااف دالاعداء من قبايل اخرا مزال مقابل دوك العداوات السائق: لا لا كاع دوك النزاعات حلااتهم ليهم السياسة ملي بداو كيترشحو دار احلاف وتصالحو... مبقاتش ديك العدواا ت بين قبايل ابصحرا كاملين.
وصلنا اسيدي.. ودعت السائق الصراحة وفر عليا بزاف وعاودلي شحال من حاجة وصلت لدار كبيرة وفخمة...دقيت حلات لي سيدة كبيرة باينة فيها خدامة هنا...طلبت نشوف جدي.. متعطلش عليا وملي نزل وفر عليا اكثر واكثر ابدا مسولنيش شكون انا ابدا...محاولش يعرف سبب الزيارة.. خلا الحرية التامة لدموعو فالانهمار علا لحيته الي اكتساها البياض..كيتمشا ناحيتي فثبات فتح ذراعاتو علا مصراعيها...عنقني وهو كيردد اهلا بالغالي ولد الغالي.. انا تفاجئت كيفاش عارفني حي.. وانا تخطفت نفس اليوم لي تقتلو فيه والديا وملي هو عارفني حي علاش مقلبش عليا مخفيتش تساؤلاتي... هو قالي بلي مالقاوش الجثة ديالي عرفوني تخطفت من ميليشيات العار وماشي غي بوحدي عدد كبير من اطفال المنطقة.. جرني من ايدي وقفني قبالة صورة عل الحائط وقالي هذا هو السبب...سبحان الله كانها..صورة لي بالابيض والاسود شبه كبير بيني وبين لي فالصورة كيف لا وهو ابي...خرج خلاني منهارة مثلت النوم علا خواتاتي باش يخرجو ويخلوني بوحدي...نضت توضيت وصليت وطلبت من الله سبحانه وتعالى يوقف معايا..انتظرت حتا صليت الفجر وانا مازال كندعي..لله تكيت فوق سجادتيي ودااني النعاس..حسيت بايد تدنو مني بلمسة حنونة كتمسح علا راسي...كانت امي حبيبتي توحشتها بزاف حاولت نقرب لها نعنقها كانت تتمنع وكتحاول تبعدني..مسحت برفق علا وجهي ابتسمت...واختفت فتحت عيني مفزوعة كنقلب علا امي بغيت نبوسها ونعنقها ونشم ريحها عماني الضوء والشعا مور ماكنت كنشوف غير الظلام غمضت عيني ورجعت فتحتها علامهل كنشوف بيتي سجاذتي. اتار الزجاج لي تكسر...طلقت ضحكاتهسترية جريت للدوش تقابلت مع المراية كنشوف وجهي وكنتحسس علابطني. الحمد لله ياربي الحمد لله غنشوف ولدي غنشوفك وغنعتني بيك بنفسي من فرحتي...نسيت اش داز عليا البارح جريتت كنقز بغيت نغوت بغيت نقولها للعالم كامل اول شخص طاح فبالي هو شكيب الانسان لي وقف معايا. مشيت بخطى متارعة باقدام حافية لاتلامس الارض من فرط السعادة حليت الباب بقوة. ..ودهشت مما رات عيناي مشهد فضيييع روع لي قلبي..شكيب عاااري تماما وسناء فسرير واحد كيما ولداتهم امهم غوتت حتا فاقو مفزوعين عينيا مدمعين كنقرب منهم وهما كيسترو راسهم.. شكيب: خلللينا خليينا نشرحوليك سناء: صافي مبقتيش عمية مكلاتهاش كنت طرت عليها شابكت ضفاري فشعارها كنضرب فيها بهسترية.. حمارة كلبة غدارة غثعلاش مكتبانلك غي حاجتي من صغرك محسادة علاش علاش اخطافت الرجال...شدات لي ايدي وجراتني حتا جلست حداها فوق الناموسية.. سنا': سمعي نقولك واحد زوج كلمات الا كانت شي خطافت الرجال هنا فهب نتي فيقي من الگلبة ماشي درنا اعتبار لحالتك بغيتي تورتينا انا وشكيب مزوجين من اول شهر جيت لهنا غي نتي لي مكلخة ملاحظتيش كيف تبدل معك...حيت كديري فراسك فاهمة ونتي غير حنارة ريم: درت كنشوف فشكيب بصح هدشي اشكيب دوي ياك واعدايني توقف معايا واعذتيني متخلاش عليا وتربي معايا ولدي ياك كنتي كتقول عليه بلي ولدك هو هبط راسو سنا: هداك ماشي ولدو هداك ولد داك المريض نفسانيا الاكان غيربي ولاد الناس فولدو اولى وهي كتحسس علا كرشها انا بصدمة كنبحلق فيهم سنا: اه كيفما سمعتي حاملة ودابا مكاين لاش نخبيو كلشي لي فالدار غيعرف... والابغيتي تعيشي نعايا هنا فداري مرحبا مبغيتيش الباب وسع من كتافك شكيب: سنااا لا لا ا ريم معندك فين تمشي كلشي ديالك..ريم: هههه غي خليها تبين سمها العقربة. حتا نتي وليتي بدارك ايوا هاد الدار كوليها. تفو ميشرفنيش تكون عندي اخت بحالك..خرجت مور مارزعت الباب حتا كان غيتشتت جمعت شي حوايج وشي اوراق.. الفلوس الي مانو عندي،وجريت باليزتي كنتسلت مبغيتش يشوفني حتا واحد...توجهت للمطار خديت..الطيارة لمغرب مبغيتش نمشي للعيون كلشي كيعرفني تماك اختاريت نمشي لواحد الدار جاتني فحقي من الورث لي رجعنا من عند عمي فالداخلة كريت سيارة بشيفور وصلاتني كل الطريق والمسار لي دوزت مكنتش حاسة بيه كنفكر غي فالدنيا وغدرها كنفكر فخواتاتي لي حتا وحدة مثمرت فيها تضحيتي وتربيتي وحبي ليها

نظفت هاد الدار ورتبت الاثات... تقضيت لي غايخصني وبديت كنرتب حياتي علا عيشتي بعيدة عن الكل... فكرت بداك المبلغ لي عندي ندير شي مشروع ولكن حتا نولد. ..خديت موعد مع دكتورة نسائية باش نتابع الحمل ديالي.. واكدات لي انو صحة الجنين سليمة طلبات مني نتغدا مزيان ومنتخلاش علا الفيتامينات وموعد الوضع من دابا شهرين.. رجعت للدار فرحانة بولدي حبيبي..صاوبت اكل كيفما طلبات مني الطبيبة كليت تفرجت ففيلم رومانتيكي قلب عليا المواجع وفكرني فلي مايتسمى ولكن حمدت الاه ملي تفكرت انو قبل اسبوعين كنت غير كنسمع ودابا كنشوف ونقدر نتفرج ونشوف ونمتع ناظرب بليي بغيت الحمد لله علا نعمة البصر لي مايحس بيها غير لي فقذها...لبست بيجامة دافية وذخلت ففراشي.... طفيت الضوء كنقرا فالادعية.. حتا سمعت الباب تفتح... تخلعت اكيد شي واحد عارفني عايشة بوحدي ولا عمي باغا ينتقم مني. .بقيت مخلوعة كنقفقف..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 4:25 am

شوية سمعت فباب البيت دق دق دق... وليني شفار مآدب هذا كياخد الاذن شنو زعما كيسايني نقول شكون...ملي مرديت .حل الباب. .وانا نغوت ربي لي خلقني.. عوك عوك اعيباد الاه وعتقووو الروح...والشفار. هدشي كلو وانا مغمضة عيني.. ضمني من خصري واطبق علا شفتاي بقبلة ليسكتني ورائحته الرجولية ازكمت انفي حليت عينيا كان هو دفعتو بحر حهدي تفو الله يخليها قاعيدة فك ديما خالعني شنو بغيتي وباش عرفتيتي انا هنا...عصام': جيت نشوف حبيبتي ريم: هههه ضحكتيني ياك انا غي غدارة ياك غي عاهرة ايوا نعندك مادير بيا خرج عطيييني التيسساع...ولا عرفتي شنو قتلني كيفما كنتي كتقول عصام: منقدرش منقدرش نقتل السبب باش عايش،انا فالدنيا..... منكنكرش اني كنت حمار متسرع وعصبي ولكن انتي عارفة انه مكنكونش لخاطري. ريم: سلكاتك كل مرة انا مريض انا مريض...عصام: اااه اهه انا مريض مكنتفلاش ومنهار خليتيني وقفت العلاج والحالات عاد مكتزيد عندي...انا جيت للنغرب نشوف بقية اهلي ونتوادع معهم وراجع نقتلك نتي وشكييب اه كل ماكنتخيلكم بزوج وانك هازة ولدو فكرشك كنثور وكنتعصب وانا خارج. باش نسافر نرجع عندكم وقفتي بسيارة فسطوب حدايا مسنده علا الزاج شاردة متيقتش راسي... وطلبت من الشيفور يتبعك دخلتي عند طبيبة نسائية وملي خرجتي دخلت عندها من باب الفضول لاغير وقريت ملفك وعرفت بلي راكي حاملة فشهر السابع يعني قبل منعلنو زواجنا يعني هاد الولد ولدي انا علاش نكرتي عليا. ريم: هههههه ضحكتيني هدشي مجديدش انا انا لي نكرت ولا انت لي مخليتينيش نشرحلك انا حلفت لك بلي عمرني خنتك وعمرني بغيت شي راجل كيفما بغبتك... واخر مرة كنتي عندي فاسبانيا كنت غنسامحك رغم كل العداب لي دوزتي عليا رغم انك درتي لي عاهة وشككت فشرفي..... ولكن ملي شككتي فنسب ولدي ورذيتيني عاهرة معمري معمري غنسمح ليك برررااا عليا خرج هذا ولدي انا ولدي انا بوحدي خرررررااااااج
.
عصام: شوفي فيا شوفي انا مغنخليكش ومغنبعدش عليك كتسمعي كنبغيك يا نعيش معاك يانموت معك دابا اختاري ياتوافقي ترجعي معايا او نتيري فيك وفيا اختاري...و
خرج الشلاح ودارو فوضع تاهب عينيه حمرين كيف جغمة ديال الدم باينة انه جدي وعمرو ماكان جدي بحال هاد المرة دموعو ماحابسينش قلبو كيتراقص باين من فوق حوايجو..
ريم كتسرط فالرييق

عصام: رييييم دويي ريم: انت غالط عذبتيني بلا قياس وعواض تعتادر كتهدد فيا..عصام: اشمن نعتادر انا لي بغيتي نديرو انا نزل نبوس رجليك غير سامحيني متعذبينيش كثر راني كنموت فبعدي عليك فكري فهاد الولد متعذبينيش وتبعديه عليا ..متخليعش يعاوذ يعيش نفس المعاناة لي عشنا انا وياك متخليهش يعيش ليتم فغيابي..هاكي هاايدي كنمدهالك عطيني فرصة جديدة خليني نبرهن ليك احياتي بلي غندير المستحيل باش نتعالج علاقبلكم عافاك..ريم: غنرجع نعيش معك عصام: كنت عارف احبيبتي قلبك كبير ريم: متفرحش بزاف غنرجع نعيشو بزوج وهنا فهاد الدار...ونبغيك تخلي ديك الخدمة لي ماجابتلك غي العقد النفسية.. عصام: انا انا موافق اصلا انا كنت ناوي نقدم استقالتي الحمد لله عندي باش يعيشو ولاد ولادي مرتاحين ريم: مازال ماساليت انا غنرجع نعيش معك غي علاقبل ولدي.. ومن غيرو لا انت متدخلش فيا وانا منتدخلش فيك... سمعتي عصام': لا لا اريم متقتلينيش هكذا ريم: وتكمل علاجك.... ومتحاولش تفكر اننا نخويو لبلاد... و...عصام: حرام عليك نقبل اي شرط غير اني نعيش معك تحت سقف واحد بحال لخوت ريم: هدشي لي عندي قبلتي مرحبا مفبلتيش رجع منين حيتي خليتو واقف ورجعت تخشيت فبلاصتي... ونعست اول مرة ننعس مرتاحة يمكن عرفتو قريب او يمكن حيت بانت براءتي ورتاحيت وحطيت النقط علا الحروف... نعست حتا توسطات الشمس فالسما...حليت عيني ونيفي ملاتو ريحة الاكل الشهية..
لقيت قداني دب قذ ماميلو فيه قلب فوسطو مكتوبة عليه بالروسية.

ياني ماكو جيت تيديا( منقدرش نعيش بلا بيك)
سكوتشايوتيديا ) توحشتك()
وفالاتحت علا شكل امضاء مكتوب... روسكي ميديفد...زعما الدب الروسي... ايوا بالزعطة. صبحنا عالله
نضت بثقالة لبست بانطوفتي ديال ميكي ماوس ونيشان لمصدر الروائح الزكية الكوزينة كان فطور واعر وكيشهي معقلتش امتا طحت فيه عمية الهزة لي غنهز راسي كنلقاه حال فمو مية درجة لابس سروال سيرفيت فقط وداير الفوطة علا عنقو..عصام؛ مممكنتش بغيت نفيقك حتا نسالي السبور...باش نفطرو اونسمبل...نضت وقفت الا كنتي باغيني غي نفطر راني فطرت بغيت ندفعو من طريقي.....بمجرد ماقست صدرو الفولادي تكهربت بقيت مسمرة هو مركز عيونو فعيني كيقرب..لشفاهي توافقت وانا ندفعو حييد من طريقي.. عصام؛ بابتسامة ساحرة ارا متهربي نشدك نشدك نشدك... هربت وليت كنتحاشاه فالبيت مكنخرجش كل صباح كنلقا مفاجاه مرة الدنيا مفرشة بالورد وكاتب بيه لوبلو تيديا.. )كنبغيك( مرة جايبلي وليدات صغار... كيغنيو ليا تحت السرجم....مرة جايب سرب من الحمام البيض مشكل بيه قلب نهار الاخر جاب بالون كبير مكتوب فيه.. ايزفيني..فورتسا...) سامحيني ايتها السارقة) اش سرقت ليك الله يلقيها ليك....
نضت معولة عليه اش داكشي كاتب تماك...عصام: ههههه سامحيني ريم: لاخرا: ااهه السارقة مالك تنكري... ريم: متبقاش تدلني بشنو كنت كندير راك عارف ضروفي لي حكمات عليا بقات كتبكي..جرها ضمها لعندو عصام: حمقة هبيلة ابدا مقصدتش هكذا...انتي سرقتيلي قلبي... وروحي وراحة بالي عافاك حني فيا شوية...حسي بيا مكانش يسحابلي قلبك حديد...ريم؛ كتمسح دموعها ببراءة..انت لي صدرك حديد طلق مني راك غتقسمني وانا معندي صحة...عصام: قوليلي سامحتك ونطلقك...ريم: وااطلللق عصام: ،لااا ريم:،اووك اوك يالا طلق غنقولها...غير رحاها وهي تضربها بجرية لبيتها..عصام: غي بشوية بشوية عليك والله متابعك..ريم: خرجات راسها من الباب وكتخرجلو لسانها كتفقسو...سمعها دخلاات للدوش.. عرفها بعدات علا الباب ركلة وحدة سيفطو لهيه دخل عليها الحمام لي مكانتش مسورتاه عليها عصام: بابتسامة شريرة... حصلتي.. ريم: بعد مني هزات الرشاشة كتكب عليه. زولهالها من ايدها وبخفة جابها لعندو... مازال احبيبتي كتحمقي...مغير فيك الحمل والو.. ريم:، بعفوية بصح مزال كتشوفني زوينة واخا هاد دبدوب لي هنا.. عصام: واخا كاين دبدوب باقي الدب الكبير كيشوفك اجمل وحدة فالدنيا...ريم: اش قلتي عصام: عهههه ريم: باستغراب كتسنا ردة فعل اخرى دبدوب دب
..دب دب دب دب.دب عصام: عههههه ريم؛ اواه مبقاتش كتاتر فيك الكلمة...عصام ؛ ههه لا حاجة وحدة لي مزال كثاثر فيا

ريم: اشنو....عصام: هزها خارج بيها نتي... ريم: ابتسمت باستحياء.. هي حشمانة هو لا... طار علا رقبتها يقبل بشوق وحنين مصدر اصوات التلذذ... ولوعة الاشتياق... داز..لودنيها. وقبلها قبلات متتالية فمها ووجها وجبينها... ونزل للصدر ليمارس عليه طقوس التعديب من جر ونتر مص لحس تقبيل عضان... خلاه كلو ازرق بحال الرقبة كيجر ويقول مجرش كان غيديه فسنانو.. مفيقتو غير صرختها معلنة عن وصول الشهوة الممزوحة بالالم.... قرب للمركز...الواضح انه اشتاقلو اكثر من البقية تاخر فالسللام معاه طلع يقبل بطنها يطلب الاذن من ولدو.. هزاتلو هي راسو. شاف فيها بعيين ناعسين لانو كان مساففر لعالم تاني...ريم': راني كنعفرك بشوية علا الدري ديرلو حتا هو شي عاهة ابتسم لها باين انو كلامها مازادو غير هياج واخد اثنين ثلاتة... بدا محاولات الاقتحام...شوية شوية تمكن من الدخول انتظر قليل لتاخد بوابة الرحم علا حجمه... واوپ بدا.. عملية دك الحصون...محبس غير مور ساعتين واستلقا بجانبها ضامها ليه....عصام: انا اكبر حمار..علا وجه الارض... علات فيه ريم عيونها بحب حطات صبعها ع .فمو ريم: ششش منسمحلكش. تعايرلي راجلي وقدام ولدو..عصام: ضمها او اكثر وحاط ايدو علا بطنها...اكيد كنت حمار نهار فرطت فيك وفيه..ريم: دابا كلشي داز...المهم انه متخليناش من هنا للقدام.. عصام: كنواعدك ابدا واخا معرفت شنو يوقع وشنو نشوف وعد وعد.. عمري ناذيك او نضرك...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 4:27 am

.
دازت ايامنا هكذا بردت فيه جنون الوحم لي محضرلوش من اللول اصلا دازني غير بغيت نتفشش عليه مكتكونش عيني فلحاجة وكنطلبو يجيبلي اصعبها واقلها ندرة... وهو كينوض من غرق النعاس بابتسامة يجيبلي شنو بغيت....رجع انسان تاني هادي بزاف كيحضر جلساتو النفسية كيبرد سلبيات اليوم فالرياضة....شرا لينا دار هنا فالمغرب.. ومازال كيفكر فشي مشروع..نديروه...ومازال كنحاول معاه يخليني ندخل معاه شريكة او غي نخدم معاه ولكن هو فهادي معقد كيتحجج بلي لولد مازال محتاجني... . حياتي بدات تاخد منحى اخر..رجعت نعرف نبدا يومي ونسالي بابتسامة وبسعادة...اليوم كنا كنتفرجو حاطة راسي علا رجلين عصام لي كيلعب فشعري...كنهضرو علا الاسم لي ختاريت لديسم... عجبو..ومتعمقتش نشرحلو معناه هو قالي لي بغيتي.... حتا صونا تلفون..عصام... لي تبدل لونو مع اول الو

عصام: الو.. همم معرفتش يمكن طفاتو...منواعدك بوالو الا بغات تهضر معك..ريم': شكون عصام: اسية ريم: اراها..اسية': الو ختي حرام عليك مخليت فيما قلبت عليك انا واسد.. حتا شفنا تصاورك مع عصام فالفايس ديالو...علاش غبرتي اختي وعلاش مكتبغيش تجاوبيني..دادا مينة غتحماق. ريم: همم تيقتك...اسية': مالك اختي علاش،كتهضري معايا بهاد البرود. واش حيت تزوجات سنا بشكيب.. انا والله مكنت عارفة وحتا اسد معرفنا حتا مشيتي بشي ايامات.. ريم: ماوقع باس لاهي والا هو كيهموني... مكنكن ليهم غير الكره. اسية': شوفي راه سنا ختنا ونتي كتعرفيها وشكيب عدريه راه قال لاسد بلي راه ندمان ريم': شغلو هداك.. اسية: متحكميش علا الانسان هكداك راه ختك مخلات كيف دارت باش تغويه وديرو فالشبكة من لبس وحركات كانت مستغلة العمى ديالك حتا جرات بيه فنهار كان هو سكران فيه للفراش ووقع لي وقع موراها هدداتو بلي راه هي حاملة خصو يتزوج بيها شهر او شهرين علا حساب الولد ولا تقولها لك..وفعلا داكشي لي وقع هو شرط عليها يعطيها مبلغ وتسافر هي ولولد مور الطلاق ولكن هي غير تزوجات بيه وبدات ففعايلها وتشيطينها...حتا كتبلها كلشي العيلدة والدار راه دابا تحت رحمتها. حتا تعليمي انا واسد مبقاوش كيصرفو عليه داكشي باش بغيتك نتجمعو نقسمو داكشي راه هدى غتجي...الو ريم فينك.. ريم: كنشمئز اني كنت مع وحدة بحالها فنفس الكرش..اسية: اه اختي راه انا وليت عايشة مع دادا مينة واسد فالسكن الجامعي ختي وضعنا المادي خايب لي عندنا خسرناه بليز اجي نقسمو دوك لفلوس..ريم: قسموهم ولاخلوهم شغلكم هداك..اسية: لا اختي نتي عارفة بلي منقدروش نجبدوهم بلا بيك... واسذ رافض بتاتا انه يتفتح هاد الموضوع فغيابك.. ريم: نفكر...ونرد عليك.. اسية: توحشتك اختي. الحنينة ريم: اه حتا انا يالاه بسلامة عليك..
عصام: مال لونك تبدل..هكدا.. ريم: والو غي لبنات عندهم ازمة مالية. عصام: الا يقبلو نقدرو نعاونهم كيبقاو هدوك خواتاتك.. ريم: لا راك عارف بلي كاين مبلغ كبير عند اسد ديالنا وخصنا نكونو كاملين باش يتفرق..عصام: معرفتش حنا قررنا نبعدو علا داكشي ولكن منقدرش نفرض عليك شي حاجه لي كتشوفيه صواب ديريه. ريم:،غنمشي...ونصيبي غندير بيه هنا اعمال خيرية تعود بالرحمة علا واليديا عصام': نتي تعرفي. .ولكن منضنش انو الطبيبة تخليك تركبي فالطيارة وحتا انا مامساليش باش نمشي معاك راكي عارفة بديت تاسيس المشروع وعندي مواعيد ملزم بيها علا حساب الوراق..ريم: غنتشاور مع الدكتورة وايلا مشيت غنجلس نهار او يومين ونرجع دغيا مبقيتش باغة نشوفهم بالنسبة لتحويل لفلوس لهنا غنحتاجك طبعا...عصام: ماشي مشكل بتلفونات الفلوس غتلقايهم سبقوك... غير تهناي. يالاه دابا نوضي رتاحي باش الصباح نديك تشوفي الطبيبة
خدات ريم الاذن من الطبيبة مور مطمنات علا حالتها..ومشات عند خواتاتها مور ماوصلها عصام للمطار ورجع للدار لي لقاها خاوية وباردة بلا بيها مصبرش تاصل بالناس لي كان عندهم مواعيد معاه اعتدر منهم واحد واحد وجمع باليزتو وقطع لبيي لرحلة لي تابعاها....
ريم وصلات ولقات اسية واسد فاستقبالها.. خداوها ومشاو للفيلا لي طردات منها قبل شهرين..جلشات مسلمات علا تاواحد فيهم من غير هدى..لي هي لي ترمات عليها
جلسو الخواتات كيفما مولفين..يخططو علا طاولة باردة خالية من اي مشاعر قرابة...هاد المرة زايدين معهم 3 ديال الرجال اسد لي طلع راجل...رصان الامانة ايد شاد بيها فريم وايد فخطيبتو اسية...شكيب الي ضعف قدام نزواتو وخان وعودو كيهرب بعيونو من نشرات الكره والاحتقار ديال ريم وخوه... وايساف الغامض لي عرفوه فظروف غامضة ولي تزوج ختهم فضروف اكثر غموض...اسد: النصاب اكتمل وكلكم هنا موجودين وانا غنحيد عليا التقليد وغنعطيكم فلوسكم كامليين مكمولين كيفما خديتهم اول مرة لغرض واحد باش نحميكم...جبد 3 ديل الشنطات كبار مدبوزين اوروات غير تحلو وتحلو فامهم...اسد: شكون غيتكلف بالحساب اسية': ذبجا عارفين نصيب كل وحد هو..ايساف: هو البرد ههههه جبد سلاح وجر المانيطات لجيهتو كيسد فيهم هدى: مدهوشة اش كادير ايساف: سكتي باركة غير هاد الشهور لي تحملتك فيهم اقيمرونة جلسي ولا نشتت لمك راسك...ريم: هييه حدك تم. ايساف: سكتي نتي نتي حسابك ثقيل.. غنجمع حقك وحق راجلك الحگار...اسد وشكيب ناضو ليه يالاه غيجبد اسد السلاح وهو يتيري فيه ايساف جات الضربة فشكيب...ناض الغوات والبكا البنات ترماو علا شكيب الا سنا طبعا عينيها غي فشنطات لفلوس... اسد ضرب برجلو المسدس ديال ايساف ودخلو كيتعاركو...حتا تدفع الباب..بجهد زعزع الدنيا
تحل الباب وذخل شخص لم يكن فالحسبان... خطواتو كتقرب كتبت الرعب فالكل فيدو زوج مسدسات وجه واحد لايساف مردد قولة وقتك سالا ومهمتك كملات تيرا فيه بقرطاسة للدماغ اردته قتيلا فلبلاصة.. الكل كيغوت ويجدب هدى فقدات الوعي.....اسد حيد سلاح ايساف وسذذو لمن.. اكيد ليه جيرجيو ولكن لاخر سبقو وتيرا فيه بقرطاسة للجيهة الصدر...جسرجيو: هههه دابا سالينا وباش نضربو عصفورين بحجر واحد غناخد الفلوس وغناخد هاد الجميلة نمتع نفسي شوية ونحرق قلب الدب علا ولدو... جر ريم من شعرها نوضها. يالاه خارج بيها وهو يتلاقا مع الوحش بلخلعة لاح مانيطات الفلوس... عصام: طلقها طلقها ولا غنقتلك جيرحيو': بعد من الطريق ولا نقتلها ونقتل ولدك... انا ميت ميت بعد من طريقي رمي سلاحك الا بغيتي مناذيهاش..عصام: اوك اوك هاهو السلاح.. طلقها... جيرجيو بعد علا سيارتك مور متفتحها لينا...فتحهالو وهو يتيري فيه للكتف. خلاه طايح كينزف ريم كتغوت وتجدب لاحها فالسيارة وهز. الفلوس ومشا...جاو سيارات الاسعاف كتهز فالطايح لي كثر من النايض..والبوليس... عصام كياكد عليهم يقولو بلي راهم تعرضو للسطو المسلح... تضمدات جروحو...وناض بكل ثقة كانو مطمئن علا ريم هز سيارة اخرى شعل تلفونو متبع مسارهم... مطمن لانو سيارتو مجهزة بجهاز تتبع الجي بي اس...كانو قربو للميناء...زاد فالسرعة اكثر...ملي وصل كانت مروحية واجدة باش تقل جيرجيو وريم وشنطات الفلوس...عصام كيجري وكيتنفس بصعوبة لان جرحو بدا كينزف من جديد....

جيرجيو: هههههه بريفيات بريفيات...) مرحبا مرحبا) عصام:، طلقها وتفاهم معايا راجل لراجل...جيرجيو:، ههههه لا وريني شنو ممكن تدير انا لي فموضع القوة معايا ريم واهم شي بينكي
الفلوس() عصام عينيه حمارو استجمع قوتو عروقو خارجين كيتنفس بزربة جرى جرية وحدة شافو جيرجيو عرغ النظرة وعرفو ناوي علا خزيت كيف لا وهوما كانو صحاب لمدة طوييلة دفع ريم بقوة طاحت فالارض هو جرا تلاح فالهيليكوبتر كيهدد فالكابتن باش يسربي لكن هيهات هيهات عصام عماو عينيه قبل نتطلع كان هو تلاح فيها كيتبادل اللكمات مع حيرجيو...وجيرجيو كيحاول يركز الضرب علا ذراعو المصاب.. عصام كيزيد من قوة الضرب بالحر...طلب منهم الكابتن يتوقفو لكن مكانوش كيسمعو. بقات المروحية كتلعب فالاجواء..ناض الكابتن لبس.. المضلة الهوائية....وتلاح خلاهم يموتو...ولا يحياو عصام عاق ضرب عصام دوخو هز البارشيت لي بقا تماك لبسو....فاق جيرجيو هز السلاح...بغا يضرب عضم خواه قاس برصاضة محرك المروحية شعلات العافية ريم فالتحت كتتالم...من حر ااطيحة وكتشوف فعصام لي كيتشوط الفوق..شوية تفرگعات المروحيات وتششتتو الاوراق النقدية فالسما منظر رهيب غريب...شوية من بين الدخان بان لها... خرج عصام باالباراشيت فرحات بلاقياس بقات متبعاه..بعينيها حتا تلاح فالما... واستسلمات للالام والانقباضات لي شداتها...بقات مدة تماك حتا خرج من الما كيشير لها هاز مانيطة الفلوس فايديه لي هي ااوحيدة لي قدر ينجم من الحريق ابتسماتلو وغيبات هو لاحظ الوضع جاها كيجريي. لقاها مغيبة وغارقة فوسط بركة ديال الدم )

مازال جسمي كيتنفض كلما كنتذكر داك المنضر..ابتسامتها ليا.. ومن بعد غيبات... كانت مرمية عل الارض فوق ضاية ديال الدم... معرفت منقدم ولا منوخر... مرتي وولدي كيضيعو قدام عينيا حسيت بالضعف... هزيتها كنجري بيها للسيارة معنديش الوقت لي نطلب فيه الاسعاف ونتسناها...عصام: قاومي احبيبتي مغيوقع لكم والو... دخلت للمصحة جاعر كنغووت...شي حد يعععاوني... جاو خداوها من عندي كيطلبو مني نتهدن....شنقت علا الدكتور. عصام: راه تموت نقتلك انت والطاقم ديالك.. ولي يجي من جيهتك وهاد الكلينيك نريبو سفاه علا علاه... الدكتور تفهم حالتو هدنو ودخل للعملية تعطل شوية وخرج جابليه.. ملف طلب منو يسني يتحمل مسوولية العملية لقيصرية لس غتدار لانو من الممكن انو يفقدو البيبي...تنفسو ضعيف وضربات قلبو...بطيئة سنا بدون مايفكر اختار ريم علا ولدو... كون طلبو منو يسني علا عمرو كان غيسني باش تعيش.....دازت العملية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 4:28 am

خرجات ريم علا النقالة متوجهين بيها لغرفة الانعاش...فقدات دم بزاف وقفهم عصام قبل ايدها وجبينها كيحمد الله علا سلامتها التفت للمرضة كيطلب منها يلقي النظرة الاخيرة علا البييي خداتو وهو جفونو مثقلة بالدموع ضحا بولدو باش تعيش مرتو... دخلات بيه للغرفة وحطاتلو ملاك بين ايذيه... كان كيتحرك عصام انتفض.. واش عايش الممرضة: طبعا عايش الحمد لله علا سلامة راه نجا بمعجزة عطيني نرذو للحاضنة....عطاه ليها وكل دموعو رجعو هستيرية من الضحك والقهقهات رجع عند ريم قبل ميوصل للغرفتها ثقالو رجليه جاتو الدوخة وطاح علا وقفتو لانو نزف بلا قياس من ذراعو لي مزال القرطاسة فيه...دخلوه للعملية... ولا المستشفى محجوز ليهم كاملين شكيب و اسد وهدى وريم و عصام...وديسم.. اما ايساف فتوافاه الله.....

حليت عيني فغرقة بيضاء اضاءة قوية... تحسست بطني باش نطمئن علا ولدي الم غرييب بزاف كانو لحمي تمزق...وكرشي خاوية خفت علاولدي تكون طراتلو شي حاجة نترت المصل كنغوت ونجدب دخلو الممرضات وسناء لي كرشها بدات فالبروز واسية كيهدنوني طمنوني علاصحة ولدي و حتا علا عصام....وهدى وشكيب واسد... طلبت انهم يجيبولي ولذي كان ملاك صغيور قد كف اليد ممنعتش دموعي من الانهمار شعور لايوصف... مور شوية دخل عصام... معلق ذراعو....بابتسامة رغم شحوب وجهو...زدت عليت من وتيرة البكاء دموعي شلال كون ماهو معرفت شنو كان ممكن نديرو وعلا شوية كنت غنفقد ولدي وراجلي وكل عائلتي...اكتفى بالصمت ضمني للصدرو....ودخل معانا فالسرير......شعرت براحة كبيرة فوجودو واستسلمت للنوم من جديد..
وحياتي بدات من جديذ بوصول الوافذ الجديد ديسم... درنالو حفل العقيقة فاسبانيا.. لانو اصلا ممنوع نخرجو منها حتا تقفل ملف القضية اسد وشكيب تعافاو اما هدى كتمتل انها بيخير انما واضح ان حزنها كبير يمكن حزنات لغدرو وتلاعبو بيها كثر من موتو...المهم اني جمعت خواتاتي فحضني من جديد وتناسينا كل مافات حتا من سنا اعتذرات علا فعلها وانا ملمتهاش بالعكس خصني نشكرها كون ماهي كون راني مزوجة بشكيب محرومة من عصام وحارماه من ولدو...توالات الايام...وحياتنا ولات عادية... اسد وعصام دارو مشروع...بزوج....والفلوس لي بقاو من العملية تبرعنا بيهم للدور الايتام بحالنا كاملين لان كل هاد الشخصيات لي طبعات القصة...ذاقت مرارة اليتم والحاجة.....
اليوم قررنا نرجعو للمغرب مور متسد ملف القضية والسبب زواج..اسد واسية.....اول مرة غنشوفو جدنا وعائلتنا لي تخلاو علينا هادي اكثر من 11 عام
وصلنا لمدينة الداخلة مع 7 صباحا.. كتساؤلو علاش هاد المرة الداخلة وماشي لعيون...لان اهل ماما من الداخلة اصلا والعيون فيها اهل بابا لي مابقا لي منهم غير داك عمي ومستحيل نوكلوه امرنا مور مادار فينا ولكن الحمد لله خدا جزاءو.....مور محيدنالو فلوسنا البنوك والناس لي كيسالوه الفلوس بانو للواجهة كيطلبو...مستحقاتهم لي هو تعتر فسدادها هاد المرة وتحجز علا ممتلكاتو وعقاراتو لي جاتو فحقو...الحمد لله ان الله يمهل ولاهمل....فداخلة معارفينش فين كاين او فبن ساكن.... جدي ولكن جبنا معانا الگيد لي هي دادا مينة ومع حنا جثار نيت جينا بحال شي جروب سياحي. ..دادا مينة معقلاتش علا فين ساكن ولكن عارفة ممقر المكتب ديالو... توجهنا له كلملين دخلنا كان كلشي شيك وانيق كيبين بلي حتا ماما من عائلة غنية وكبيرة بزاف ولكن علاش باابها مسول فينا او جابنا عندو وحنا فقمة حاجتنا... سست دماغي من هاد التساؤلات مع قدوم السكريتيرة لي كطلب منا ندخلو عندو
دخلنا كاملين كنتاضرو ان جدي يتعرف علينا خصوصا انالي صورة طبق تكالاصل من ماما نجاة لكن تخطانا مشا نيشان فاتح حضنو لمن "!!!لعصام.. اش عرفو بيه اش لاقاه بيه الله اعلم فحيرة من الكل نطق الجد... مولاي المهدي': علاش اولدي كتطلب الاذن باش تدخل عندي وانت مول الشي وكلشي ديالك
عصام: هههههه جدي مجايش علا قبلي ليوم الجد: شكون هاد الناس لي معك....عصام: هادي مرتي ريم هادا ولدي..هادي ختها سنا وراجلها شكيب... هادي ختها هدى...هدي اسية ختهم الصغيرة وخطيبها اسد...وهاذي دادا مينة وبينتها عواطف فمقام مهم... الجد: مممييينة اش كديري هنا.. مينة: جبت لك هاد الامانة ا سي مهدي...مور هاد السنين كاملة... الجد: اشمن امانة...بنات بنتك بنات نجاة.. عصام: مفاجاه زوينة جينا وحنا معارفينش شكون جدهم... وصذقت مزوج بنت عمتي. ههه واو ريم:: لا لا مامتيقاش هدشي كامل واخا نكون ففيلم هدشي مغيوقعش.. الجد '؛ وااش بصح امينة هادو بناتي.. مينة: اه بناتك اسيدي..وانا وفيت بالكلمة وهاهما جبتهم عندك اليوم الصغيرة فيهم... وصلات للزواج وهوما رفضو يزوجوها بعيد عليك وبغاوك تكون انت الولي عليها...الجد.: طاح علا الكرسي ديال البيرو وحط راسو عليه وبقا كيبكي بصوت مسموع بحال الدري الصغير...يهرنن ويمسح خناينو خلا كلشي مصدوم وشي كيشوف فشي...حتا وقف ملي فش قلبو وعرگها بكاوات: قربو عندي ابناتي قربو عنقنا وحتا حنا بكينا.. معاه الجد: مستحيل مازال نخليكم تبعدو غليا وداكشي مقدرتش نديرو مع ماماكم الله يرحمها هاني غنديرو معكم.. حفيدتي الصغيرة غيدار لها احسن عرس.... فالمغرب كامل... عصام معنق شكيب واسد... وحنا زعما النساب مشات علا عينينا ضبابة شفت حتا واحد وتسوق لينا...البنات : هههه مسمومين.. يالطيف. الجد فتح ذرعانو: هههه ولاذي ماشي نسابي اجيو اجيو...بقيت زوج طلق زوج طلق حرام واش بغاو يجوي لولاد هههه يمكن ربي عارف لي كاين مخبي لي سبعة ديال لولاد... اسية: حتا دابا اجدي مازال الحال...نزوجوك عواطف هههه متعرف تجيب لك ولي العهد.. عواطف البهلة حشمات تزنگات هههه الكل: كيضحك..
مشينا للفيلا..تعشينا..وفرح بينا كلها خدا ماشي بيت بل جناح تسياع عطاه. الله الجرادي تقول ماشي فالصحراء اصطبل ديال الخيل.. و مكان لتربية الهجن... المهم قر واعر تحفة. ...اكد علينا الجد بلي غدا غيبدا يقاد لوراق لاسد واسية غالبا... الاسبوع الجاي يديرو العقد الا كلشي مشا كيفما بغينا واخا هوما مكانوش باغيين العرس ولكن اكد علينا انو مابغاش يكون غير عرس انما يكون...حفلة كبيرة تكون فيها الصحافة وشخصيات بارزة فالبلاد باش تكون حفلة يقذم فيها حفايدو للمجمتمع...
ندت ننعس ديسم خليتهم لتحت. ..وطلعت للجناح... ملي صاوبت ولدي وحطيتو ففراشو سمعت حركة غريبة تخرشيش مورايا دورة لي غادي ندور وانا نتزدح مع شي حاجة صلبة...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 4:30 am

جبهتي خرجات فصدرو الفولاذي انا: تفو عليك متكح وماتحنحن مادير صوت...بشار كيداير كنحك فجبهتي..عصام جرني من خصري.. هممم اشنو ندير مقدرتش نخليك تغبري عليا حتا دقيقة ريم: وراه خلعتيني عصام: ماعاش ولكن لي يخلعلي حبيبي....نعس ديسم ريم: اه نعس.. اجي كيفاش قالبك دابا انت كنتي عارف بلي انت ولد خالي وانا بنت عمتك ومقلتيليش.. عصام: ههه والله مكنت عارف كنت شاك فتشابه الاسماء ملي قلتو سمية جدك ولكن مديت مجبت قلت،يمكن غي من قبيلة وحدة وراكي شفتي كيف تفاجئت بحالكم...ريم: هههه هي دابا انت فمقام خويت..خهههه عصام: عقذ حجبانو خوك كيفاش خوك ريم: ههههههههه خويا لكبير مازال.. عصام:: اجي نوريك خوك الكبير هزها ولاحها فوق الناموسية عصام: بان لي رخفت عليك اللعب ملي تزاد ديسم ...بان ليا بغيتي نخاويوه ريم: لا لاعافاك والله مبقيت نعاود... زولها الكسوة...طاح علا شفتين... كيبوس فيهم ويعض.. ريم: اممم هي بلا شوهة وبلا طبايع حشومة جدي...عصام: كاع مكاين فهاد العالم جر لسانها حتا كان غيزولو من لغاليغو هههه كيجر ويعاود اختلط لعابهم مع اختلاط انفاسهم نزل لززقبة يلعقها.. كيمرر لسانو مع عضيضات كترمز لمد ا لوعتو وشهوتو دخل ايدو مور ضهرها فتح لي سوتين... لتظهر بارزة امامو... ليثب عليها وثبة واحدة كما يكر الليث علا العدى...هصورا.. كيعض ويتمدق مصدر اصوات التلذذ.. كان مرة مرة كيقصحها ولكن نشوتها كتغطي...علا لسعات الالم ....نزل للقدمين كيقبلهم اصبع باصبع بقا طالع بلقبل وتمرير اللسان من اسفل قدميها لقمة لراسها رجع للبطن كيلحس فيه كيقبل سرتها تم هبط للفخدين تم مابينهما هبط لها متبقا من الثياب الداخلية وهي عاوناتو علات من ظهرها ورجليها حتا زولو بخفة نصل حوايجو كاملين طلع رجليها حطهم علا كتفو اخد يمرر...الكابتن علا مشارف.. ثغر العدو...حتا هاجت هيا.. ولات هي كتدفع بجسمها ناحيتو.. بذا كيدخلو رويدا رويدا حتا استقر فساحة المعركة وبدا.. عملية. التسديد ..كيتسمع فالجناح صوت الارتطامات مع علو الاهات... كملو فتبادل القبل... لعبو 3 دلمباريات مع الاشواط الاضافية والوقت بدل الضائع لعبوه فالدوش... استسلمو للنوم...والسعادة والحب يغمرهم
هي نفسها تلك السعادة والحب لي دازت فيها اسبوعين من التحضيرات للعرس..... مور مكتبو. العقد فالمحكمة. اسد واسية طايرين من الفرحة اخيرا غيتجمعو ..ملي كتعصبو ملي كيحاول يتقرب منها ياخد بوسة اوحضن.. كتهرب وتخليه كيغلي هههه كيقولها..تفو ندمت لي مغتاصبتكش نيت بصح داك النهار هههه عالام هاد البراهش....
البارت كلو فخاطر.. خولة اكادير وسيمو فاس...... تحياتي ليهم.. العقبة نكتبلكم قصتكم بسفالتها..
وصل نهار العرس الكل ملهي فالتحضيرات وتوجاد راسو...هدى لبسات تكشيطة فالموف.. وسناء... فالاحمر.. عواطف فالموف حتا هي مازال غي تابعة هو هدى فكلشي... شكيب وعصام لبسو كوستارات فلكحل عيا معانا جدي نلبسو ملاحف ودراعات والو معرفناش.. هو لبسها فالازرق مع قاميجة فلبلو سيل لتحت دادا مينة لبسات ملحفة...فالازرق غامق... كنتسناو فالعروسة العريس لي تازلين دابا بالتعشاق...قاعة الاوتيل امتلات عن اخرها.. شخصيات وناس معروفة فالمجتمع

كلشي ناشط فرحان جدي جاب النكافات من الرباط...والاوركسترا من كازا... وعاد الجوق الاندلسي والدقة المراكشية كلشي هاي... وفالمستوى....بدلات العروسة كثر من خمسة دلمرات ودابا غتذخل تلبس الصحراوية الزي الاصلي ديالنا.. ...كنت كنشطح.. حتا عيط لي عصام حمر فيا.. عصام: نتي لي جات معك الدري كيتسطا بالبكا.. ونتي جالسة كتلواي ليا قداك الرجال ياك زوج سيمانات هادي وانا نحلف فيك..قلت لك متشطحيش.. قلبي عليه جبدي تاني عليم الدب هاد المرة راه الا فرشختك نيشان القبر..ريم:، عرفات راسها زبلاتها باستو فخدو..لسفة حبيبي عطيني ديسم... نصاوبلو رضاعتو غي الجوع هداك.. باش نجي مع اللبسة الاخيرة ونشطحو سلو انا وياك.. ه عصام: ههمن برديني بردي.. هامي ومتعطليش ملي ترجي متحركيش من حدايا.. ريم واخا واخا. اعمري يالاه وارا...طلعت للغرفة لي كنا بدلنا فيها فالاوتيل نرضع ديسم كنسم شي صداع جاي من الغرفة لي حدانا حركني الفضول وجرني من جلايلي نسمع اش كيدور فيها.. حتا كنسم ع جدي كيتعاير مع شي واحد.. او كيتعاتبو باينة انهم كانو صحاب قدام ..وططراو مشاكل فرقاتهم هدشي كلو داز علا وذني مكرهتش ندخل نصالحهم... قلت فخاطري الله يهدي النفوس...جيت راجعة وطاحت فودني الكلمة لي زعزعات كياني وشلاتني حتا كنت غنطلق ولدي من ايذي..الصديق العدو للجد: علاش غنستغرب فعلتك معايا... وانت حرقتي بنتك وراجلها بلا مترف عينك...راجل مستبد.. مكتعرفش للمحنة طريق.. ولاباب... مجرد مسمعت اكلام بغيت نهرب... بقاو كيتخاصمو شحال انا مسمعت والو من داكشي لي تقال وذنيا بداو كيصفرو وركابيا كيخبطو فبعضياتهم ..تحل الباب... لي كانو فيه خرج الرجل مشا وتبعو جدي تفاجئ ملي شافني الدموع فعينيا نظرات كره حقد...عتاب هازيت جلايلي وعطيتها للجرا هو تابعني كيغوت كيطلب مني نوقف كنجري ختا خرجت فعصام... عسام: هيي هيي بشوية عليك مال .كتجري غتطيحي انتي والولد...علالها وجها لقاه عامر دموع... مالك كتبكي شنو عندك... دويييي نطقي متسعرينيش تاني... ريم : الصمت.. عصام: هضري راني جهلت شكون دارلك شي حاجة..هضري ولانحرق دين مو هاد لوتيل سفاه علا علاه...ريم: بهسترية غوات بكا دموع خنونة كلشي تجمع عليها والولد كيبكي...حتا هو بين ايديها ربي لي خلقو.....جرو منها هصام كيحاول يسكتو ريم: اصلا ذاكشي لي كتعرفو فهاذ العائلة غير القتيل والموت والحريق.. تفو علا جنس مكيشرفنيش نعرفكم او نكون كنحمل اسمكم ودمكم... عصام: صرفقها... اش كتخربقي... شنو عندك... نتي فهاد النهار جاتك الحالة تاني ريم: شادة حنكها انت لي مريض وانت لي كتجيك الحالة عائلة البسيكو ..عطيني ولدي خليني نمشي نبعد عليكم وعلا وسخكم عصام : ذلقي من الدري وفهميني.... ريم: طلق الحيوان.. هز ايدو صرفقها عاود هاد المرة بقوة اكبر.. كان جدها وصل بغا يهضر معاها.. ناضت كتجري كتلافت عليهم... ياكما تابعينها خلاتهم فصدمة وذهول من رذة فعلها تلاقات مع شكيب فباب لوتيل مسند علا شيارتو كيهضر فالتلفون كيطمن علا المصحة... واش الامور غادة مزيان قطع التلفون حاول يسولها ختا هو يعرف مالها.. ولكن لا مجيب عطاها غي لدموع.. سرقاتلو الكونتاك ديال السيارة وركبات.... مكسيرية بدون وجهة...

خرج عصام عييا يقلب عليها والو لقا شكيب مقدوم ملي قالو دات طونوبيل.. ضربو ببونية نعسو...اش حاضي انت اش مقابل درية قدرات تسرق لك الطونوبيل وانت حال.. فمك اسد واسية لاحضو غياب الكل.. حتا هوما تقلقو كلهم مجموعين فغرفة فالاوتيل حاطين ايدهم علا خدعم كيتسناو خبار عليها عصام كيقلب مخالا حتا قنت مامشالوش.... رجع عند جدها... وقالو بلي انت اخر شخص دوات معاك قولي سبب هاد الحالة الهسترية لي جاتها.... مخباش عليه.. عاودلو....بقافيه الحال علاش ضربها كون عاوداتلو كون عدرها... ندم علاش عاملها بقسوة علاش مضمهاش لصدرو فلحظات ضعفها..
ريم جامعة رجليها فذارها القديمة فكات المشطة لاحت الفوقي دديال الطكشيطة. ناعسة منها للدص...فوضع الجنين الماكياج سايح كتبكي... وتعاود... حسات باشتياقها.لعصام ولولدها هوما معندهم حتا ذنب فهادشي.. وحتا ملي وقع لي وقع فعصام كان فكوبا كيتعذب ملي توفاو دارهم حساات بالندم كون غير عنقاتو كون غير ترمات فحضنو شكات عليه..ختا داها.. النعاس...فجناحهم فدار الجد.. عصام حاضن ولدو ناعس حداه توحشها معرفش فين غادية تكون...ناض لماريوها كيتحسس..حوايجها كيشتم عطرها كيضمهم لقلبو نزلات دمعة علا خدو مسحها بخفة.....وهوو قدام الماريو.. طاح..كتاب غوز فالواجهة ديالو..صورة ريم... وخواتاها... حلو وبدات حكاية ريم كتقرا بعيونو.. كيستوعبها ذماغو.. كتخرج من الخيال لتخيل فبالو...دوز الليل كامل وهو كيقرا..حتا طلع الفجر كان وصل لجزء لي كتهضر فيه علا قيمة عصام عندها وعلا كيفاش قدرات تصبر بلا بيه ديك المدة كامل وكتهضر علا..الذمريات لي دازت معاه فاش كان كيعتدر منها.. فالدار القذيمة.. وهي تضرب فبالو طن.. هز جاكيتو وسوارتو دق علا هدى فبيتها طلب منها...تجي تنعس..حد ديسم بيدما يرجع. هز سيارتو ولقا فباب الدار الجد ودادا مينة طلب منهم يتبعوه مور ساعة للدار القديمة.. ركب السيارة وماخلا موراه غي نفثات الدخان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الجمعة يوليو 28, 2017 4:31 am

وصل للدار عيا يدق عييط علا العساس....طلب منو السوارت قالو بلي الدوبل لي كان عندو عطاه لمدام ريم البارح بليل... طلب من عندو مفك.البراغي...لي هو التورنو فيس... وبسرعة فتح لباب... دخل لقاها ناعسة فذاك الوضع علا الارض حط يدو عليها لقاها مثلجة.. حيد جاكيتو غطاها بيها.. فتحات عينيها...ورجعات سداتهم بعدم تصديق... وهي ترما فحضنو.. واطلقت العنان لدموعها حتا هو ماقال والو ضمها لصدرو وخلاها حتا بردات...عصام: شفتي احبيبتي لمن باغة تخليني انا ودبدوبك الصغيور هاد المرة عاوديلي... لي.يضرك يضرني ريم : انت ماعرف والو ماعارف والو.. عصام: لا عارف. ريم: اهئ اهئ القتال القتال... ناض من حداها حل الباب لي كان كيتدق دخل الجد ودادا مينا يالاه غتطلق عليه وهو يعنقها عصام من الخلف شاد ايديها.. عالاقل سمعيلو وحكمي...
الجد: ابنتي داكشي لي سمعتي مامنو والو...اه فعلا...كنت قاسي ولكن ماشي لهاد الحد.. ملي ماتو ولدي ومرتو.. اختفا عصام ..من المغرب انا انشغلت بالبحث علبه مخليت فيما قلبت... كنت كنغيب علاداري بالايام هدشي خلاتي نسا بلي عندي مراهقة فالدار كانت ماماك فديك الوقت قد لسية ختك فالعمر.. كانت علا علاقة سرية بخو اكبر اعدائي وراكي عارفاه شكون عمك.. احقر شخص علا البسيطة.... ملي عرفت بالعلاقة حبستها وسيفطت لي ضربوه وهددوه... ولكن هي هربات معرفتش كيفاش... حيت فداك الوقت حملات منو...مابانو حتال قبل من موتهم بايام قليلة.. بانو فالعيون غي قراب مني وانا كنت نقلب فالبعيد وشكون لي وراني بلاصتهم عمك... ملي شفت شحال كيكرهم..قررت نمشي نتصالح مع بنتي ونبعدهم علا سم داك خيينا... مشيت للداركم نتوما كنتو فالمدرسة وراه مينة كانت حاضرة... ماماكم رفضات تشوفني رتخاصمات معايا وغوتاات عليا لدركت انا جابت قرعة ديال الغاز... كيتهددني انها تقتل راسها اللا قربت منها اولادها حيت منساتش لعداب لي عدبتها فلول هي وياه... دخل باباك مع الباب هو معارفش بلي مك حزكات الغاز فالدار كان كيكمي الپيبا... غي هو شعل ورما الوقيدة. وهي تشد فيه وفماماك وفيا... وكانت غتشد حتا فاسية غير عطا الله مينة طارت عليها وخرجات برا... بقيت شحال كنتدوا من الحروق لي كانو عندي من الدرجة التالتة انا لي طلبت من السلطات انها تخفي اني كنت مع اهلك يوم الحادث امينة: كلام جدك كلو صح حتا ملي كان فالسبيطار انا زرتو وعطاني مبلغ وطلب مني نعتني بيكم. ولكن ملي سافرنا مع حمد انقطعت علاقتي بيه او صلة تواصل معاه... بقاو كلشي كيبكيو... ريم: قربات من جدها عنقاتو... ان الله غفور رحيم وانا سامحتك اجدي.. مابغيت حتا وحدة فخواتاتي تعرف بلي طرا مابغيتش يتفتح الجروح القديمة.. الكل بتاسم. .خرجو من الدار لقاو سرب ديال السيارات الخواتات كاكلات وشكيب واسد وعواطف كلهم جاو لعند ريم كلهم عنقوها وجاتهم هاد الفرقة باش يقوللها قيمتها عندهم ويشكروها علاكل..مادارت معاهم..
فوسط هاد العاطفية كتطلب عواطف تديرلهم سيلفي... الكل تشيييييز..
ريم توجهات بنظرها... للنظرة الخارجية لي هي سامية لي كتباتلها حكايتها.. وحفرات ونبشات فوسط ذكرياتها وجابتها لكم....ابتسمت لها اومات براسها.. وهمسات.. ريم: سباسييذا بالشوي... )شكرا. جزيلا)

ماعدت متضايقة
من بعد ان كنت متضايقة...احييت فيا الاحلام المحترقة و اعزت اليا..الامال المشرقة..ومسحت من عييني الدموع المترقرقة..والغيت الاوهام..والكوابيس المؤرقة..لذلك تستحق ان اكون لك.العاشقة..ونصبح كالحروف فالكلمات ملتصقة..ولنصبح كاصابع اليد بعييدا عن التفرقة..لتجعل من احلامي حقيقة متحققة..
هدي كلمات.. خاجت خاطر ريم.. وهي كتشكر..عصام انو ظهر لحياتها وجاب معاه السعادة وخرجها من دوامة الاحزان
وهدي كانت قصة ريم وعصام..قصة حملت ماحملته في طياتها من العذاب التضحية..نكران الذات..البعد والاسى الهجران.. الالم والامل...لينتصر فالاخير..اسمى هذه المكنونات..الا وهو الحب..
حتا انا غنسد صفحة الدب الروسي... ونختمها معكم بكلمة روسية...
خراشو باكا: باي

اودعكم رغم انني اكره كلمات الوداع علا امل اللقاء بكم عنا قرييب..تحياتي لكم حبيباتي
مع حبي: Sima Wise
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
9isasBdarja

avatar

المساهمات : 11
تاريخ التسجيل : 21/06/2018

مُساهمةموضوع: رد: قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)   الخميس يونيو 21, 2018 3:19 pm

شكرا على القصة .  Surprised
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://9isas.modareb.info
 
قصة الدب الروسي ...... للكاتبة: sima wise (سامية اد لامين , SAMIA ID LAMINE)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» Permissibility of Celebrating Mawlid from Qur'an & Hadith!!‏

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى سيما للقصص والحكايات المغربية  :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: